إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نصيحة.. لتغذية صحيحة لكبار السن

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نصيحة.. لتغذية صحيحة لكبار السن

    بسم الله الرحمن الرحيم


    يختلف احتياج الجسم من العناصر الغذائية باختلاف المرحلة العمرية، وفي مرحلة كبر السن تنخفض كفاءة أجهزة الجسم وتزداد فرص الإصابة بالأمراض، وهو ما يتطلب اتباع نظام غذائي خاص يواكب هذه التغيرات الصحية ويعمل على تحسينها.يوضح استشاري التغذية العلاجية بالمعهد القومي للتغذية، لـ«الشرق الأوسط» أنه بعد سن الـ35، تحدث تغيرات فسيولوجية وصحية في الجسم بنسب تختلف من شخص لآخر، ومن الذكور للإناث، وتزداد بتقدم العمر، وذلك بسبب قلة قدرة جسم الإنسان على تجديد خلاياه، وانخفاض كفاءة عمل الأجهزة والأعضاء، فتزداد فرص الإصابة بالأمراض المزمنة، مثل ارتفاع ضغط الدم والإصابة بالسكري وأمراض القلب، وهو ما يستلزم إحداث تغير نوعي في النظام الغذائي.


    مع التقدم في العمر تقل كثافة العظام وتزداد هشاشته، خاصة بين السيدات. ويحدث ضمور في العضلات، والتهاب في المفاصل والفقرات، فينتج عنه قصور في الحركة. وتزداد فرص الإصابة بالسمنة بنسب مختلفة بين الأفراد، بسبب تغير نشاط الجسم. أيضا يقل إفراز اللعاب وتبدأ الأسنان في التساقط، مما يؤثر على عملية مضغ الأطعمة وهو ما يؤدي إلى سوء الهضم هذا إلى جانب قلة الإنزيمات الهاضمة وإنزيمات الأمعاء التي تؤدي أيضا إلى انخفاض كفاءة الجهاز الهضمي

    تأثيرات تقدم العمر



    و يقول هذا استشاري التغذية العلاجية عن التغيرات الفسيولوجية والصحية التي تحدث مع التقدم في العمر: «مع التقدم في العمر تقل كثافة العظام وتزداد هشاشته، خاصة بين السيدات. ويحدث ضمور في العضلات، والتهاب في المفاصل والفقرات، فينتج عنه قصور في الحركة. وتزداد فرص الإصابة بالسمنة بنسب مختلفة بين الأفراد، بسبب تغير نشاط الجسم وقلة الحركة وبطء نشاط الأجهزة الداخلية والأنسجة. أيضا مع كبر السن، يقل إفراز اللعاب وتبدأ الأسنان في التساقط، مما يؤثر على عملية مضغ الأطعمة وهو ما يؤدي إلى سوء الهضم وسوء الامتصاص لجميع العناصر الغذائية، هذا إلى جانب قلة الإنزيمات الهاضمة وإنزيمات الأمعاء التي تؤدي أيضا إلى انخفاض كفاءة الجهاز الهضمي».
    نصائح غذائية



    كل هذه التغيرات الصحية تفرض على المسن اتباع إرشادات طبية ونظم غذائية لتحسين حالته الصحية العامة، يقدمها هذا استشاري التغذية العلاجية في النصائح التالية:- يجب أن يكون غذاء المسن غنيا في محتواه بالبروتين والأملاح المعدنية والفيتامينات والألياف والسوائل، ومتوسطا في النشويات وفقيرا نسبيا من حيث نسبة الدهون، ويتم تحديد الكمية حسب كل حالة، بحيث تكفي لمد الجسم باحتياجاته من الطاقة.

    - يحتاج كبار السن إلى كميات كافية من الكالسيوم للحفاظ على الكتلة العظمية، وذلك لارتفاع نسب الإصابة بهشاشة العظام، خاصة بين السيدات. لذا يجب تناول الألبان منزوعة الدسم ومنتجاتها بواقع 3 وحدات (أو حصص) في اليوم. (الوحدة = كوب لبن، أو 240 غراما من الزبادي، أو 60 غراما من الجبن الأبيض الطازج) مع التعرض للشمس كمصدر لفيتامين «دي» للمساعدة في امتصاص الكالسيوم.
    السَّلامُ عَلَى مَحَالِّ مَعْرِفَةِ اللهِ ، وَمَسَاكِنِ بَرَكَةِ اللهِ ، وَمَعَادِنِ حِكْمَةِ اللهِ ، وَحَفَظَةِ سِرِّ اللهِ ، وَحَمَلَةِ كِتَابِ اللهِ ، وَأَوْصِيَاءِ نَبِيِّ اللهِ ، وَذُرِّيَّةِ رَسُولِ اللهِ .

  • #2
    زاد الله في توفيقكم وحفظكم وسدد خطاكم

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X