إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ابو طالب مؤمن قريش وسيد البطحاء عليه السلام

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ابو طالب مؤمن قريش وسيد البطحاء عليه السلام

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين واللعن الدائم على
    أعداهم ،
    ومخالفيهم ، ومعانديهم ، وظالميهم ، ومنكري فضائلهم ومناقبهم ،
    ومدّعي مقامهم ومراتبهم ،
    من الأولين والأخرين أجمعين إلى يوم الدين وبعد
    أبو طالب:هو عبد مناف بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد
    مناف بن قصي
    لقب أبو طالب( عليه السلام ) بمؤمن قريش تشبيها له بمؤمن فرعون الذي يكتم إيمانه لمصلحة الدين والرسالة
    ومن ألقابه: سيد البطحاء' وشيخ قريش' رئيس مكة
    باختصار مفيد فأن مواقفه تجاه الرسول( صلى الله عليه وآله ) كثيرة
    فمن مواقفه ان النبي( صلى الله عليه وآله ) لما جمع قومه عندما نزلت الآية
    ( وأنذر عشيرتك الأقربين) واشبعهم ...وارواهم... انذرهم( صلى الله عليه وآله ) كما امر الله ودعاهم إلى الإسلام
    فقال أبو لهب: خذوا على يد صاحبكم قبل أن يأخذ على ايديكم فأن منعتم عنه قتلتم وان تركتموه ذللتم
    فأبتدر إليه ابو طالب قائلا: ياعورة والله لننصره ثم لنعينه.
    ثم التفت إلى النبي( صلى الله عليه وآله ) وقال له: يا ابن أخي ان اردت ان تدعوا إلى ربك فاعلمنا حتى نخرج معك بالسلاح
    قال المؤرخون: واسلم خلق كثير وظهر أمرهم وكثر عددهم وعاندوا ذوي ارحامهم من المشركين فأخذت قريش تدعو من استضعفته منهم إلى الرجوع عن الاسلام وشتم الرسول.
    وهمت قريش بقتل النبي( صلى الله عليه وآله )
    فبلغ ذلك أباطالب فأنشد أمام النبي( صلى الله عليه وآله)
    والله لن يصلوا إليك بجمعهم
    حتى اوسد في التراب دفينا
    فلماعلمت قريش أنهم لا يقدرون على قتل الرسول ( صلى الله عليه وآله ) ذلك لأن أباطالب لايسلمه كتبوا الصحيفة القاطعة الظالمة ان لا يبايعون بني هاشم ولا يناكحوهم ولايعاملونهم حتى يدفعوا إليهم محمدا( صلى الله عليه وآله ) فيقتلوه. وتعاهدوا على ذلك وختموها بثمانين ختما وكان الذي كتبها منصور بن عكرمة فشلت يده
    وحصرت قريش بني هاشم واباطالب في الشعب المعروف بشعب أبي طالب فأقاموا ثلاث سنين حتى أنفق رسول الله( صلى الله عليه وآله ) ماله وانفق ابو طالب وخديجة مالهما وصاروا إلى حد الضيق والفاقة
    فعندها نزل جبرائيل ( عليه السلام ) يخبر الرسول ( صلى الله عليه وآله ) ان الله سلط الأرضة علي الصحيفة فأكلتها ولم تبق منها إلا لفظ الجلالة فأخبر( صلى الله عليه وآله ) بذلك أباطالب وهو أخبر قريش فوجدوها كما اخبر
    واسلم ذلك اليوم خلق كثير وخرج النبي( صلى الله عليه وآله ) ومن معه من الشعب ومكث ( صلى الله عليه وآله ) لا يصل إليه أحد بسوء في ظل عمه أبي طالب ( عليه السلام ) باتفاق المؤرخين وهذا كاف في إسناد أبي طالب للدعوة المحمدية
    ومن وصيته المشهورة عند وفاته يا معشر قريش...واني اوصيكم بمحمد خيرا فأنه الأمين في قريش والصديق في العرب وهو الجامع لكل ما اوصيكم به...دونكم ياقريش لاتزالوا بخير ما سمعتم من محمد ( صلى الله عليه وآله ) وما اتبعتم امره فأطيعوه ترشدوا ...
    اجل ابو طالب مفخرة الاعمام ولهذا عظم فقده على رسول الله ( صلى الله عليه وآله)
    فبكاه ومسح جبينه وقال( صلى الله عليه وآله ):
    يا عم ربيت صغيرا
    وكفلت يتيما
    ونصرت كبيرا فجزاك الله خيرا.
    لقد شهد الكثير من الصحابة بإسلامه وإيمانه وخير دليل على ذلك أشعاره ووصيته ومواقفه وحبه ونصرته وكفالته للنبي( صلى الله عليه وآله ) وأما ما قاله البعض بأن أبا طالب كان مشركا ومات على غير الاسلام مستدلين بحديث الضحضاح فمردود:
    ١- لما ذكر من الأدلة المثبتة لإيمانه
    ٢- عدم موافقته للسنة القطعية
    ٣- ضعيف السند لأن الراوي غير عادل وفسقه غير خاف على الجميع وهو المغيرة بن شعبة وبغض هذا الرجل لبني هاشم ولعلي( عليه السلام ) مشهور ومعلوم
    والظاهر أن الغرض من هذه التهمة هو الإمام علي بن أبي طالب( عليه السلام ) والنيل من شخصيته كي يساووه مع الذين كانوا هم وآباؤهم من المشركين
    وهذه الأباطيل التي حاكوها لم تكن تقف عند أبي طالب بل استمرت حتى وصلت والد البني وآمه بل إلى الإمام الحسين( عليه السلام ) الذي خرج لنصرة الدين والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
    كان خارجيا
    أقول :كان ذنب أبي طالب الوحيد أنه والد الشخصية الإسلامية الكبرى علي
    ( عليه السلام )
    إن يحسدوك على علاك فإنما متسافل الدرجات يحسد من علا .








    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
يعمل...
X