إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

محور المنتدى(قصةٌ وعبرة )166

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • محور المنتدى(قصةٌ وعبرة )166

    نـــور الزهراء
    عضو نشيط

    الحالة :
    رقم العضوية : 191463
    تاريخ التسجيل : 25-07-2016
    الجنسية : السعودية
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 304
    التقييم : 10


    بهلول في المقهى





    بهلول في المقهى

    بهلول رائع في كل تصرفاته والتي كلها تنم عن حكمة وثقافة وابداع ودائما يجعل الطرف الاخر هو من يوقع نفسه بنفسه
    هذه المرة كانت لبهلول هذه القصة
    دخل بهلول في احدى المقاهي وهي مكتظة بالجالسين واغلبهم شباب وكانت لها واجهة عريضة على الشارع العام ، بحيث انها تطل على المارة ، جلس بهلول خلف شابين بحيث اصبح ظهره بظهر الشابين وكان بيد احدهم مفكرته الخاصة وبدا الشابين بالحديث فيما بينهم
    مرت من امامهم امراة محجبة تسير على استحياء وهو ممسكة بعبائتها بشكل محكم وخلف المراة بنتين من غير حجاب

    فقال الاول ارى ان المراة في بلدنا لا زالت تعاني من التخلف
    الثاني : ماهو دليلك على ذلك ؟
    الاول : ان الحجاب اصبح موضة قديمة والان نحن نعيش عصر التطور والحضارة واصبحت المراة تقتحم شتى ميادين الحياة
    الثاني : بالفعل لازالت المراة تعيش العهود الماضية

    استمع بهلول لحديثهم ولكنه لم يرد عليهم ، وبدا الشابان بالحديث في موضوع اخر فتعمد بهلول الى ان يجعل اذنه بالقرب من افواههم بطريقة توحي على التجسس فاستغرب الشابان من هذه الحركة الغريبة

    فقال الاول : اخي لماذا تمد راسك بيننا ؟
    بهلول : عفوا لاستمع الى حديثكم
    الثاني : وما هذا الفضول من جنابكم
    بهلول: عفوا لماذا فضول ؟
    الاول : عندما تريد ان تستمع لخصوصياتنا ماذا يسمى ؟
    بهلول : هل من الممكن ان اطلع على مفكرتك هذه ؟
    الاول : عجبا عليك يارجل لا نرضى بان تتجسس علينا والان تريد مفكرتي الخاصة لتطلع عليها ما امرك ؟
    بهلول : نحن الان في عصر التطور والحرية فلماذا تمنعني من الاطلاع على خصوصياتك
    الثاني : لم ار رجلا احمق مثلك
    بهلول : بربكما هل ان المراة التي ترتدي الحجاب لتخفي زينتها من خصوصيتها ام من خصوصيتكم ؟
    فاذا كانت بضع كلمات منطوقة او مكتوبة ترفض اطلاع الغير عليها فهل من المنطق ان تطلب من المراة ان تطلعك على خصوصيتها؟!

    انذهل الشابان واخرّسا واكمل حديثه بهلول: وللعلم لو قبلت انت ان اطلع على خصوصياتك لا يحاسبك الله ولو قبلت المراة ان تطلع على خصوصيتها سيحاسبها الله فايهما احق بالنقد انتما ام المراة المحجبة ؟



    ***************
    ***************
    *******

    اللهم صل على محمّد وآل محمد

    نعود لنهب لمنتدى الجود نبضاً بل لننبض بروعة الشعور تحت كفوف الكافل عليه السلام أسبوعيا


    بمحوركم المبارك الهادف النافع وهانحن سندخل بوابة العفّة والفضيلة بالحجاب وكذلك حتى بعدم التدخل بخصوصيات الاخرين


    والنعق بنعقات الغرب المسموم المقيت ...

    وكل الشكر والتقدير للمبدعة العزيزة (نور الزهراء)


    وننتظر جميل تواصلكم الكريم الواعي ..

    دمتم بالف الف خير .........











