إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الكيسانية من اوائل الفرق التي ادعت المهدوية من غير حق

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الكيسانية من اوائل الفرق التي ادعت المهدوية من غير حق

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على محمد واله الطيبين الطاهرين



    الكيسانية

    وهي من أوائل الفرق التي ادّعت المهدوية من غير حق،

    فقد ادعى أتباعها أن (محمداً بن الحنفية) هو المهدي الموعود،
    وأنه لم يمت،
    وإنما غاب عنهم،
    وأنه يقيم في جبل رضوى، من جبال تهامة،
    بين أسد ونمر يحفظانه،
    وعنده عينان نضاختان تجريان بماء وعسل،
    وأنه يعود بعد الغيبة فيملأ الأرض عدلاً كما ملئت جورا...

    وقد سُمّيت هذه الفرقة بالكيسانية، نسبة إلى (كيسان)، وقد اختلفوا فيه على أقوال،
    فمنهم من قال إنه اسم لمحمد بن الحنفية،
    وآخر أنه اسم للمختار الثقفي،
    وثالث على أنه اسم لمولى لأمير المؤمنين (عليه السلام)،
    ورابع على أنه اسم (أبي عمرة) صاحب شرطة المختار...

    ولا يهمنا التحقيق في ذلك، فهي فرقة أكل الدهر عليها وشرب.

    لكن ينبغي الالتفات إلى أن (محمداً بن الحنفية) الذي ادعى الكيسانية أنه المهدي، هو بريء من هذه الدعوى،
    فهو لم يقل بها، ولا تبنّاها، بل كان مقراً بإمامة أبيه وأخويه (صلوات الله عليهما)، ومن بعدهما بإمامة ابن أخيه الإمام زين العابدين (عليه السلام).
    وأنه مات على هذا الاعتقاد.

    وهكذا (المختار)، هو لم يدّع هذا الأمر، وإنما نُسب إليها فيما بعد.

    ومنه نفهم، أن المنحرفين قد يستعينون ببعض الشخصيات اللامعة، فيدّعون أنهم من أتباعهم، أو يدّعون أنهم تبع لهم،

    وبالتالي، سيحاولون خداع الناس بمثل هذه التزييفات.

    لذا، كان لزاماً على المؤمن الفطن أن لا ينخدع بمثل أولئك المدّعين،
    وأن يتسلح بسلاح العلم والروية والصبر،
    وأن يرجع لذوي الاختصاص ليميزوا له الحق من الباطل.
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X