إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

جدتي ووالدتي ودواوينهن

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • جدتي ووالدتي ودواوينهن

    جدتي ووالدتي ودواوينهن
    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم من الاولين والاخرين
    بسم الله الرحمن الرحيم
    كلما حدثتني رحمها الله تقول بكل فخر واعتزاز نحن مستورات عفيفات تربينا في بيوت مغلقة الابواب لاننا خليفات تلك الامهات اللواتي يرفعن ايديهن بالدعاء الى الباري عز وجل ليبلط معابركم الى مستقبل منشود مؤمن بالله واهل البيت عليهم السلام . ... كانت تجيد سرد القصص والحديث بالفصحى وتنظم الشعر الشعبي البسيط وتلقي على مسامعنا ما حفظته وما خزنته ذاكرتها من اشعار عند ذهابها مع والدتها الى مثلاً المغتسل وما قالته النادبة وفي حمام النساء عند مرافقتها لها وما يدور هناك وفي مناسبات الزواج والمأتم خزين من الطرف والحزن احياناً الذي لو أعادت بعضه بسجيتها وطريقة القائها تبكينا .. فهي لم تكن تجيد الكتابة والقراءة إلا ماتعلمته من قراءة القران وما حفظته منه عند الكتاتيب ... ولكن ما حواه البيت الكبير من كتب جعلها تقلب ما تقع عليه يدها وبعد مخاض ومخاض حتى تفتح شفرات ما مكتوب ... هي وحدها من علمت نفسها اللغة قراءة وكتابة ولما كانت تعيش في ذلك البيت واحتوائه على مكتبة كبيرة ورواده ليلاً ونهاراً( اما لزيارة المراقد المقدسة او لدفن موتاهم ) ومن جميع الاماكن لانها زوجة ابن الشيخ الكبير تستغل اوقات اعداد الطعام بالبحث والتقصي في الكتب وفي الخفية عن اعين الناظرين اليها بالبحث في ما تقع عليه عينها وما تستهويها حتي (يجمر الحطب )او (يغلي ماء الر ز ) أو ( ينضج اللحم )حتى هذا الوقت لم تضيعه سدىً ... ونحن بناتهن وحفيداتهن اصبحنا امهات وحفيدات فكم من قصيدة وقصيدة وقصة وقصة لم تفتح لها شبابيك غرف الذاكرة !؟ وكم من تلك العقول دفنت بين جدران مشيدة وأزمنة واقبية عقول حرمتها من البوح والنشر .

  • #2
    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم..

    احسنت اختي الفاضلة..

    رحم الله تلك الايام وتلك القلوب العابقة بالطيبة والمحبة والفطرة السليمة

    تعليق


    • #3
      اشكر مرور استاذتي الفاضلة ومشرفتنا المحترمة على المرور والرد الراقي

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X