إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الامام موسى الكاظم ( عليه السلام ) في سطور .

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الامام موسى الكاظم ( عليه السلام ) في سطور .

    اللهم صلِ على محمد واله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





    فيما يلي نذكر بعض المعلومات الخاطفة حول الإمام موسى الكاظم ( عليه السَّلام ) :
    إسمه و نسبه : موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ( عليهم السَّلام ) .
    أشهر ألقابه : الكاظم ، الحليم ، الطاهر ، الطهر ، العبد الصالح ، باب الحوائج .
    كنيته : أبو إبراهيم ، أبو الحسن الأول ، أبو الحسن الماضي .
    أبوه : الإمام جعفر الصادق ( عليه السَّلام ) .
    أمه : حميدة البربرية أو المغربية بنت صاعد ، أم ولد و تُلقَّب بـ " المصفاة " .
    ولادته : يوم السبت أو الأحد ( 7 ) شهر صفر سنة ( 128 ) .
    محل ولادته : الأبواء ، و هو ما بين مكة المكرمة و المدينة المنورة قرب جحفة .
    مدة عمره : ( 55 ) سنة .
    مدة إمامته : ( 35 ) سنة ، أي من ( 25 ) شهر شوال ( 248 ) و حتى ( 25 ) شهر رجب سنة ( 183 ) .
    نقش خاتمه : حسبي الله ، كن من الله على حذر .
    زوجاته : من زوجاته : تُكتم ( طاهرة ) ، و كنيتها أم البنين .
    شهادته : يوم ( 25 ) رجب سنة ( 183 ) هجرية .
    سبب الشهادة : السم من قبل هارون الرشيد أيام خلافته بعد أن قضى عمره في سجونه .
    مدفنه : مدينة الكاظمية المقدسة ، في الجانب الغربي من بغداد / العراق .
    الصّلاة على الإمام موسى بن جعفر الكاظم

    اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلَى الاَْمينِ الْمُؤْتَمَنِ مُوسَى بْنِ جَعْفَر ، الْبَرِّ الْوَفِيِّ الطّاهِرِ الزَّكِيِّ ، النُّورِ الْمُبينِ الُْمجْتَهِدِ الُْمحْتَسِبِ ، الصّابِرِ عَلَى الاَْذى فيكَ ، اَللّـهُمَّ وَ كَما بَلَّغَ عَنْ آبائِهِ مَا اسْتُوْدِعَ مِنْ اَمْرِكَ وَ نَهْيِكَ ، وَ حَمَلَ عَلَى الَْمحَجَّةَ وَ كابَدَ اَهْلَ الْعِزَّةِ وَ الشِّدَّةِ فيما كانَ يَلْقى مِنْ جُهّالِ قَوْمِهِ ، رَبِّ فَصَلِّ عَلَيْهِ اَفْضَلَ وَ اَكْمَلَ ما صَلَّيْتَ عَلى اَحَد مِمَّنْ اَطاعَكَ وَ نَصَحَ لِعِبادِكَ ، اِنَّكَ غَفوُرٌ رَحيمٌ .
    المصدر : بحار الأنوار ( الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار ( عليهم السلام ) ) : 91 / 76 ، للعلامة الشيخ محمد باقر المجلسي .

    السَّلامُ عَلَى مَحَالِّ مَعْرِفَةِ اللهِ ، وَمَسَاكِنِ بَرَكَةِ اللهِ ، وَمَعَادِنِ حِكْمَةِ اللهِ ، وَحَفَظَةِ سِرِّ اللهِ ، وَحَمَلَةِ كِتَابِ اللهِ ، وَأَوْصِيَاءِ نَبِيِّ اللهِ ، وَذُرِّيَّةِ رَسُولِ اللهِ .

  • #2
    شكرا لك على الموضوع
    عظم الله أجورنا وأجوركم



    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X