إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هذا هو ثمن حب الحسن والحسين عليهما السلام

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هذا هو ثمن حب الحسن والحسين عليهما السلام

    ( من احب هذين وأباهما ووأمهما كان معي في درجتي يوم القيامة )
    أخرجه الترمذي في السنن باب مناقب علي ج 12 ص 195
    وابو نعيم في حلية الأولياء ج 1 ص 33
    والهيثمي مجمع الزوائد ج 9 ص 152
    و ابن الاثير في اسد الغابة ج 3 ص 606
    ةاحمد بن حنبل في مسنده ج 1 ص 77
    وفي المسند الجامع ج 3 ص 412 حديث 10345
    و المتقي في كنز العمال ج 12 ص 97
    والزرندي الحنفي في درر السمطين ص 203
    والقندوزي الحنفي في ينابيع المودة ج 3 ص 412
    ومحب الدين الطبري في ذخائر العقبى ص 88
    و الباعوني الشافعي في مناقب الامام علي ج 1 ص 277
    والاحوذي بشرح جامع الترمذي ج 10 ص 163
    وعلي القارئ في مرقات المفاتيح ج 17 ص 425
    والحابي في السيرة الحلبية ج 2 ص 206
    والقاضي عياض في الشفا بتعريف حقوق المصطفى ج 2 ص20
    والصالحي الشامي في سبل الهدى والرشاد، في سيرة خير العباد ج 11 ص 430
    وابن الجوزي في المنتظم ج 3 ص 428
    قال الصفدي في الوافي في لوفيات ج 1 ص 3327 ثم قال :
    قدم أبو عمرو الجهضمي بغداد فروى أن النبي صلى الله عليه و سلم أخذ بيد الحسن والحسين وقال : من أحبني وأحب هذين وأباهما وأمَّهما كان معي في درجتي يوم القيامة فأمر المتوكل أن يضرب ألفَ سوطٍ ظناً منه أنه رافضي فكلمه فيه جعفر بن عبد الواحد القاضي وقال : هذا الرجل من أهل الصلاح والسُنةِ ورددها فتركه .





    إذا شئت أن ترضى لنفسك مذهباً ينجيك يوم الحشر من لهب النار
    فدع عنك قول الشافعي ومالك وأحمد والمروي عن كعب احبار

  • #2
    لأخ الكريم
    ( الجياشي )
    رحم الله والديكم على هذا الموضوع القيم
    جعله الموالى في ميزان حسناتكم .
    تحياتي









    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق


    • #3
      اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم








      ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
      فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

      فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
      وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
      كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

      تعليق


      • #4

        الله تعالى يجعله بمـــيزان حسناتك
        ماشاء الله طرح بقمة الروع ـــة
        مثل طبع النسر طبعي اطير بيهبة الجنحين
        واحس يتكسر جناحي من اذكر مصاب حسين
        حسيناواحسيناه

        تعليق

        المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
        حفظ-تلقائي
        Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
        x
        يعمل...
        X