    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	photo_2016-12-04_21-05-08.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	27.1 كيلوبايت 
الهوية:	860335اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	photo_2016-12-20_22-00-10.jpg 
مشاهدات:	6 
الحجم:	22.3 كيلوبايت 
الهوية:	860336

  • #2
    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم من الاولين والاخرين
    وفقك الله اختي الفاضلة ام سارة لهذا الاختيار الجميل وشكرنا لصاحبة الموضوع نور الزهراء للقصة الرائعة وكما هي اختياراتها السابقة ولكل الفروع في المنتدى .
    اصبح للبعض الحجاب والستر شيء قديم و على المرأة ان تبتعد عنه أو ان تساير ما يقال عنه بأنه من القديم الذي يجب ان يتطور فتقوم بتغير شكلها من تكبير وتصغير لارضاء الميول وان تعرضت للمشاكل الصحية الصعبة ؛ فهل ا مهاتنا وجداتنا كن يقمن بذلك ؟ ربما يقول البعض الحياة تطورت فهل تغير الشكل والذي يحرمه الدين والشرع الا في حالات نادرة وتستوجب التغير.. هو تطور ...؟ أقول لاولئك الذين لا يعرفون من الاسلام الا اسمه ومن الدين الا رسمه ان احد علامات المؤمنة هي الستر وعدم ظهور مفاتنها الا لمن حلله الله لها والشرع لانها ليست سلعة للعرض من راقت له اشتراها ومن لاترق له تمتع بمنظرها وكفى وهي للجميع للنظر والاستمتاع فلا تكوني كذلك عزيزتي وكوني كالنخلة العالية التي يتمنى من يراها لعلوها ان يذوق ثمرها حتى وان جاورتها من تحمل نفس شمرتها هذا ما كانت توصيبا به جدتي وامي وأعملي بما يرضي الله وأمامك المنتظر عجل الله فرجه الشزيف وساعد الله قلبك يامولاي على ما تراه وتسمعه ممن يدعي انتسابه لمذهبك .
    جعل الله الستر مبتغى الجميع نساء ورجال انه نعم المولى ونعم النصير .

    تعليق


    • #3
      فداء الكوثر(ام فاطمة)
      عضو فضي
      الحالة :
      رقم العضوية : 190506
      تاريخ التسجيل : 05-03-2016
      الجنسية : العراق
      الجنـس : أنثى
      المشاركات : 1,092
      التقييم : 10




      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      â?€..موضوع مهم وقيم ونحتاج له في

      هذه الأيام وقد اثار موضوعكم عفة

      المرأة لأن عفة المرأه لا تعني الانكفاء

      والانطواء ، ولا تعني الجمود والأحجام

      عن تحمل المسؤولية وممارسة الدور

      الاجتماعي ، وقد رأينا السيدة زينب

      وهي تمارس دورها الاجتماعي في

      أعلى المستويات.*

      لكن العفة تعني عدم الابتذال ، وتعني

      حفاظ المرأة على رزانتها وجدية

      شخصيتها أمام الآخرين. فإذا استلزم

      الأمر أن تخرج المرأة إلى ساحة

      المعركة فلا تتردد في ذلك، وإذا كانت

      هناك مصلحة في التخاطب مع الرجال

      فلا مانع وهكذا في سائر المجالات

      النافعة والمفيدة.*

      �� فلنتأمل ما يقوله أحد المعاصرين

      لها والمجاورين لمنزلها برهة من الزمن

      ، ليتضح لنا معنى العفة والاحتشام



      ���� نصـائح زينبيـة*

      â?€كوني كشجرة الرمان في خضرتها ، طيبة في ثمرها ، جميلة في زهرها*

      â?€ كوني قوية الإرادة*

      â?€خذي قراراتك الإيجابية بنفسك*

      â?€انهلي من العلم ما استطعت*

      â?€حافظي على سمعتك فإنها كالزجاجة يستحيل إصلاحها إذا ما انكسرت

      ـ ابتعدي عما يشين لك ولعائلتك*
      ابتعدي عن التقليد الأعمى للأخريات*

      ـâ?€ تجنبي أي عمل يكون في الخفاء ، ومهما أخفيت يكتشف السر في يوم ما*

      â?€ كوني سليمة النية مع نفسك ومع الآخرين*

      â?€ اهتمي بسلوكك السليم لتقنعي الآخرين بالاعتماد عليك
      *
      â?€ احترمي أنوثتك ولا تفرطي بها*

      â?€اجعلي مقولة ( المرأة تنحني أمام النسيم ولا تنكسر أمام الريح العاتية ) مثلك الأعلى*..

