إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تأمل هذه الآية وانظر أين وردت فيها كلمة "كثيرا

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تأمل هذه الآية وانظر أين وردت فيها كلمة "كثيرا

    تأمل هذه الآية وانظر أين وردت فيها كلمة "كثيرا"
    قال تعالى:
    "إن المسلمين والمسلمات
    والمؤمنين والمؤمنات
    والقانتين والقانتات
    والصادقين والصادقات
    والصابرين والصابرات
    والخاشعين والخاشعات
    والمتصدقين والمتصدقات
    والصائمين والصائمات
    والحافظين فروجهم والحافظات
    والذاكرين الله كثيرا والذاكرات
    أعد الله لهم مغفرة وأجرا عظيما"

    هناك صفة واحدة وردت معها كلمة ( كثيرا ) ،
    فلم يقل سبحانه والمتصدقين كثيرا ولا الصائمين كثيرا !
    لكنه قال :
    ( والذاكرين الله كثيرا ).

    وعندما أوصى الله نبيه زكريا عليه السلام قال :
    ( قال رب اجعل لي آية قال آيتك ألا تكلم الناس ثلاثة أيام إلا رمزا واذكر ربك كثيرا وسبح بالعشي والإبكار )

    ونبي الله موسى عليه السلام كان مدركا لحقيقة هذا الكنز فقال :
    ( كي نسبحك كثيرا ونذكرك كثيرا ).

    وقد أمرنا الله تعالى بذلك فقال :
    ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا، وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلا )

    وعلى العكس ، فإن من صفات المنافقين أنهم
    ( لا يذكرون الله إلا قليلاً ).

    وحتى حين لقاء العدو في الحرب : ورد الأمر بكثرة الذكر
    ( يا أيها الذين آمنوا إذا لقيتم فئة فاثبتوا واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون ).

    عبادة لا تحتاج وضوء
    ولا إتجاه لقبلة
    ولا مال
    ولا جهد
    ولا وقت محدد
    ولا حتى بذل وعطاء.
    ولكن تحتاج إلى توفيق من الله،
    وكثرة الذكر دليل على كثرة الفلاح .....
    فمن ذكر الله أحبه...
    ومن أحبه وفقه وهداه
    ( واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون )

    التعديل الأخير تم بواسطة الرضا; الساعة 17-02-2018, 11:49 AM.








    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما


  • #2
    اللهم صل على محمد وال محمد
    احسنتم البحث القراني المبارك
    شكرا لكم كثيرا مولانا

    تعليق


    • #3
      الأخت الكريمة
      ( صدى المهدي )
      شكراً جزيلاً لكم هذا المرور الطيب
      تحياتي









      ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
      فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

      فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
      وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
      كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x
      يعمل...
      X