إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الطيرة والفال

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الطيرة والفال

    بسم الله الرحمن الرحيم

    (( قَالُوا إِنَّا تَطَيَّرْنَا بِكُمْ لَئِن لَّمْ تَنتَهُوا لَنَرْجُمَنَّكُمْ وَلَيَمَسَّنَّكُم مِّنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ (18) قَالُوا طَائِرُكُمْ مَعَكُمْ أَئِن ذُكِّرْتُم بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ مُّسْرِفُونَ (19) ))

    استاذي ما هي حقيقة التفاؤل والتشاؤم ؟؟
    هل هذه حقيقة ان نقول مثلاً تشائمنا من المكان الفلاني او الشخص الفلاني ؟؟
    هل لهذا اثر حقيقي في الواقع ؟؟

    لنا طمع بأجابتكم
    وفقكم الله وسدد خطاكم

  • #2

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

    إنّ حالة التشاؤم والتفاؤل التي يعيشها الانسان هي وليدة أعماله، فما كان منها سيئاً فهو سيئ وما كان حسناً فهو حسن فقد قال تعالى: ((وَأَنْ لَيْسَ لِلْإِنْسَانِ إِلَّا مَا سَعَى * وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى * ثُمَّ يُجْزَاهُ الْجَزَاءَ الْأَوْفَى * وَأَنَّ إِلَى رَبِّكَ الْمُنْتَهَى))/النجم 39، 40، 41
    أما الحوادث التي تصادف الانسان أو المجتمع فهو إما من باب سوء أعمالهم أو من باب الامتحان والابتلاء..
    لذا فالمعيار هو عمل الانسان نفسه فبيده يستطيع أن يجعل أموره تفاؤلية على الدوام في خير الأمور وسيئها، وهذا هو التسليم لأمر الله لأنه لايوجد شئ خارج عن إرادة الله سبحانه وتعالى...

    تعليق


    • #3
      شكراً لكم استاذي للاجابة
      وفقكم الله
      وزادكم علماً وإيماناً

      تعليق


      • #4
        بارك الله فيكم على السؤال الجميل أختي بنت الحسين وبارك الله بالاخ المفيد
        وفقكم الله تعالى
        اباعبدالله اكل هذا الحنين للقياكَ
        ام انني لااستحق رؤياكَ
        ولذا لم يأذن الله لي بزيارتك ولمس ضريحك الطاهر

        تعليق


        • #5
          بارك الله فيكم

          ويعطيكم العافيه

          لتوضيح المعلومه

          تعليق


          • #6
            شكرا لك اختني بنت الحسين على هذا الطرح الجميل والمفيد وبارك الله فيك وشكرا للاخ المفيد لتزويدنا بالمعلومات دائما وجزاك الله خيرا...وفقكم الله ورعاكم...

            تعليق


            • #7
              شكراً للجميع
              و الحمد لله انكم استفدتم من الموضوع
              وان شاء الله الاستفادة للجميع
              اختكم
              بنت الحسين

              تعليق


              • #8
                السلام عليكم من كثر الهموم والضياع يعيش الانسان حالة التشاؤم والتفاؤل.....

                تعليق

                عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                يعمل...
                X