      â?€لتكن رائحتك فواحة كالزهرة*
      حتتى تصوني نفسك وجمالك ........

      وشكرنا الدائم للست زهراء
      ربي يوفقكم بمزيد من العطاء ...

      ����������








      تعليق


      • #4
        شموع الانتظار &&
        عضو جديد
        الحالة :
        رقم العضوية : 184101
        تاريخ التسجيل : 05-08-2014
        الجنسية : العراق
        الجنـس : أنثى
        المشاركات : 27
        التقييم : 10


        الحجاب في القران الكريم


        â??ï¸?â??ï¸? يقول تعالى في سورة النور: {وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ}؛
        ï؟½ï؟½الخُمُر: جمع خمار، وهو ما تغطي به المرأة رأسها، وينسدل على صدرها..
        ï؟½ï؟½والجيوب: جمع جيب، والمراد بالجيوب الصدور،
        ،
        ï؟½ï؟½ والمعنى: وليلقين بأطراف مقانعهن على صدورهن، ليسترنها بها..
        م€° أي هذا الحجاب ليكن فضفاضاً، ساتراً للرأسِ والصدرِ معاً..
        ،
        â‌—ï¸?هذهِ الأيام هناك تلاعب في الحجاب، المرأة التي تريد أن تلبس الحجاب، إن كانَ إرضاءً لله -عز وجل- فلتراعي المواصفات الشرعية للحجاب!..
        ،
        ï؟½ï؟½ بعض النساء تتحايل على الدين: تغطي شعرها بما هو زينة، وتغطي بدنها بما يلفت النظر..
        إن كان المُراد هو التستر، فلماذا هذا التلاعب؟..â‌“
        إن كانَ الحجاب عن رغبة وعن ميل، فلماذا هذهِ الحركات الشيطانية في لبس الحجاب؟..â‌“
        ،
        â*•ï¸? هذا الحجاب القهري والاجتماعي، يتلاشى مع أول فرصة من فُرص الفرار..
        ✈ï¸? حيث هناك نساء لا يبدينَ وجوههن؛ خوفاً من المجتمع والعُرف، وعندما يذهبن إلى بلاد الغرب، يتركن كُلَّ الحدود وهن في الطائرة وقبل أن تُغادر البلدَ..
        ✋ هذا هو الحجاب الإجباري القهري، الذي يكون بسبب العُرف والتقاليد، وهو لا قيمةَ له..

        ،
        ،
        [ #نورانيات_الشيخ_حبيب_الكاظمي ]







        تعليق


        • #5
          نهج الهدى
          عضو متميز

          الحالة :
          رقم العضوية : 43130
          تاريخ التسجيل : 13-03-2012
          الجنسية : العراق
          الجنـس : أنثى
          المشاركات : 736
          التقييم : 10


