إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

منهج الامام علي عليه السلام في الدعوة الى الله

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • منهج الامام علي عليه السلام في الدعوة الى الله

    منهج الإمام علي عليه السلام في الدعوة لله


    تعددت الأساليب الثقافية وتنوعت عناوينها
    بحسب الشؤون والأحداث التي عالجها الإمام وقد اقتضى كل موقف أسلوباً وغاية
    يختصان به وهذه الأساليب في منهج الامام علي عليه السلام جمة وكثيرة
    نحاول ان نجمل بعضها ونذكر لكل منهج شاهدا من نهج البلاغة
    1- الأسلوب الوعظي
    استخدم الإمام هذا الأسلوب كثيراً والغاية منه هي الوصول إلى ثمرة التقوى
    في هذا الأسلوب نثر الإمام (عليه السلام) لآليء مواعظه والتي هي جامعة للعِظة والحكمة
    ذات مرة طُلب من أمير المؤمنين موعظة مختصرة فوعظ بذكر الدار ودقة الإقامة فيها وذكر السبق
    في العمل والإعراض عن التأسي بالنبي ( صلّى الله عليه وآله ) إلى الرّغبات قيل لأمير المؤمنين ( عليه السلام
    ) : عظنا وأوجز فقال الدنيا في حلالها حساب وحرامها عقاب ، وأنّى لكم بالرَّوح ولمّا تأسَّوا بسنة نبيكم ، تطلبون ما يطغيكم ولا ترضون ما يكفيكم
    ) الأصول من الكافي : 2/459 .
    وهناك خطب كثيرة تضمنت الحكمة والموعظة الحسن قد ملأت الخافقيين فراجع قسم المواعظ في نهج البلاغة
    2 - اسلوب التذكير
    الغاية من هذا الأسلوب
    هي النظر في العواقب واستلهام العبرة قد ورد في التنزيل الحكيم :
    ( أَوَلَمْ يَسِيرُوا فِي الأَرْضِ فَيَنظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ ) الروم آية 9
    جاء في كلام له ( عليه السلام ) : ( وليكن نظركم عبراً )
    نهج السعادة في مستدرك نهج البلاغة : 1/75.
    لقد ذكّر أمير المؤمنين (عليه السلام) بسيرة الماضين وكيف
    كانوا وكيف مضوا بعد أن نعموا في أعمارهم ولهوا في إمهالهم فصاروا إلى ما رحلوا إليه من المصير
    ( عِبَادَ اللَّهِ أَيْنَ الَّذِينَ عُمِّرُوا فَنَعِمُوا ، وَعُلِّمُوا فَفَهِمُوا ، وَأُنْظِرُوا فَلَهَوْا ، وَسُلِّمُوا فَنَسُوا ، أُمْهِلُوا طَوِيلاً ، وَ مُنِحُوا جَمِيلاً ، وَ حُذِّرُوا أَلِيماً )
    نهج البلاغة : الخطبة 83 .
    إنّ أهمية هذا الأسلوب تكمن في التأكيد على التذكير وقبوله حتى يتسنّى الاعتبار للناس من التذكير
    ( عبادَ الله إنّ الدّهر يجري بالباقين كجريه بالماضين ، لا يعود ما قد ولّى منه ، ولا يبقى سرمداً ما فيه
    ... (نفس المصدر : الخطبة 157
    والحمد لله رب العالمين ولعّلنا نوفق في ذكر مناهج اخرى في مشاركات قادمة


المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X