إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

🌿🌿 زهد امير المؤمنين عليه السلام 🌿🌿

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • 🌿🌿 زهد امير المؤمنين عليه السلام 🌿🌿

    بسم الله الرحمن الرحيم

    زّهد امير المؤمنين (ع)

    فقد كان عليه السّلام ازهد الخلق بعد النّبي صلّى اللّه عليه و آله،كما شهد بذلك عمر بن عبد العزيز.

    و روى سويد بن غفلة انّه دخل عليه فوجد بين يديه صحفة (1)فيها لبن عظيم الرّائحة من شدّة الحموضة و فى يده رغيف يرى قشار الشعير فى وجهه،و هو يكسره بيده احيانا،فاذا عسر عليه كسره بركبتيه.

    و كنس بيت المال يوما و رشّه و هو يقول:يا صفراء غرّي غيرى،يا بيضاء غرّى غيرى.

    تم تمثّل:
    هذا جناى و خياره فيهإذ*** كلّ جان يده الى فيه (2)

    و كان عليه السّلام اخشن الناس مأكلا و ملبسا.
    قال عبيد اللّه بن ابى رافع:
    دخلت عليه يوم عيد فقدّموا جرابا مختوما فوجدنا خبز الشعير فيه يابسا مرضوضا فاكل و ختم.فقلت يا امير المؤمنين لم تختمه؟

    فقال:
    خفت هذين الولدين يعنى الحسنين ان يلثّاه بسمن او زيت. (3)
    و كان ثوبه مرقوعا بجلد تارة و بليف اخرى،و كان يلبس الكرابيس الغليظة،فاذا وجد كمّه طويلا قطعه بشفرة و لم يخطه و كان لا يزال متساقطا على ذراعيه حتّى يبقى سدى بلا لحمة.

    و كان يأتدم بخلّ و ملح ان ائتدم فان ترقى عن ذلك فببعض نبات الارض فان ارتفع عن ذلك فبشيء من ألبان الابل و لا يأكل الاّ قليلا،و كان عليه السّلام يقول:لا تجعلوا بطونكم مقابر للحيوانات.

    و هو الّذي طلّق الدّنيا ثلاثا،و كانت الاموال تجيء إليه ممّا عدى الشام فيفرّقها و يمزّقها و يقول:
    هذا جناى و خياره فيهاذ كلّ جان يده الى فيه(4)و كان يطوى يومين او ثلاثة من الجوع،و يشدّ حجر المجاعة على بطنه الشريف.و كان فراشه التراب،و وساده الحجر.

    و من خبر ضرار بن حمزة الضبّائي عند دخوله على معاوية و مسألته عن امير المؤمنين،قال:فاشهد لقد رأيته فى بعض مواقفه و قد ارخى الليل سدوله و هو قائم فى محرابه قابض على لحيته يتململ يتململ السّليم-اى الملسوع-و يبكى بكاء الحزين و هو يقول:«يا دنيا!يا دنيا!أليك عنّى،ابى تعرّضت أم إليّ تشوّقت لا حان حينك، هيهات هيهات غرّى غيرى،لا حاجة لى فيك قد طلّقتك ثلاثا لا رجعة لى فيك،فعيشك قصير،و خطرك يسير،و املك حقير،آه من قلّة الزّاد و طول الطريق و بعد السفر و عظم المورد».

    فقال له معاوية(لعنه اللّه):يا ضرار!صف لى عليّا عليه السّلام فقال له:
    اعفنى من ذلك.

    فقال:ما اعفيك يا ضرار!قال:ما اصف منه،كانو اللّه شديد القوى،بعيد المدى،ينفجر العلم من انحائه و الحكمة من ارجائه،يستوحش من الدّنيا و زهرتها،و يأنس بالليل و وحشتها، لا يطمع القوى فى باطله،و لا ييأس الضّعيف من عدله،حسن المعاشرة،سهل المباشرة،خشن المأكل،قصير الملبس،عزيز العبرة،طويل الفكرة،يقلب كفّه،و يحاسب نفسه،و كان فينا كاحدنا، يجيبنا اذا سألناه و يبتدعنا اذا سكتنا،و نحن مع تقريبه إلينا اشدّ ما يكون صاحب لصاحبه هيبة،لا نبتدؤه الكلام لعظمه،يحبّ المساكين،و يقرب اهل الدّين.

    و اشهد لقد رأيته فى بعض مواقفه و قد ارخى الليل سدوله و غارب نجومه،قابضا على لحيته يتململ تململ السليم -اى الملسوع-و يبكى بكاء الحزين و يقول: يا دنيا يا دنيا غرّى غيرى،ابى تعرّضت أم بى تشوّقت؟هيهات هيهات،قد طلّقتك ثلاثا لا رجعة لى فيك،فعمرك قصير و خطرك حقير،اه من قلّة الزّاد و بعد السّفر و وحشة الطّريق.

    فبكى معاوية لعنه اللّه و قال:رحم اللّه أبا الحسن،كان و اللّه كذلك، فكيف حزنك عليه يا ضرار؟قال:حزن من ذبح ولدها فى حجرها. (5)و غير ذلك كثير جدّا.
    -----------------------------------
    1) .فى«الف»:بين صحفه فيها لبن.
    2) .المناقب للخوارزمى118/.
    3) .شرح نهج البلاغة-لابن ابى الحديد-ج26/1.
    4) .شرح نهج البلاغة-لابن ابى الحديد-ج 26/1.

    5) .مروج الذهب:433/2.

  • #2
    الأخت الكريمة
    ( خادمة ام أبيها )
    بارك الله تعالى فيكم على الموضوع القيم والمميز
    جعله تعالى في ميزان حسناتكم

    دائماً ننتظار جديدكم الطيب









    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    يعمل...
    X