          حجاب العصر


          جميلة هي هذه الكلمات..
          ........حجابي ...........محجبة.........
          والاجمل حينما يطلقونها عليكي... كالوسام على الصدر
          فهل تفكرنا يوما" في معنى ( الحجاب )!!!!!!!
          وما هو الحجاب؟ وهل نحن محجبات فعلا"؟؟؟؟؟؟؟
          بل قولي :
          هل نحن فاطميات؟؟؟؟
          هل نحن زينبيات؟؟؟؟
          ألسنا نحب هذه الاسماء العظيمة! فأين الاقتداء بالمحبوب؟؟ ام هي لقلقة لسان!!
          فهل هذا الحجاب مجرد قطعة قماش نضعها على رؤسنا!!!
          ام له بعدا" اخر ومعاني اخرى
          نعم,اخواتي انه يشمل معنى اسمى واقوى وابعد من قطعة القماش تلك..
          الحجاب هو ان تحجبي نفسكِ عن كل ما يغضب الله
          الحجاب هو ان تغضّي بصركِ عما حرّم الله
          الحجاب هو ان لا تظهري زينتكِ الاّ ما ظهر منها
          الحجاب هو ان لا تتبرجي تبرج الجاهلية الاولى
          الحجاب هو ان لا تبدعي في سلام الرجال وممازحتهم
          الحجاب هو.....هو.....هو..................
          هناك الكثير من الامور التي تدخل تحت هذا العنوان ولكن المحجبات غافلات عنها
          فياليتنا ننتبه عند خروجنا من منازلنا ونحن نحمل تلك الهوية الاسلامية والتي تقع على عاتقنا مسؤولية صيانتها وحمايتها واسألكم بالله
          هل يجوز للمحجبة ان تضع المكياج ولو كان خفيفا" كما تحتج بعض الاخوات؟
          ام هل يجوز للمحجبة ان ترتدي الملابس الضيقة جدا" جدا" الى حد انها تمشي بصعوبة !!وتحتج بالسوق والموديل؟؟
          فهل نرتدي كل ما هو جديد بموديله حتى وان تعارض مع مبادئنا؟؟
          والعجب كل العجب من من المحجبة التي ترتدي ( الجبة ) كالباس اسلامي ولكن لا للجوراب !!!
          والاعجب منها تلك التي ترع حجابها ليغطي نصف وجهها ( محنكة ) ولكن النصف الاخر من الوجه مكياج !!!
          والاغرب منهما تلك التي ترتدي الحجاب مع بنطلون!! بكل رحابة صدر ويتغير ما ترتديه معه تدريجيا" من ( الصاية ) الى ( المانتو ) الى ( القميص العادي ثم كلاسيكي يعني قصير ) الى ( البدي ) هل هذا الحجاب!!!
          فهل هذا مقبول يااصحاب العقول!!

          تعليق


          • #6
            خادمة ام أبيها
            عضو ذهبي

            الحالة :
            رقم العضوية : 187943
            تاريخ التسجيل : 23-05-2015
            الجنسية : العراق
            الجنـس : أنثى
            المشاركات : 2,498
            التقييم : 10


            ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ماهي حكمة الحجاب ؟ وكيف يكون الحجاب الاسلامي ؟



            ما هو الحجاب الاسلامي ؟ ï؟½ï؟½
            ولماذا فرض الاسلام الحجاب ؟ â?‌
            لقد اعطى الله تبارك وتعالى الانسان شعاعا من جلاله وجماله ، فجعل الرجل تجسيدا وتجليا لجلاله وعظمته وجعل المراة ومضة وانعكاسا لجماله وبالتالي فانه سبحانه وتعالى خلقهما لبعضهما وليكملا وجود بعضهما البعض وجعل الحياة مصدر لذة ومتعة واستقرار وسكينة بفضل وجود المودة والرحمة والعشق والمحبة بين الاثنين (الرجل والمراة) ،
            والحجاب ايضا فرض من اجل الحفاظ على الاستقرار والسكينة والصدق والاخلاص والسعادة والوئام داخل الاسرة وضمن الحياة العائلية .
            .
            .
            الحجاب فرض لكي لا تتفكك حياة الاسر ولكي لا ينظر الرجل بشهوة الى النساء والفتيات العفيفات وبالتالي لكي لا تتصدع وتنهار دعائم البيت والاسرة (والمجتمع في نهاية الامر) .
            .
            .
            الحجاب هو من اجل تجنب الوقوع في الفساد والفحشاء والرذيلة وبالتالي المحافظة على سلامة المجتمع والاجيال .
            وهكذا فان الاسلام فرض على المراة ارتداء الحجاب لكي يحظى الابناء باباء وامهات صالحين وملتزمين ينتسبون اليهم ولكي يتمتع هؤلاء الابناء بتربية الوالدين ومحبتهما وعطفهما ومن اجل كل هذه المصالح والمنافع التي تعود على الانسان فقد فرض الباري تبارك وتعالى واجبات محددة على الرجال والنساء في مجال يتعلق باللباس وبالنظر حيث ان الحجاب هو احد افضل الواجبات واكثرها تامينا لسلامة وعفة الافراد والمجتمع

