إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

فضل بعض سور القرآن الكريم

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • فضل بعض سور القرآن الكريم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد
    ***********************
    ثواب سورة الصافات
    العجب العجب في قراءة سورة الصّافّات كل يوم جمعة
    عن مولانا الصادق (ع) قال:
    من قرأ سورة الصافات في كل يوم جمعة
    لم يزل محفوظا عن كل آفة
    مدفوعا عنه كل بليّة في الحياة الدنيا
    مرزوقا في الدنيا بأوسع ما يكون من الرزق
    ولم يصبه الله في ماله ولا ولده ولا بدنه بسوء من شيطان رجيم ولا من جبار عنيد
    وإن مات في يومه أو في ليلته بعثه الله شهيدا وأماته شهيدا وأدخله الجنة مع الشهداء في درجة من الجنة.
    المصدر:ثواب الأعمال ص112
    (سورة اىمعراج)
    رُوي عن النبيّ صلى ‌الله ‌عليه‌ وآله قال :
    مَن قرأ هذه السورة كان من المؤمنين الذين أدركتهم دعوة نُوح عليه‌السلام.
    ومَن قرأها وكان مأسوراً أو مسجوناً مقيداً فرّج الله عنه وحَفِظه حتّى يرجع .
    وعنه : قال رسول الله صلى ‌الله ‌عليه‌ وآله :من قرأها وهو مسجون أو مأسور فرّج الله تعالى عنه ورجع إلى أهله سالماً.
    المصدر:من كتاب خواصّ القرآن
    فضل من قرأ (إنّا أنزلناه في ليلة القدر)
    عن الحسين بن أبي العلاء عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال{من قرأ (إِنَّا أَنْزَلْناه فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ ) في فريضة من فرائض الله نادى مناد : يا عبد الله غفر الله لك ما مضى فاستأنف العمل} .
    وروي عن النبي ( صلى الله عليه وآله )أنه قال(من قرأ هذه السورة كان له من الأجر كمن صام شهر رمضان وإن وافق ليلة القدر كان له ثواب كثواب من قاتل في سبيل الله ومن قرأها على باب مخزن سلمه الله تعالى من كل آفة وسوء إلى أن يخرج صاحبه ما فيه)وقال رسول الله ( صلى الله عليه وآله )(من قرأها كان له يوم القيامة خير البرية رفيقا وصاحباعن الإمام علي الرضا (عليه السلام)أيّما مؤمنٍ قرأ في وضوئه { إنّا أنزلناه في ليلة القدر } خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمّه .
    عن أبي عبدالله عليه السلام قال( من قرأ ان أنزلناه في ليلة القدر في فريضة من فرائض الله ناد مناد ياعبدالله غفر الله لك مامضى فاستأنف العمل )
    عن أبي جعفر ( الجواد ) عليه السلام قال:
    من قرأ سورة القدر في صلاة رفعت في عليين مقبولة مضاعفة ومن قرأها ثم دعا رفع دعاؤه إلى اللوح المحفوظ مستجابا .
    عن الباقر عليه السلام ما قرأها عبد سبع مرات بعد طلوع الفجر إلا صلى عليه سبعون صفا من الملائكة سبعين صلاة وترحموا عليه سبعين رحمة).
    روي بسند معتبر عن موسى الكاظم والجواد عليهما السلام انّه قال: من قرأ (إنا أنزلناه في ليلة القدر) بعد صلاة العصر عشر مرّات مرّت له على مثل أعمال الخلائق. (مستدرك الوسائل)
    عن الإمام موسى الكاظم (عليه السلام)مَن قرأ{ إنّا أنزلناه في ليلة القدر } سبع مرّات بعد العشاء الآخرة كان في ضمان الله حتّى يُصبح .

    وعن البرهان: قال الصادق (ع) من قرأها خمس عشر مرة بعد العشاء الآخر كان في أمان الله إلى تلك الليلة الأخرى. ومن قراها في كل ليلة سبع مرات امن في تلك الليلة إلى طلوع الفجر.
    وقال الإمام محمد الباقر (عليه السلام)مَن قرأ سورة القدر إحدى عشرة مرّة حين ينام خلق الله له نوراً سعته سعة الهواء عرضاً وطولاً ممتدّاً من قرار الهواء إلى حجب النور فوق العرش .
    في كلّ درجةٍ منه ألف ملك ولكلّ ملكٍ ألف لسان لكلّ لسانٍ ألف لغة يستغفرون لقاريها إلى زوال اللّيل ثمّ يضع الله تعالى ذلك النور في جسد قاريها إلى يوم القيامة .
    المصدر: البلد الأمين ص33
    وعن الباقر عليه السلام: (من قرأها حين ينام ويستيقظ ملأ اللوح المحفوظ ثوابه.
    وعن أبي جعفر ( الجواد ) عليه السلام قال:
    ومن قرأها ثم دعا رفع دعاؤه إلى اللوح المحفوظ مستجابا .
    عن الإمام الصادق عليه السلام : (( من داوم على هذه السورة (القدر) وصله رزقه من حيث لا يحتسب))
    للموتى : ما من عبد يزور قبر مؤمن فقير فيقرأ عنده سورة القدر سبع مرات إلا غفر الله له ولصاحب القبر.

    للأمن من الفزع الأكبر: أن من زار قبر أخيه المؤمن فقرأ عنده سورة القدر سبع مرات كان آمناً من الفزع الأكبر.
    عن الامام الكاظم عليه السلام قال : (ان لله يوم الجمعة ألف نفحة من رحمته يعطي كل عبد منها ماشاء
    فمن قرأ ان أنزلناه في ليلة القدر بعد العصر يوم الجمعة مائة مرة وهب الله له تلك الألف ومثلها )
    المصدر:بحار الانوار
    التعديل الأخير تم بواسطة خادمة الحوراء زينب 1; الساعة 19-01-2017, 09:25 PM.
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X