إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

موائد الاسراف بذريعة الاعراف

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • موائد الاسراف بذريعة الاعراف

    موائد الإسراف بذريعة الأعراف
    ماأكمل ان يرهن المرء جميع أفعاله وتصرفاته ضمن الحدود التي وضعها البارئ عز وجل، حدود بينها مفهوم الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالدرجة التي يفهما الجميع..
    ومن معجزات ديننا الحنيف ودواعي فخرنا ان كل جانب من جوانب الحياة في كل العصور الا وفيها مايعاملها انطلاقاً من وجودها ضمن حدود الله او خارجها..
    ولنحصر الكلام في واحدة من القضايا التي هي محور الموضوع، والغريب انها بالمنظور العشائري وطريقة الضيافة العربية معروفاً،و(بموقعها) ضمن حدود الله سنجدها خارج الحدود بكل تأكيد..اي انها منكرا..
    انها موائد المناسبات،ففيها من الامور مايخشى ان ينزل بسببها سخط الله وعقابه، فالأطباق المقدمة للشخص الواحد تكفي لخمسة أشخاص، وربما اكثر! ويفيض الطبق الواحد بما يحمل الى حد التساقط ويتضاعف الطعام كماُ ونوعاُ اذا قدم لشخص له مايميزه عن اقرانه شأنأ ومرتبة بالمفهوم المجتمعي،اواذا كان صاحب الضيافة بالقياس نفسه، والذي هو أنكر ان المتبقي منه لايعامل بطريقة تحفظ قدسية النعمة بل يرسل للنفايات!.
    وهل تعلم بأن الطعام الذي يبقى داخل القدور يكاد يكون موازياً لما اُكل منه ويلقى نفس المصير؟
    هل نسينا ماجرى ايام القحط في تسعينيات القرن الماضي؟
    أين هم من قوله تعالى (يابني ادم خذوا زينتكم عند كل مسجد وكلوا واشربوا ولا تسرفوا انه لايحب المسرفين) (الأعراف/31)؟ وكيف هو حال من لايحبه الله في آخرته ودنياه؟
    وفي آية أخرى (ان المبذرين كانوا أخوان الشياطين وكان الشيطان لربه كفورا) .الإسراء 27
    وهنا التوصيف أكثر حزماً،فهم أخوانٌ للشياطين!
    وعند انتقاد الموضوع امام فاعليه يأتي الجواب ان (أعراف الضيافة) هي من تحتم فعل ذلك، رغم كونها موائد إسراف وتبذير في رأي الشارع المقدس.

المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X