إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نبذة عن حياة الزهراء سلام الله عليها

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نبذة عن حياة الزهراء سلام الله عليها

    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم من الاولين والاخرين
    نبذه عن حياة السيدة فاطمة الزهراء ع


    الام: السيدة خديجة بنت خويلد
    الاب: النبي محمد ص
    اللقب:الزهراء
    الكنيه: ام الائمة
    الولادة:20جمادي الثانيه عام 5بعد البعثه
    الوفاة:11جمادي الاولى او 3جمادى الثانية في بعض الروايات عام 11ه
    مكان الدفن:دفنت سرا بمقتضى وصيتها


    حياة السيدة الزهراء


    ولدت السيدة الزهراء بعد مبعث النبي محمدص بخمس سنوات في بيت الطهارة والايمان
    تمكنت من ان تحوط النبي ص بالحنان واهتمت به اشد الاهتمام حتى لقبها بأم ابيها.


    طفولتها


    نشأت ع في بيت النبوة ومهبط الرساله فكان ابوها رسول الله ص يعلمها العلوم الالهية ويفيض عليها من معارفه الربانية.
    وشاءت حكمة الله تعالى ان تعاني هذه الابنة الطاهرة ما كان يعانيه ابوها من اذى المشركين فيما كان يدعوهم الى عبادة الاله.
    في الخامسة من عمرها فقدت امها السيدة خديجه فكانت تلوذ بأبيها رسول الله الذي بات سلوتها الوحيدة فوجدت عنده كل ما تحتاجه من العطف والحنان والحب والاحترام ووجد هو فيها قرة عينه وسلوة احزانه فكانت في حنانها عليه واهتمامها به كالام الحنون حتى قال عنها فاطمة ام ابيها.




    هجرة فاطمة ع


    بعد ان غادر النبي ص مكة متوجها الى المدينة لحق الامام علي ع به ومعه الفواطم ومنهن فاطمة الزهراء ع وكان عمرها انذاك سبع سنوات


    زواج السيدة فاطمة الزهراء من علي ع


    ما ان بلغت فاطمة الزهراء ع التاسعه من عمرها حتى بدا عليها ملامح النضوج الفكري والرشد العقل فتقدم سادات المهاجرين والانصار لخطبتها طمعا بمصاهرة النبيص ولكنه كان يردهم بلطف معتذرا بأن امرها الى ربهأ
    وعندما تقدم علي لخطبتها وافق الرسول ووافقت فاطمة لانه الكفؤ الوحيد لها وتم الزواج فباع علي درعه بخمسمائة درهم لدفع المهر ولتأثيث البيت الذي سيأويهما
    لقد كان هذا البت المتواضع بأثاثه غنيا بما فيه من القيم والاخلاق والوح الايمانية العالية فبات صاحباه زوجين سعيدين يعيشان الالفه والوئام والحب والاحترام حتى قال علي ع يصف حياتهما فوالله ما اغضبتها ولا اكرهتها على امر حتى قبضها الله عز وجل ولا اغضبتني ولا عصت لي امرا لقد كنت انظر اليها فتنكشف عني الهموم والاحزان كانا يتقاسمان العمل فلها ما هو داخل عتبة البيت وله ما هو خارجها وقد اثمر هذا الزواج بالحسن والحسين وزينب وام كلثوم


    مكانة الزهراء عند الرسول


    تعلق رسول الله ص بابنته فاطمة ع تعلقا خاصا لما كان يراه فيها من وعي وتقوى واخلاص فأحبها حبا شديدا وكان اذا اراد السفر جعلها اخر من يودع واذا قدم من السفر جعلها اول من يلقى
    وكان اذا دخليت عليه وقف لها اجلالا وقبلها وكان ص يقول فاطمه بضعة مني من اذاها فقد اذاني ومن اذاني فقد اذى الله
    ومع كل ذلك فقد جاءته يوما تشكو اليه ضعفها وتعبها في القيام بعمل المنزل وتربية الاولاد وتطلب منه ان يهب لها جارية تخدمها فلم يستجب لطلبها بل استبدل ذلك بامر اخر عبر عنه ص بقوله اعطيتك ما هو خير من ذلك وعلمها تسبيحة خاصة بعد كل صباح وهي المعروفة بتسبيحة الزهراء سبحان الله 33مرة الحمدلله33الله اكبر 34مرة مما يدل على الاهتمام بالامور المعنوية ذات البعد الروحي والاخروي
    ان اهتمام الرسول بفاطمة كان لما لهأ من صفات خاصة كما كان ذلك فيه بينا لمكانتها عند الله وليس لاجل الدنيا الفانيه


    القابها


    الزهراء
    المحدثه
    الحوراء
    الشهيده الزكيه
    سيدة نساء العالمين


    عاشت ع مظلومية الانحراف الذي حصل مع وفاة ابيها ص من خلال ابعادهم لعلي ع عن الخلافه وكتبت لها الشهادة بسبب ما جرى عليها واوصت بدفنها سرا ليكون ذلك علاق على غضبها وحقها المسلوب


    فسلام عليك سيدتي يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعثين حية
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X