إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ماهو الحل اذا فارقك شخص تحس بغيابه ان الدنيا مظلمه بدونه)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ماهو الحل اذا فارقك شخص تحس بغيابه ان الدنيا مظلمه بدونه)

    أرجومن مشرف هذا القسم ان يجد لي حلا حول مسأله معينه
    (ماهو الحل اذا فارقك شخص تحس بغيابه ان الدنيا مظلمه بدونه)
    (اعلم ان الصبر هو مفتاح الفرج)
    وكذلك اعلم ان المصائب هي اختبار من الباري (عز وجل)
    لعباده ولكن أردت ان استفيد منكم
    لاني اعيش حاله صعبه جدا بحيث ابتعدت عن كافة المقربين لي
    ولا استطيع التعامل بعد هذا الشخص
    وفقكم الله لخدمة الدين الاسلامي(أسألك الدعاء)

  • #2
    الحل ان تصاحبي كتاب الله لانه نور لوحشتك

    تعليق


    • #3
      السلام عليكم ورحمة الله و بركاته عليكم بالصبر و بالتخلق باخلاق اهل البيت و التعلم منهم كيف صبروا على المصائب و فراق الاحبة تذكر يا اخي صبر السيدة زينب فكيف استطاعت التحمل بعد ما حصل باهل بيتها واخوتها من قتل وايضا يا اخي انظر الى صبر الامام السجاد وصبر الامام الكاظم عندما دخل السجن وتذكر يا اخي صبر الامام المهدي حيث استشهد ابيه و هو في الخامسة من عمره الشريف اخوك سامر الزيادي و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      تعليق


      • #4
        بسم الله الراحمن الراحيم,
        اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم .
        عزيزتي اسوه , لا ابعدكِ الله عن ما تحبين , الله ايلم شملكم يارب ويفرج عنكم كل كرب وهم بحق السيده زين عليها السلام .
        عزيزتي تمسكِ بلدعاء وبقراءة القرءان الكريم , وان شاء الله ربك يفرج عنك كل هم وكرب .
        تقبلي مروري .
        موفقه لكل خير ان شاء الله .
        دمتي بخير

        تعليق


        • #5
          السلام عليكم ورحمة الله تعالى
          اختي العزيزة استطيع الاحساس بما تشعرين لاني في الوقت الحالي اعاني نفس معاناتك
          عندما تفقدين شخص تحبيه اكثر من كل شيء في الوجود وهو كل شيء في حياتك ولكنك بين ليلة وضحاها تغدين وحيده انه طعم مرير صحيح ان الدنيا اظلمت بعيني
          ولكن الصبر والاستعانة بالله والتمسك بال البيت سيخفف عنك
          ولاتيأسي من رحمة الله
          عليك بالصبر والدعاء
          تقبل تحياتي واحترامي
          التعديل الأخير تم بواسطة زهراء; الساعة 18-07-2009, 09:30 PM.
          sigpic

          تعليق


          • #6
            السلام عليكم
            نعم انا ايضا قد فقدة اعز انسان على قلبي بين ليلة وضحاها ولاكن التمسك باهل البيت(ع) منحني الصبر فيا اختي تمسكي باهل البيت فانشاء الله هم يعطوكي الصبر بحق الكفيل (ع) فهذه هي الدني مذا نفعل سو الصبر والستعانه بالله واهل البيت (ع) اسئال الله ان يوفقكي ويثبتكي على الصراط المستقيم

            تعليق


            • #7
              اللهم صلي على محمد وال محمد
              اصبر على مابتلاك الله به
              والله المعين على كل شيئ