            تعليق


            • #7
              عاشقة غريب كربلاء
              عضو متميز

              الحالة :
              رقم العضوية : 152040
              تاريخ التسجيل : 27-11-2013
              الجنسية : العراق
              الجنـس : أنثى
              المشاركات : 659
              التقييم : 10





              السلام عليكم

              احسنتم الاختيار عزيزتي -مقدمة البرنامج- وجزيتم خيراً على جهودكم المبذولة للارتقاء بهذا المنتدى المبارك رعاكم المولى حامل اللواء-عليه السلام-
              وتحياتي لغاليتي - ام كرار -صاحبة القلم الراقي اسأل الله تعالى ان يوفقها لكل خير

              الحجاب
              هذا الموضوع المهم وبسب أهميته فقد ذكره الله في القران الكريم

              {يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين}
              فالحجاب امان من الايذاء وقد ورد في تفسير القمي إن النساء كن يخرجن الى المسجد ويصلين خلف رسول الله -صلى الله عليه واله و. وإذا كان بالليل وخرجن الى صلاة المغرب والعشاء الاخرة والغداة يقعد الشأن لهن في طريقهن فيؤذونهن ويتعرضون لهن

              وقال تعالى {وإذا سألتموهن متاعاً فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن}
              اذن فالحجاب فيه طهارة القلب للرجل والمرأة على حد سواء

              وبالمقابل فقد انزل الله تعالى ايات تنهى عن السفور والتبرج والخروج امام الأجانب

              قال تعالى{ وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى}
              وقال تعالى{وقل للمؤمنات يغضضن من ابصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهنّ إلاّ ما ظهر منها وليضربن بخمرهنّ على جيوبهنّ}

              ونلاحظ ان الأية المباركة تؤكد على الالتزام بإرتداء الحجاب الشرعي الكامل الذي يستر ما تحته وعدم اظهار الزينة لا كما نراه اليوم من إرتداء الملابس الضيقة والتي تحكي ما تحتها أو أنها بالوان براقة وفيها أنواع الزينة كما انها تضع على وجهها أنواع مساحيق التجميل وترتدي الحلي البارزة للعيان
              وعندما ينصحها احد تقول وبكل وقاحة ماذا تريدون منا أيها المعقّدون انا أرتدي الحجاب وكان الحجاب هو قطعة قماش تضعها على رأسها ولا تعلم ان الحجاب هو ان تحجب عين الناظر اليها لا ان تلفته بزينتها الظاهرة

              وللسفور وعدم الالتزام بالحجاب الشرعي اثار سلبية كثيرة على المجتمع

              جاء في كتاب الحجاب الدرع الواقي للمرجع السيد محمد الشيرازي -قدس سره-قصة تبين تفكك أسرة بسبب السفور
              {في إحدى البلاد كانت تعيش امرأة وكان له زوج ولها منه أربعة أولاد وكانا يعيشان بانسجام كامل رغم أن الزوج كان يكبر زوجته بسنوات عديدة وكان على قرب بيتهما كاسب خبيث وكان يرى جمال هذه المرأة التي كانت شبه سافرة ولم تحفظ حجابها بشكل جيد فطمع فيها فأخذ يغريها ويقول لها: أنت فتاة جميلة وصغيرة فكيف ترضين بالعيش مع هذا الرجل الكبير السن ؟ وما زال بها كذلك حتى غيّرت الزوجة سلوكها مع زوجها واضطر الزوج تحت ضغط زوجته المخدوعة أن يطلقها حتى تتزوج من ذلك الشاب الخبيث
              وهكذا هدم السفور بيت الزوجية وفرّق بين الزوجين وضيّع الأطفال}



















