إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الشفاعة في القرآن: من هم الشفعاء؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الشفاعة في القرآن: من هم الشفعاء؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اذا حاولنا استقصاء من ثبت لهم حق الشفاعة في القرآن الكريم نجد أصناف:
    فمنهم الأنبياء، قال تعالى: (وقالوا اتخذ الله ولدا سبحانه بل عباد مكرمون" إلى أن قال: "و لا يشفعون إلا لمن ارتضى)[1]، فإن منهم عيسى بن مريم وهو نبي، وقال تعالى: (ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة إلا من شهد بالحق وهم يعلمون)[2]، والآيتان تدلان على جواز الشفاعة من الملائكة أيضا لأنهم قالوا إنهم بنات الله سبحانه.
    ومنهم الملائكة، قال تعالى: (وكم من ملك في السموات لا تغني شفاعتهم شيئا إلا من بعد أن يأذن الله لمن يشاء ويرضى)[3]، وقال تعالى: (يومئذ لا تنفع الشفاعة إلا من أذن له الرحمن ورضي له قولا يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم)[4].
    ومنهم الشهداء لدلالة قوله تعالى: (ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة إلا من شهد بالحق وهم يعلمون)[5]، على تملكهم للشفاعة لشهادتهم بالحق، فكل شهيد فهو شفيع يملك الشهادة غير أن هذه الشهادة هي شهادة الأعمال دون الشهادة بمعنى القتل في معركة القتال، ومن هنا يظهر أن المؤمنين أيضا من الشفعاء فإن الله عز وجل أخبر بلحوقهم بالشهداء يوم القيامة، قال تعالى: (والذين آمنوا بالله ورسله أولئك هم الصديقون والشهداء عند ربهم)[6].



    [1] الأنبياء – 29.

    [2] الزخرف – 86.

    [3] النجم – 26.

    [4] طه – 110.

    [5] الزخرف – 86.

    [6] الحديد – 19.

  • #2
    اللهم صل على محمد وال محمد
    احسنتم البحث القراني المبارك
    شكرا لكم كثيرا

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X