إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مصحف فاطمة صلوات الله عليها

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مصحف فاطمة صلوات الله عليها

    مصحف فاطمة ( صلوات الله عليها )




    ماذا يحتوي مصحف فاطمة عليها السلام ؟


    اختلفت ألسن الروايات في كيفية مصحفها ، و يجدر الإنتباه إلى أن ذلك راجع إلى تعدد مصحفها ( عليها السلام ) أو الإختلاف في أبعاض المصحف الواحد أو وجوه أخرى لا تخفى.


    بعد وضوح ان ليس المقصود من مصحف فاطمة انه قران يختلف عن القرآن المعروف - كما يخاول البعض ان يشنع بذلك -


    وقد بين الإمام الصادق ( عليه السلام ) في رواية في كتاب الكافي ما يتضمنه هذا المصدر العلمي الإلهي بقوله :


    ( إن فاطمة مكثت بعد رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) خمسة و سبعين يوما و كان دخلها حزن شديد على أبيها و كان جبرئيل عليه السلام يأتيها فيحسن عزاءها على أبيها و يطيب نفسها و يخبرها عن أبيها و مكانه و يخبرها بما يكون بعدها في ذريتها و كان علي ( عليه السلام ) يكتب ذلك ، فهذا مصحف فاطمة )


    وفي رواية أخرى في كتاب بصائر الدرجات يبين الإمام جانبا آخر من جوانب ما يتضمنه هذا المصدر الإلهي بقوله :


    ( ومصحف فاطمة ما أزعم أن فيه قرآنا و فيه ما يحتاج الناس إلينا و لا نحتاج إلى أحد حتى أن فيه الجلده و نصف الجلدة ..)


    وفي رواية أخرى في كتاب الكافي تفيدنا جانبا آخر ، قال الإمام الصادق عليه السلام :


    ( ... مصحف فيه مثل قرآنكم هذا ثلاث مرات و الله ما فيه من قرآنكم حرف واحد ).


    ليس المراد منه خلو القرآن الكريم عن ذلك العلم المودع في مصحف فاطمة عليها السلام إذ القرآن تبيان كل شيء بل المراد أنه ليس فيه من ألفاظ و آيات و كلمات القرآن شيء.


    وفي رواية أخرى في كتاب الكافي قال الإمام الصادق عليه السلام : ( و ليخرجوا مصحف فاطمة فإن فيه وصية فاطمة )...


    فاذن مصحف فاطمة هو


    كتاب فيه كل مايجري على العترة الطاهرة من ظلم وحيف واغتصاب للحقوق ، وهو باملاء جبرائيل وبخط امير المؤمنين ( صلوات الله عليه ) كما ان فيه كل علوم اهل البيت وما يحتاجونه.

  • #2
    الأخت الكريمة
    ( ام كرار )

    طرحت فأبدعت

    دمت ودام عطائك

    ودائما بأنتظار جديدك الشيق









    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X