إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

:: الظَوَاهِرُ الوجُودِيَّةُ الخَمْسُ الَتِي تُطيحُ بِأسَاسِ الإلْحَادِ الجَدِيدِ ::

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • :: الظَوَاهِرُ الوجُودِيَّةُ الخَمْسُ الَتِي تُطيحُ بِأسَاسِ الإلْحَادِ الجَدِيدِ ::



    :: الظَوَاهِرُ الوجُودِيَّةُ الخَمْسُ الَتِي تُطيحُ بِأسَاسِ الإلْحَادِ الجَدِيدِ وتَجْعَلَهُ دَكَّا ,دََكّا::


    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :


    :: لَقَد كَتَبَ الفَيلسوفُ البريطاني الشَهيرُ , أنتوني فلو, والذي كانَ مِن أكبرِ المَلاحِدَةِ المُعاصرين , تنظيراً وتبشيرا ,

    ثمّ آمنَ واهتدى , في مَلاحِق كِتَابِه:
    – ( لَيسَ ) هُنَاكَ إلهٌ – المُلحَقُ الأوّلُ :الإلحَادُ الجَديدُ :ص 227 , ط 2,:
    :::::::::::::::::::::::

    :: إنَّ أسَاسَ الإلحَادِ الجَديدِ يَقومُ على الاعتقادِ بعدمِ وجودِ إلهٍ , ولاوجودَ لإلهٍ خالدٍ ,

    لامُتَنَاهٍ ويَكونُ مَصدَرَاً لِكُلِّ المَوجوداتِ , وهذا الاعتقادُ الأساسُ قد فَشَلَ في تَقدِيمِ سَببٍَ كَافٍ له ,

    وهو يَتجَاهَلُ الظَواهرَ الوجوديّةَ الواضحةَ المُتعلِّقَةَ تَحديدَاً بالسؤالِ عَمّا إذا كانَ الإلهُ مَوجُودَاً ؟

    :: ويَرى الفيلسوفُ , أنتوني فلو ,المُؤمِنُ بعد إلحادِه لأكثرِ مِن نِصفِ قِرنٍ ,:

    أنَّ هُناكَ خَمْسَ ظَواهرٍ وجوديّةٍ واضحَةٍ في خِبْرَتِنَا المُباشِرةِ ووعينا الفَعّالِ ,

    ولا يُمكِنُ تَفسيرُها عَقلاً إلاَّ بِلُغَةِ الإيمَانِ بوجودِ إلهٍ , وهذه الظواهرُ هي::::::

    :1: ظاهرةُ العَقلانيّةِ المُنتَظَمَةِ والمُتضَمِنَةِ في جَميعِ خِبرَاتِنَا الحِسيَّةِ عَن العَالَمِ الفيزيائي ....::::

    :2: ظَاهرةُ الحَياةِ , والقدرة على الفِعْلِ بنحوٍ مُستَقِلٍّ ......::::

    :3: ظاهرةُ الوعي , والقدرة على أنْ تكونَ مُدْرِكَا ......::::

    :4: ظاهرةُ الفِكْرِ التَصَورِي , والقدرة على التعبيرِ , وفَهْمِ الرموزِ كتلكَ المَوجودةِ في اللّغَةِ....:::::

    :5: ظاهرةُ النَفسِ ( الذّات )البشريّة , و( مَركز ) الوعي والفِكْرِ والفِعْل.....:::::

    :: وهُناكَ ثلاثةُ أشياءٍ يَجبُ أنْ تُقَالَ عن هذه الظواهرِ وارتباطها الوجودي بوجودِ الإله , وهي....:::::::::

    :: أوَّلاً::- إنَّ هذه الظواهرَ هي حُجَجٌ وبَراهينٌ سليمَةٌ وصالحَةٌ لتَِشهَدَ بوجودِ الإلهِ ,

    وهي بطريقتها التَصوريّةِ الخاصةِ تَفترضُ مُسبَقَاً وجودَ عَقْلٍ أبدِي لا نِهَائِي ,

    فالإلهُ هو الشَرطُ الوجودي الذي يَكمِنُ وراءهُ كُلُّ ما هو واضحٌ بذاته( بديهي) في خِبرتِنَا العَقليّةِ والحِسيّةِ ....:::

    : ثانياً:- ما نَتحَدّثُ عنه – الظواهرُ الوجوديةُ - ليس احتمالاتٍ وفرضياتٍ ,

    بل هو مُواجَهةٌ عقلانيةٌ مع واقعياتٍ أساسيّةٍ , لا يُمكنُ انكارُها دون الوقوعِ في تناقضٍ ذاتي ......::

    :: إنَّ وجودَ الإلهِ تَفترضه هذه الظواهرُ الوجوديةُ مُسبَقَاً وبصورةٍ مُبرهَنَةٍ واقِعيّاً...::

    : ثالثاً:- يَشتكي المُلْحِدون القُدَمَاءُ والجُدُدُ مِن عَدمِ وجودِ دليلٍ على وجودِ الإلهِ ,

    ولكن المُقَارَبَةَ المُتّبَعَةَ هُنَا بِحَسَبِ هذه الظواهرِ الواقعيّةِ هي مَن تَدُلُنَا على وجودِ الإلهِ حقيقَةً ,

    وهذا ما نَدرِكُه في خِبرتِنَا العقليّةِ والحِسيّةِ ,,

    وأنَّ الرفضَ المُتَعَمّدَ لرؤيةِ الواقعِ هو وحدُه المَسؤولُ عن الإلحادِ بصِيَغِه المُتَعَدّدَةِ...:::::


    ::: وللبحثِ تتمَةٌ مُهمّةٌ جِدّاً تأتي فيما بَعدُ إنْ شَاءَ اللهُ تَعَالى في نَشرٍ قَريب::


    ________________________________________________


    :: صَياغَةُ أسلُوبيَّةٌ : مُرتَضَى عَلِي الحِلّي – النَجَفُ الأشْرَفُ –


    كَتَبْنَاه بقَصْدِ القُربَةِ للهِ تَعَالى , رَاجينَ القَبولَ والنَفعَ العَامَ ::


    ________________________________________________
    مرتضى علي الحلي 12
    عضو ذهبي
    التعديل الأخير تم بواسطة مرتضى علي الحلي 12; الساعة 19-08-2017, 07:00 PM.

  • #2
    بوركت استاذ طرح. راقي جدا

    تعليق


    • #3
      باركَ اللهُ فيكم , وجزيتم خيرا,

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      يعمل...
      X