              تعليق


              • #8
                كربلاء الحسين
                عضو ذهبي
                الحالة :
                رقم العضوية : 161283
                تاريخ التسجيل : 01-02-2014
                الجنسية : العراق
                الجنـس : أنثى
                المشاركات : 2,116
                التقييم : 10


                حجابك عنوان عفافك


                سألتني فتاة:
                'لماذا تضعين الحجاب؟'
                هل شعرك مجعد أم أنه لا شعر لك؟'
                فأبتسمت و قلت:
                'ربما كان كذلك'
                فأستغربت الفتاة من إجابتي ثم قالت:' ما بالك لا تجيبينني بصدق
                أظن أن لك شعر شديد الجمال حتى تخافين من أن أحسده'
                فما زادتني إجابتها إلا ضحكا و قلت: ' قد يكون كذلك'
                فبدى على ملامح الفتاة الغضب و قالت:' من يعلم فقد يكون الصلع هو السبب؟'
                فضحكت و أعدت لها عبارة 'قد يكون كذلك'
                فهمت بالذهاب و قد احتد بها الفضول و الغضب
                فناديتها: 'أختاه! أتدرين لماذا أضع الحجاب؟
                ليس لأن شعري مجعد
                و ليس لأنه رائع النعومة و أخاف من الحسد
                و ليس لأنه لا شعر لي'
                فتعجبت و قالت:' إذن لماذا؟'
                فقلت: ' لأن الحجاب فريضة، لأني أخشى ربي، لأني أعمل على طاعته، حبي للحجاب أمر يتجاوز توصيفه المادي كقطعة قماش و زي،، هو حقا رمز أنوثة المرأة رمز عفتها رمز محبتها لله و صونها عرض الأب و من سيكون زوج،،
                و الحجاب الحقيقي هو الذي يقتنع به القلب قبل العقل و تحمل مسؤوليته الأفعال لا فقط الكلام.'
                أو أدركت الآن لما الحجاب '
                يا رب احفظ جميع المسلمات بالحجابــ

























                تعليق


                • #9
                  جبل الصبر
                  عضو ذهبي

                  الحالة :
                  رقم العضوية : 2423
                  تاريخ التسجيل : 03-03-2010
                  الجنسية : العراق
                  الجنـس : أنثى
                  المشاركات : 2,403
                  التقييم : 10


                  احتشام المرأة المسلمة (يقربها من قلب الرجل )


                  اللهم صل على محمد واّل محمد

                  لاشئ في الوجوديرفع قدر المرأة كالعفة 0حيث اكدت دراسة اجراها مؤخرا احد اساتذة علم النفس في جامعة القاهرة ان حشمة المرأة اقصر الطرق للوصول الى قلب الرجل والاستحواذ على عواطفة ومشاعره بشكل يؤدي الى حب حقيقي راسخ ثم الى العش الذهبي المنشود 0
                  واضافت الدراسة ان تمسك المرأة بأحتشامها يستقطب اهتمام الرجل وتركيزه بعيدا عن جمالها المادي وايضا يكثف هذا الاهتمام حضورها الوجداني واتزان عقلها وتيسير الدراسة الى ان ازياء المرأة غير المحتشمة تداهم عيتي الرجل وتضعها امام خيار واحد لا ثاني له : هو التركيز على الشكل فقط دون ان يترك ذلك ادنى فرصة لاستثمار الجوانب الوجدانية والعقلية وفي هذه الحالة تسيطر الغريزة والرغبة الجنسية فقط ، بينما يتيح احتشام حواء ووقارها الفرصة للتركيز على جمال اخلاقها وعقلها

                  وكذلك سئل حكيم عن المواصفات التي يريدها في المرأة لكي تصبح مثالية قال : احميها فتحميني فقيل : كيف تحميك ؟ قال : تجمع شتاتي وتفهم لغاتي وتبتهج حياتي وتحفظ سري بعد مماتي



























                  تعليق


                  • #10
                    مرتضى علي الحلي 12
                    عضو فضي

                    الحالة :
                    رقم العضوية : 4050
                    تاريخ التسجيل : 24-07-2010
                    الجنسية : العراق
                    الجنـس : ذكر
                    المشاركات : 1,984
                    التقييم : 10



