إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

صباح الكفيل {{حلقة خاصة عن وفاة السيدة الطاهرة ام البنين عليها السلام}}

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • صباح الكفيل {{حلقة خاصة عن وفاة السيدة الطاهرة ام البنين عليها السلام}}

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد
    --------------------------------
    أم البنين رمز التضحية والوفاء
    من منا لايعرف ام البنين رمز التضحية والوفاء بل لو أريد للتضحية والوفاء ان يتجسدا لتجسدا في شخصية هذه المرأة العظيمة فقد بدأت رحلتها مع التضحية والوفاء مع مطلع زواجها المبارك من أمير المؤمنين (عليه السلام) اذ انها وهي عروس طلبت من أمير المؤمنين (عليه السلام) طلبا فما هو ياترى ذاك الطلب؟
    هل كان ذهبا أو جواهر اوبيتا اوضيعة أوبستان ؟
    لقد كان الطلب ياأبا الحسن لاتناديني باسمي فاطمة فأني أخشى ان يذّكر أسمي ريحانتي رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) بأمهما فاطمة (عليها السلام) فيدخل الحزن عليهما لقد تنازلت وضحت باسمها وفاء للزهراء (عليها السلام).
    وكانت تفضل وتقدم أولاد الزهراء (عليها السلام) على أولادها وكانت تعلم قمر العشيرة ان ينادي الحسين (عليها السلام) بسيدي وقطعا هذا لايتأتي لكل انسان الا للأوحدي من الناس الذي يفضل اولاد غيره على أولاده ويخرق ناموس الطبيعة وما ذلك الا وفاء للزهراء (عليها السلام) وتكريما لذرية رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) .
    وكانت الى جانب أمير لمؤمنين (عليه السلام) عندما خرج عليه طلحة والزبير وعندما بغى عليه معاوية وقد ربت أولادها الأربعة على الشجاعة والتضحية في سبيل الله تعالى وفداء لأبي عبدالله (عليه السلام) وأعدتهم ليوم عاشوراء اعدادا تتجلى فيه قمة التضحية والفداء خصوصا مع مجيء الناعي من كربلاء ينعى أولادها كانت غير آبهة بذلك وتطلب منه ان يخبرها عن أبي عبد الله (عليه السلام) حتى اذا علمت باستشهاد الحسين (عليه السلام) ظهر الأنكسار والألم عليها وشاركت بنات الرسلة في اقامة العزاء على سيد لشهداء (عليه السلام) واستمرت على ذلك الحال وكثيرا ما كانت تخرج في المدينة المنورة الى البقيع وتبكي على سيد الشهداء(عليه السلام) وعلى اولادها وكانت تُبكي من يمر بها حتى ابكت مروان بن الحكم العدو اللدود لأهل البيت (عليهم السلام) .
    ولن يضيّع الله تبارك وتعالى هذه التضحية والوفاء فقد ورد في الأثر ان الصديقة الزهراء (عليه السلام)ستطلب في عرصات القيامة القصاص ممن قطع يدي قمر العشيرة قبل ان تطلب القصاص من قتلة سيد الشهداء (عليه السلام) تقديرا وعرفانا منها لما قدمته هذه السيدة الجليلة من التضحية والوفاء.
    فسلاما عليها يوم ولدت ويوم توفيت ويوم تبعث حية .
    يا وجيهة عند الله اشفعي لنا عند الله
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X