إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

إنَّ يومَ القيامةِ هو يومٌ صَعبٌ جِدّاً نخرجُ فيه من الأجداث مذهولين :

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • إنَّ يومَ القيامةِ هو يومٌ صَعبٌ جِدّاً نخرجُ فيه من الأجداث مذهولين :

    " إنَّ يومَ القيامةِ هو يومٌ صَعبٌ جِدّاً نخرجُ فيه من الأجداث مذهولين ، فارِّين وباحثين عن النجاة ، ولا منجي إلّا اللهِ تبارك وتعالى – وهو عالمٌ آخرٌ نحتاجُ فيه إلى الأمانِ واقعاً "
    " فنحن بأمسِّ الحاجةِ للخوفِ من اللهِ تبارك وتعالى تحصيلاً لتطبيقاته الدنيويّة بعدم مدِّ الأيدي إلى المال الحرام لأنَّه نارٌ ، وعدم تجاوزِ حدودِ اللهِ سبحانه ، وتأميناً وأماناً لأنفسنا مِن عذابه وفي يوم الفزع الأكبر "
    :1:- من كلامٍ قيِّمٍ لأمير المؤمنين علي بن أبي طالب ، عليه السلام ، أنّه قال:
    ( مَنْ حَاسَبَ نَفْسَه رَبِحَ ومَنْ غَفَلَ عَنْهَا خَسِرَ - ومَنْ خَافَ أَمِنَ ومَنِ اعْتَبَرَ أَبْصَرَ - ومَنْ أَبْصَرَ فَهِمَ ومَنْ فَهِمَ عَلِمَ )
    : نهجُ البلاغةِ ، ت ، د ، صبحي الصالح ، ص 506.
    :2:- إنَّ أمير المؤمنين ، عليه السلام ، يهدف في كلامه بيانَ مقاصدٍ قيّمةٍ جِدّاً ، وبلسان التلازم الشرطي بين الفعل الإنساني وجزائه الوجودي وقوعاً ومصيراً ، وهو يُقدّمُ لنا معارفَ إلهيّة هائلة ، وبقوالب معرفيّة مُحبِّبَة وعميقة ورائعة – وقد وفّق الشريفُ الرضي إذ جمعها في نهج البلاغة العظيم ، والذي يتطابق مضموناً ومقاصداً مع القرآن الكريم في بيانه وأغراضه.
    :3:- وأمير المؤمنين ، عليه السلام ، عندما يُلقي علينا كلامه ينقلنا من عالم إلى عالم لم نلج فيه، ولم ندركه ، بقصد التوجيه والاعتبار والأخذ منه منهجاً وتطبيقا.
    :4:- قال : عليه السلام : (ومَنْ خَافَ أَمِنَ ) – إنَّ الخوفَ والأمان لا يجتمعان في آنٍ واحدٍ وفي جهة واحدة – ولكن المقصود هنا :- هو أنَّ من يخاف اللهَ سبحانه في نفسه وفي أعماله صدقاً ووقوعاً فإنّه سيكون آمناً من عذابه وفي يوم الفزع الأكبر ، وذلك لأنَّ الله تعالى بقدر ما هو رحيم وغفور ولكنه شديد العقاب ، والخوف منه عزّ وجلّ هو مقدّمة لتحصيل الأمان .
    :5:- إنَّ الذي لا يخاف اللهَ سبحانه فهو في وهم حقيقي ، ويعيش حالة من الخيال والغفلة بسبب تربيته – وإذا استحكمت عليه حالة الغفلة فسيهلك ، وستجري عليه المقادير من حيث لا يشعر.
    :6:- الخوف في اللغة يختلف عن الحزن – الخوف يحصل لأمر سيقع مستقبلاً – والحزن يحصل على أمر قد وقع فِعلاً – وهذا ما يستدعي الفهم والحذر والترقّب واليقظة ممّا نعمله وننتظر جزائه ومصيره في المستقبل .

    :7:- إنَّ الخوف هو أمر غريزي ، فالأنبياء كانوا يخافون اللهَ أشدّ خيفةً ويخشونه ، قال تعالى :
    ((إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ ))(28) فاطر.
    ومَن يخاف اللهَ سبحانه فسيعطيه أماناً مُحكماً وطمأنينةً يوم الفزع الأكبر – ولذا ينبغي مراقبة أنفسنا وأفعالنا في الحركات والسكنات في آناء الليل وأطراف النهار.
    :8:- إنَّ يوم القيامة هو يوم صعب جّداً نخرجُ فيه من الأجداث مذهولين ، فارّين وباحثين عن النجاة ، ولا منجي إلّا اللهِ تبارك وتعالى – وهو عالمٌ آخرٌ نحتاجُ فيه إلى الأمانِ واقعاً .
    :9:- إنَّ للخوف من اللهِ علامات وتطبيقات ، وهي أن نفرّ منه إليه ، وذلك بالركوب في سفينة النجاة والهدى ، سفينة نبينا محمدّ وآله الأطهار ، وخاصة سفينة الإمام الحُسين ، عليه السلام ، بإحياءِ منهجه وذكره لننال شفاعته يوم الفزع الأكبر.

    :10:- ثمّ قال: عليه السلام : (ومَنِ اعْتَبَرَ أَبْصَرَ - ومَنْ أَبْصَرَ فَهِمَ ومَنْ فَهِمَ عَلِمَ )- إنَّ معنى الاعتبار وباختصار هو أن لا تمرّ بنا الحوادث ولا نلتفت إليها ، حيث لا نعتبر بها أو نهتم ، وكّأننّا في غفلة وسبات – لا نفيق إلّا بالموت – والبصيرة المطلوبة هي وعي القلب والعقل – وذلك يتأتّى بمجاهدة النفس ومعرفتها وتزكيتها ، لأنّنا إذا خرجنا من هذا العالم إلى ذلك العالم الآخر فلن نعود مرّةً أخرى .
    ____________________________________________

    أهمّ مَضامين خطبةِ الجُمعَةِ الأولى ، والتي ألقاهَا سَماحةُ السيّد أحمَد الصافي ، دام عِزّه, الوكيل الشرعي للمَرجعيّةِ الدّينيّةِ العُليا الشَريفةِ في الحَرَمِ الحُسَيني المُقدّس ,اليوم ، العشرين من ربيع الآخر 1440 هجري ، الثامن والعشرين من كانون الأوّل ,2018م. ______________________________________________

    تدوين - مُرْتَضَى عَلِي الحِلّي - النَجَفُ الأشْرَفُ .

    :كَتَبْنَا بقَصدِ القُربَةِ للهِ تبارك وتعالى، رَاجينَ القَبولَ والنَفعَ العَامَ, ونسألَكم الدُعاءَ .
    ______________________________________________
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X