                    (( كلاّ لن أتنازل عن حجابي ))



                    (( كلاّ لن أتنازل عن حجابي ))
                    ==============================
                    بسم الله الرحمن الرحيم
                    والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله المعصومين

                    هل يَسلبُ الحجابُ المرأةَ حقَ الحرية، وهو حق طبيعي للإنسان؟

                    إذا عرفنا أن الحجاب في الإسلام هو وظيفة تقوم بها المرأة عند مقابلتها أو مواجهتها للرجل

                    فعندئذٍ يزول مثل هذا الإشكال، وهو حرمان المرأة حريتها
                    .

                    وأعتقد أنَّ الذين يثيرون مثل هذه التساؤلات، لا يميّزون بين حبس المرأة في المنزل، وبين إدراكها ما يتوجب عليها حين تواجه الرجل الأجنبي
                    .

                    إنّ مسألة سجن المرأة لا وجود لها في الإسلام،


                    ولكنّ وظيفتها -حينما تتعامل مع الرجال-
                    في أن تراعي أسلوباً خاصاً في لباسها وفي حركاتها

                    وهذا لا يتناقض مع كرامتها الإنسانية، ولا يعد تجاوزاً على حقوقها الطبيعية
                    .

                    إنَّ المجتمعات الغربية والتي لا تعترف بالدين الإسلامي، ولا بالكثير من ضوابط الأديان، لا توجد لديها ضوابط شرف وحياء وما شابه ذلك،


                    فإنّ الشرف الإنساني للمرأة في مجتمعاتنا المحافظة، والتي أنعم الله عليها بنعمة الدين
                    ، يقتضي أن تكون المرأة المسلمة حين خروجها وقورة، وأن تتجنب كل ممارسة تستهدف الإثارة،


                    فعلى أثر التحلّل وضياع الحدود الإنسانية، في المجتمعات التي تطالب بحرية المرأة،(المجتمعات الغير إسلامية)



                    ارتفعت نسبة الجرائم الجنسية، وقد ازداد الإقبال على دور السينما، وامتلأت جيوب أصحاب مصانع أدوات التجميل،


                    وارتفع مقام الراقصين والراقصات، على مقام العلماء والمفكرين والمصلحين بمراتب كبيرة.

                    وإذا أردت أن تعرف حقيقة هذا الأمر، فقايس بين استقبال راقصة أو مغنية ترِد إلى البلاد، وبين استقبال مخترعٍ كبير يصل إليها،

                    وانظر رد الفعل عند الشباب في كلا الحالين
                    .

                    إنّ الذين يطالبون بحرية المرأة أو تحريرها من القيود، لم يطالبوا بتحريرها من الجهل والأوهام الخرافية، والتقاليد الباطلة والنظريات الجائرة الوضعية



                    وإنما انطلقوا بمعنى الحرية هذه، التي اشتقوّا منها كلمة التحرر، إلى ما تنكِره الفطرة، وينكره العقل، وينكره الدين الإسلامي
                    .

                    إنَّهم بمطالبتهم بالتحرر من القيود، يريدون التحرر من العفة والشرف والكرامة.

                    فيجب على المرأة المسلمة أن تكون يقظة وحذرة، من أمثال هذه الادّعاءات البرّاقة والكاذبة

                    وأنّ تتمسك بدينها ومبدأها، الذي يُريد لها أن يخرِجها من الظلمات إلى النور، من ظلمات الجاهلية والأوهام، إلى نور الهداية والحقيقة.


                    وهكذا ينطبق الجواب نفسه على اعتراضاتهم الأخرى وصيحاتهم المبرقعة، صيحات المساواة،
                    ويزعمون أنَّ الحجاب يلغي المساواة التامة بين الرجل والمرأة،



                    فماذا يقصدون بالمساواة التي يهتف بها الهاتفون، ويبالغون في الهتاف بها والدعوة إليها؟



                    فهؤلاء لم يلتفتوا إلى ما قرره الإسلام، وثبّت قواعده وشيدّ بناءهُ، قبل هتافاتهم بعدة قرون

                    .

