إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

المؤلفة قلوبهم

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • المؤلفة قلوبهم

    اللهم صل على محمد وآل محمد

    علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن ابن أبي عمير، عن عمر بن اذينة، عن زرارة عن أبي جعفر (عليه السلام) قال:
    سألته، عن قول الله عزوجل:
    " والمؤلفه قلوبهم "
    قال:
    هم قوم وحدوا الله عزوجل وخلعوا عبادة من يعبد من دون الله وشهدوا أن لاإله إلا الله وأن محمدا رسول الله (صلى الله عليه وآله) وهم في ذلك شكاك في بعض ماجاء به محمد (صلى الله عليه وآله) فأمر الله عزوجل نبيه (صلى الله عليه وآله) أن يتألفهم بالمال والعطاء لكي يحسن إسلامهم ويثبتوا على دينهم الذي دخلوا فيه وأقروابه.

    وإن رسول الله (صلى الله عليه وآله) يوم حنين تألف رؤساء العرب من قريش وسائرمضر، منهم أبوسفيان بن حرب وعيينة بن حصين الفزاري وأشباههم من الناس فغضبت الانصار واجتمعت إلى سعد بن عبادة فانطلق بهم إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله) بالجعرانة
    فقال: يا رسول الله أتاذن لي في الكلام؟ فقال: نعم، فقال: إن كان هذا الامر من هذه الاموال التي قسمت بين قومك شيئا أنزله الله رضينا وإن كان غير ذلك لم نرض، قال زرارة: وسمعت ابا جعفر (عليه السلام) يقول:
    فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله): يا معشر الانصار أكلكم على قول سيدكم سعد؟
    فقالوا: سيدنا الله ورسوله: ثم قالوا في الثالثة: نحن على مثل قوله ورأيه، قال: زرارة فسمعت أباجعفر (عليه السلام) يقول:
    فحط الله نورهم. وفرض الله للمؤلفة قلوبهم سهما في القرآن.

    -----------------------------
    الكافي لثقة الاسلام الكليني رض
    أين استقرت بك النوى
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X