              تعليق


              • #8
                بسمه تعالى
                حياكم الله تعالى أختي الفاضلة (الأسوة) وجعلكم من المتأسين باهل البيت عليهم السلام ...
                إضافة لما بينه الأخوة والأخوات الأكارم فما وجهوا إليه فيه الدواء الشافي لكم فالذي يلتزم بالقرآن والعترة الطاهرة لايشعر باي كدر في حياته مهما واجه من مصاعب الحياة، ولكن لابأس أن أضيف شئ آخر لعله ينفع في المقام فأقول:
                إن الله تعالى خلقنا وكلفنا بتكاليف وجعل الثواب على أدائها والعقاب على مخالفتها وأجزل الثواب ـ أي جعله عظيما ـ على الصبر على الإبتلاءات، بل جعل تخطيها ميزاناً لعظيم الإيمان كما جاء في الحيث الشريف أن المؤمن كلما إزداد إيمانه إزداد بلائه، وهذا نفهمه مما رواه مصعب بن سعد عن أبيه قال: قلت يارسول الله أي الناس أشد بلاء؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: (الانبياء ثم الصالحون ثم الأمثل فالأمثل من الناس، ثم قال يبتلى الرجل على حسب دينه فإن كان في دينه صلابة زيد في بلائه،وإن كان في دينه رقة خفف عنه، فلا يزال البلاء بالعبد حتى يمشي على الأرض وما له خطيئة)
                ومن هذا الحديث وكذا من قوله تعالى: (لا يكلف الله نفسا الاوسعها) نفهم أن ما إبتلاكم الله به مقدورا عليه وبإستطاعتكم تجاوز المحنة وإلا حاشا لله أن يكلفكم بما لاتستطيعون !!!
                أما ماتشعرون به من ضعف وعدم القدرة على تحمل البلاء والفراق فهو من الشيطان فلا تكونوا له طائعين، قال الله تعالى : (إن الشيطان لكم عدوا فاتخذوه عدوا) وقوله تعالى: ( ولا تتبعوا خطوات الشيطان إنه لكم عدو مبين)
                وأخيرا لايسعني إلا القول بانه في الصبر الأجر والثواب وبالجزع الخيبة والخسران والإنعزال عن الأهل والأحبة بالإضافة إلى كونه لا يحل مشكلتكم ،هو بنفس الوقت سيزيد من شعوركم بالوحدة والغربة ، فالمنطق والعقل السليم يرشدكم إلى الإندكاك والتقرّب ممن حولكم من الأهل والأوفياء والمخلصين من متعلقيكم لتخرجوا من محنتكم هذه محملين بالأجر والثواب
                رعاكم الله تعالى وحفظكم من كل مكروه

                تعليق


                • #9
                  بسم الله الرحمن الرحيم
                  و الصلاة و السلام على سيد الانبياء و المرسلين ابي القاسم محمد و على ال بيته الطيبين الطاهرين

                  أختي الفاضلة الاسوة , لا يمكن ان ننفي الحزن الذي يولده فقدان الاحبة و ما يتركوه في قلوبنا من أثر. ولكن هناك حبيب لا يعدله حبيب يؤانسنا في مصائبنا و يعيننا في مشاكلنا, كلما التفتنا وجدناه يمد العون الينا و لا يبخل علينا بعطائه, نور للقلوب وذكره دواء وعبادته ندى للقلوب, تستهويه قلوب المخلصين و يجزع من كرمه الضالين التائهين,كلمة ما احلاها تريح النفوس و تزيل الهموم , قولي ياالله يااختي من صميم قلبك و سوف تستشعرين انك عائدة الى ذو العرش العظيم.

                  حاولت ان اشارككم الاجابة سعيا لمد العون الى اخواننا و اخواتنا الذين لهم حق في رقابنا و مشاكلهم هي مشاكلنا, لذا نسأله وحده ان يعيننا على طاعته.

                  اما نصيحتي التي ربما اشار اليها جناب المشرف, هو ان تجدي لك رفيقات خير تتعايشين معهن وتتبادلين معهن الحديث والنصيحة , فالرفيقات سوف يساعدوكم على الرجوع الى حياتكم الطبيعية ويخرجوكي من الوحده. صحيح بعض الاحيان لا نستطيع الافصاح عن جميع ما تعاني منه قلوبنا و مشاعرنا الى جميع الناس. لذلك يجب ان نسعى الى ايجاد شخص مقرب الى القلوب يقاسمنا المشاكل ويسعى الى مساعدتنا.
                  وهناك امر سوف اخبركم به و ربما سوف تحصدون نتائجه بسرعة
                  أوصيكم بزيارة سيد الشهداء ابي عبد الله الحسين (صلوات الله عليه)
                  زيارتكم لهذا السبط سوف يزيل همومكم ان شاء الله.
                  ارجوا المعذرة على الاطالة......

                  خادمكم المحقق.......

                  تعليق


                  • #10
                    السلام عليكم
                    نرى من كلامكم هناك نوع من الاستسلام للواقع, وهذا ليس في صالحكم على الاطلاق لماذا؟؟؟
                    لان هذه الامور سوف تشغلكم عن الاهداف الحقيقية كعبادة الله سبحانه وتعالى,قضاء حوائج الناس, طلب العلم و غيرها........
                    تعرفون أكثر ما يهون على الانسان مصائبه هو ان يضع هدف امام عينه و يسعى الى تحقيقه و خصوصا اذا كان هدفا ساميا يخدم فيه المؤمنين لينال رضى الباري عز وجل...

                    لذا نسألكم اختي الفاضلة ان تكوني قوية في مواجهة هذه المحنة التي هي مقضية ان شاء الله ببركة دعاء المؤمنين الذين شاركوا في اجابتكم.


                    تعليق

                    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                    يعمل...
                    X