                    لقد ساوى الإسلام بين المرأة والرجل في حقوق الحياة،

                    وفي حقوق الإنسانية، والمساواة التامة أمام محاكم العدل وسلطات التنفيذ،


                    نعم لم يساوِ الإسلام في طبيعة خِلقة كل من الذكر والأنثى؛

                    وذلك لحكمة الخالق المدبر؛ كي يؤدّي كل واحد الوظيفة المعدّ له




                    {وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالأُنثَى} [آل عمران: 36] -في الخلقة-(

                    إنّ القدرة الخالقة المدبرة، أعدّت الأنثى بتكوينها وبجميع أجزائها لوظيفة في الحياة، لن يستطيع أن يقوم بها أقوى الرجال،



                    ومن الظلم أن نكلّفها بالوظيفة التي كُلّف بها الرجلُ أيضاً.

                    إنّنا لا نستطيع أن نوحّد بين وظائف الأعضاء عند الرجل ووظائف الأعضاء عند المرأة،


                    فكل واحد من الرجل والمرأة له دور معين يقوم به في الحياة، لاستمرار الطبيعة البشرية، تماماً كما الليل والنهار لاستمرار الطبيعة الكونية

                    .
                    وهل في الإمكان أن نساوي بين الرجل والمرأة في حدوث الدورة الشهرية؟



                    وهل بالإمكان أن نبدّل طبائع الأشياء،؟

                    فنجعل الرجل يشارك المرأة في الحمل والولادة والإرضاع؟



                    هنالك صيحة أخرى عنوانها،


                    أنَّ الحجاب يمنع المرأة من التقدم العلمي،

                    وهم يربطون بين الحجاب والتخلّف، ويعدّون السفور مظهرَ تطورٍ في بلادهم
                    .

                    ولا ندري ما العلاقة بين الحجاب والتخلف؟

                    !!

                    فالرجال يحجبون كامل أجسامهم عدا رؤوسهِم،
                    فهل حجاب الرجل وستره الكامل لجسده بالثياب، يعدّ مظهر تخلف؟

                    !

                    ليس هناك في الواقع أي علاقة بين التخلف وستر المرأة لجسدها،

                    وبين التقدم وعدم سترها له؛

                    لأن التخلف إنما يتعلق بكل أنواع الحركة، التي تُسيء إلى وعي الإنسان وعلاقته مع الآخرين والى نشاطاته في الحياة،



                    فهل حجاب المرأة يفعل هذه الأمور؟

                    إنَّ التطور التقني الموجود في الغرب، لم ينشأ عن رفض الحجاب


                    لأن مسألة التطور هي من المسائل التي تحدِثها تحولاتٌ فكرية في فهم الكون والحياة وأسرار الطبيعة

                    إضافة إلى إيجاد الفرص للناس المختصين، أو الذين يملكون خبرة في هذه المجالات، ولا علاقة له بأن تلبس المرأة الحجاب أو لا تلبسه.

                    إنَّ واقع التخلف الذي يعيشه الواقع العربي أو الإسلامي، يرتبط بالجمود العلمي من جهة،

                    وبالأوضاع السياسية المحلية التابعة لسياساتٍ عالمية كبرى، والتي فرضت التخلف عليه، وأشعلت المنطقة بالحروب والخلافات والمنازعات، وأنواعِ الحكم التي لم تحترم حرية الشعب من جهة أخرى
                    .

                    يقولون في الإســــــــــــــــلام ظلـــــــما بأنه يصد ذويـــــــــــــه عن طريق التقــــدمِ

                    فإن كان ذا حقاً فكيف تقدمــــــــــــــت أوائــــله في عهـــــــــــــــــــــــدها المتقدمِ

                    وإن كان ذنب المسلـم اليوم جهلـــه فماذا على الإسلام من جهل مسلمِ

                    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                    مرتضى علي الحلي:النجف الأشرف:















                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                    x
                    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                    x
                    يعمل...
                    X