إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

شبهةٌ وجوابها: لماذا رفض الصادق وقبل الحسين؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • شبهةٌ وجوابها: لماذا رفض الصادق وقبل الحسين؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    لماذا رفض الإمام الصادق (عليه السلام) كلّ الرسائل الّتي وصلته والتي كانت تدعوه للثورة؟ ولماذا استجاب الإمام الحسين لرسائل أهل الكوفة؟
    الجواب: قد ثبت في محله ان استجابة الامام الحسين (عليه السلام) لرسائل اهل الكوفة لان الكثير منها كان اصحابها صادقون في دعواهم و الكتب التي بلغتِ الإمام مِن أهل الكوفة وهو في مكّة المكرّمة تصل إلى اثني عشر ألف كتاب، وكلّها تؤكّد الاستعداد التامّ على مؤازرة الإمام (عليه السلام) في مواجهة النظام الأموي، ورغم كلّ هذه التطمينات استوثق مِن جدِّيّة دعواهم عندما بعث إليهم مسلم بن عقيل (عليه السلام) ليستطلع حالهم فبايعه على أقلّ التقادير ثمانية عشر ألف رجل وفيهم الأعيان ورؤساء العشائر، وفي بعض النقولات أنَّ المبايعين للحسين على يد مسلم بن عقيل أربعون ألفًا. ولذلك لم يسع الإمام الحسين (عليه السلام) التلكّأ في الاستجابة لهم بعد كلّ هذه التطمينات، ولو أهمل الإمام الحسين (عليه السلام) هذه الدعوات لأدانه التاريخ ولاتّهمه بالتقاعس عن القيام بمسئوليَّته الرساليّة. وان بعضهم قد التحق بــــــــــركـــــب الــــحسـين (علـــــيه الــــســـــلام)،
    الا ان بــــعـــــــــــضــــــهــــــــم قـــــد وقــــــع تـــــحـت اسر ولاة بني امية كسليمان بن صرد الخزاعي والمختار بن عبيدة الثقفي وغيرهم كثير والبعض الاخر تراجع عن قراره السابق بنصرة اهل البيت (عليهم السلام)، فاذن العديد من اصحاب هذه الرسائل كانوا صادقين فيها، بخلاف اصحاب الرسائل التي وردت الى الامام الصادق (عليه السلام) فهي اولا لم تكن سوى رسالتَيْن؛ الأولى مِن أبي مسلم الخراساني، والثانية مِن أبي سلمة الخلاّل. أمّا الرسالة الأولى فأجاب عنها الإمام الصادق (عليه السلام) بقوله: إنَّ أبا مسلم ليس مِن رجالي ولا الزمان زماني.وأمّا الرسالة الثانية فقد أحرقها الإمام الصادق (عليه السلام) بالسراج وقال لحامل الرسالة: هذا هو جوابي.وكان الرجلان ابو مسلم الخراساني وابو سلمة الخلال من رجال بني العباس وقادتهم وقد وطئوا الارض لهم الى ان حصل خلاف بيمهم وبين بني العباس فأرادوا الانتفاض عليهم، فلم يكن الرجلان صادقين في رسائلهم.بالإضافة الى وجود ضروف موضوعية اخرى كانت في زمن الامام الحسين (عليه السلام) لم تكن في زمان الصادق (عليه السلام).
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X