إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من أسباب الثورة الحسينيّة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من أسباب الثورة الحسينيّة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    قال الإمام الحسين عليه السلام لأخيه محمّد بن الحنفيّة: يا أخي, والله لو لم يكن في الدنيا ملجأ ولا مأوى لما بايعت يزيد بن معاوية[1].
    قام الأمويّون بالعديد من السياسات التي كان لها الخطر الكبير على رسالة الإسلام وتعاليمه، وبرزت في مقابل ذلك عدّة مسؤوليّات جسيمة نذكر منها:
    1- المسؤوليّة الدينيّة: والتي تعني مواجهة القضايا التالية:
    أ- حكومة السلطان الجائر: عن الإمام الحسين عليه السلام: أيّها الناس, إنّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: من رأى سلطاناً جائراً مستحلّاً لحُرم الله، ناكثاً لعهد الله، مخالفاً لسنّة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، يعمل في عباد الله بالإثمّ والعدوان، فلم يغيّر عليه بقول ولا فعل كان حقّاً على الله أن يدخله مدخله[2].
    ب- محو ذكر أهل البيت عليه السلام: وذلك من خلال افتعال الأخبار والحطّ من شأنهم، واستخدام أجهزة الدولة لتربية الناس على بغضهم، ومعاقبة من يذكر فضائلهم بأقصى العقوبات، وسبّهم على المنابر والمآذن وخطب الجمعة، ولعلّ ما قالته الحوراء زينب عليها السلام ليزيد أكبر شاهد على حجم الجريمة التي كان يستهدفها بنو أميّة: فوالله لا تمحو ذكرنا ولا تميت وحينا[3].
    ج- تدمير القيم الإسلاميّة: يقول ابن أبي الحديد: "كان معاوية أيّام عثمّان شديد التهتّك موسوماً بكلّ قبيح، وكان في أيّام عمر يستر نفسه قليلاً خوفاً منه"[4].
    ونقل الناس عنه في كتب السيرة أنّه كان يشرب الخمر[5].
    واستخفّ بكافّة القيم الدينيّة، ولم يعن بجميع ما جاء به الإسلام من أحكام, فاستعمل أواني الذهب والفضّة وأباح الربا[6].
    د- ظهور البدع: فقد ورد في رسالة الإمام الحسين عليه السلام إلى أهل البصرة: فإنّ السنّة قد أميتت، والبدعة قد أحييت[7].
    2- المسؤوليّة الاجتماعيّة: وذلك في مقابل:
    أ- المظالم الهائلة على الشيعة: حيث عانى الشيعة في عهد معاوية صنوف العذاب كإعدام أعلامهم، وصلبهم على جذوع النخل، ودفنهم أحياء، وهدم دورهم، وعدم قبول شهادتهم، وحرمانهم من العطاء، وترويع نسائهم، وإذاعة الذعر والخوف في أوساطهم.
    ب- تفكيك المجتمع: إذ عمد معاوية في سياسته إلى إثارة عناصر التفرقة والعصبيّات القبليّة كالصراع الذي نشب بين قيس ومضر، وأهل اليمن والمدينة، وبين قبائل العراق فيما بينها، وإثارة العنصريّة عند العرب ضدّ المسلمين من غير العرب أي الموالي، وأثار الأحقاد القديمة بين الأوس والخزرج[8].
    3- المسؤوليّة السياسيّة: والتي تتمثّل بشكل أساسي بالقضيّة التالية:
    أ- الدفاع عن أحقيّته بالخلافة: كتب الإمام الحسين عليه السلام في أولى رسائله إلى أهل الكوفة: فلعمري ما الإمام إلّا العامل بالكتاب، والآخذ بالقسط، والدائن بالحقّ، والحابس نفسه على ذات الله[9].
    وفي المقابل يقول عليه السلام: ويزيد رجلٌ فاسق، شارب للخمر، وقاتل النفس المحترمة، معلنٌ بالفسق[10].
    4- المسؤوليّة الاقتصاديّة والماليّة: وذلك لتصحيح المسارات التالية:
    أ- التمييز في العطاء: فقد منح معاوية المال بناءً على الولاء السياسيّ، فأعطى الأموال الهائلة لأسرته ووهبهم الثراء العريض، وأغدق المال على المؤيّدين له فأعطى خراج مصر لابن العاص، وجعله طعمة له ما دام حيّا[11].وكلّ هذا معتمداً على سياسة عشوائيّة في جمع الضرائب والأموال من خلال إعفاء مؤيّديه وإرغام معارضيه من محبّي أمير المؤمنين عليه السلام على دفع مبالغ طائلة.
    ب- إشاعة الفقر بين معارضيه: حتّى يبقى أكبر همّهم رفع الجوع والحرمان، فقد أجبر أهل يثرب على بيع أملاكهم واشتراها منهم بأبخس الأثمان[12].
    وقد قام بأعباء هذه المسؤوليّات على أنواعها أبو عبد الله الحسين عليه السلام الذي تكفّلت نهضته تصحيح المسار الذي انحرف عن التعاليم التي جاءت بها رسالة النبيّ صلى الله عليه وآله وسلم وصدقت معه الكلمة القائلة "إنّ الإسلام محمّديّ الوجود حسينيّ البقاء", ولعلّ هذا يكون من أبعاد كلمة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في حقّ سبطه الحسين عليه السلام: "حسين منّي وأنا من حسين".




    [1] أعيان الشيعة ، ج4 ، القسم الأوّل ، ص186.

    [2] وقعة الطف ، 172.

    [3] أعيان الشيعة، السيّد محسن الأمين، ج1، ص616.

    [4] تاريخ النهضة الحسينيّة ، ص17.

    [5] مسند أحمد بن حنبل ، ج5 ، ص347.

    [6] سنن النسّائي ، ج7 ، ص279.

    [7] تاريخ الأمم والملوك ، ج4 ، ص565.

    [8] العقد الفريد ، ج2 ، ص260.

    [9] تاريخ الأمم والملوك ، ج4 ، ص561.

    [10] حياة الإمام الحسين عليه السلام، الشيخ باقر شريف القرشيّ، ج2، ص 209.

    [11] تاريخ النهضة الحسينيّة ، ص15.

    [12] تاريخ النهضة الحسينيّة ، ص13.



المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X