إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

🌺✨ *بركات طاعة الأم* 🌟🌟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • 🌺✨ *بركات طاعة الأم* 🌟🌟

    `
    🌺✨ *بركات طاعة الأم*

    ✍🏻 *يحكى في عصر الدولة العباسية : أن تاجرا دمشقيًا كان دائما يتحدى زملاءه ويقول لهم : أنا في حياتي لم أقم بتجارة وخسرت منها ولا مرة واحدة .*


    💦✨ *فضحك أصدقاؤه تهكمًا وسخريةً منه :*
    *• كيف لك تدعي بأنك لن تخسر في حياتك ولا مرة واحدة ؟*

    🔷 *فطلب منهم التاجر أن يقدموا له تحديا ( صفقة بيع أو شراء وإن كانت خاسرة )*

    🔶 *فبدأت الصفقة وهي بيع التمر في العراق.*

    💦✨ *قالوا له : أن من سابع المستحيلات أن تبيع تمرا في العراق وتربح لأن التمر هناك متوفر كتوفر التراب في الصحراء .*

    💎✨ *فقال لهم : قبلت التحدي .*
    *فاشترى تمرا (مستوردا من العراق)*


    ✨ *وانطلق شرقا إلى عاصمة الخلافة العباسية ( بغداد ) آنذاك ...*


    *ومن جميل الصدف أن الواثق بالله ( الخليفة العباسي ) حينها كان ذاهبا في نزهة في الموصل ، في موسم الربيع .*

    🌟 *وكانت الموصل من أجمل المدن في شمال العراق بطبيعتها حيث كانت تسمى (( أم الربيعين )) لأنها صيفا وشتاء هي ربيع .*

    💦✨ *كانت ابنة الخليفة العباسي ( الواثق ) قد أضاعت قلادتها في طريق العودة من الرحلة .. فبكت وأتت أباها وأشتكت إليه .*

    ♦ *فأمر الخليفة الواثق بالبحث عنها ، وأغرى سكان بغداد أن من يجد قلادة ابنته فإن له مكافأة عظيمة ، وسيزوجه من ابنته الأميرة .*

    🌟 *في هذا الزمن المحموم ، وصل التاجر الدمشقي إلى مشارف بغداد . وجد الناس مثل المجانين منطلقة إلى البر للبحث عن القلادة ...*


    ● *فسألهم ما بالكم ؟؟*


    ● *فحكوا له قصتهم ... وقال كبيرهم ( قائد القافلة ) : واأسفاه لقد نسينا أن ناخذ زاداً ولا نستطيع العودة خوفا أن يسبقونا بقية العالم .. فأخذ يضرب كفا بكف .*


    💦✨ *فقال لهم التاجر الدمشقي : أنا أبيعكم تمرا .. فاشتروا منه التمر بأغلى الأسعار ...*

    💢 *وقال في نفسه ( الحمد لله ) ها أنا فزت بالتحدي على تجار دمشق .*


    💎✨ *سمع الواثق عن خبر مراهنة التاجر الدمشقي الذي يبيع تمرا في العراق ويربح فتعجب من ذلك أشد العجب وطلب مقابلته .*


    🌟 *فقال له: أخبرني عن قصتك ..*
    ● *فقال له : أيها الخليفة ،، إنني من يوم مارست التجارة لم أخسر مرة واحدة ...*


    💎✨ *فسأله الواثق عن السبب ...*
    *● فقال له : كنت ولدا فقيرا يتيما وكانت أمي معاقة وكنت أعتني بها منذ الصغر وأعمل وأكسب خبزة عيشي وعيشها منذ أن كنت في الخامسة من عمري ...*


    ● *فلما بلغت العشرين كانت أمي مشرفة على الموت ... فرفعت يدها داعية ،،،، ( أن يوفقني الله وأن لا يرني الخسارة في ديني ودنياي أبداً وأن يزوجني من بيت أكرم أهل العصر ...*

    ♦ *ثم قام الدمشقي من مكانه وأعطاه القلادة الضائعة للأميرة .*

    💎✨ *فابتسم الواثق من كلامه . ومن ثقته وجرأته على بيع التمر في العراق فأصبح أول تاجر يصدّر التمر إلى العراق وبنجاح .*
    *وأصبح صهر الخليفة الواثق .*



    👌🏻 *للتأمل :*

    🌹✨ *1-دعوة الأم مستجابة في حق الأبناء ، فاجهد نفسك في طاعتها ، لتدعو لك بفتح أبواب التوفيق ، وإياك وعقوقها ، فتنغلق عنك أبواب السعادة والنجاح*


    🌹✨ *2- لا زالت الفرصة قائمة أمام الأبناء في طلب مرضاة أمهاتهم ، وإن كانوا تحت التراب ، فبالإمكان الدعاء لهم والتصدق نيابة عنهم ، وتلاوة القران الكريم واهدائها لأرواحهم .*

    🌹✨ *3- أيها الآباء والأمهات : ادعو لأبنائكم بالهداية والصلاح والتوفيق ، وبالنجاح والسعادة متى ما كانوا في طريق الخير والبر اليكم .*

    🌹✨ *4- إن الولد الناجح في الحياة هو من يكسب قلب والديه ، فينغمر قلبهما بالدعاء له على جميل صنعه لهما .فهما النجاح في الدنيا والآخرة .*

    ✨ *ربّ اغفر لي ولوالدي كم ربياني صغيرا ، اجزهما بالإحسان إحسانا ، وبالسيئات عفوا وغفرانا*

    ✨ *عليكم بالدعاء للوالدين للامام زين العابدين عليه السلام موجود في الصحيفة السجادية*



    🌸❍🍃❃↜

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته . ارجوا من جميع الاخوة والاخوات المؤمنين ان لا ينسوا أمي الغالية بالدعاء لانها مريضة ومرقدة في الفراش . جعلنا الله واياكم من البارين والمطيعين للوالدين.

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X