إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

🍃✨🍃 حقيقة العرفان 🍃✨🍃

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • 🍃✨🍃 حقيقة العرفان 🍃✨🍃

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ
    🍃✨🍃✨🍃✨🍃✨🍃

    يقولُ إمامُنا باقرُ العُلوم "صلواتُ اللهِ وسلامهُ عليه":
    (ذُروةُ الأمر وسنامه ومفتاحهُ وبابُ الأشياء ورضا الرحمن تبارك وتعالى الطاعةُ للإمامِ بعد معرفتهِ..)
    [الكافي الشريف: ج1]

    نعم صح الروايه موجزة.. لكنها تشتملُ على أعظمِ المعاني وأهم المباني ..

    * قول الإمام: (ذُروةُ الأمر وسنامه..) المُراد مِن ذُروة الشيء يعني أعلاه، والسنام ايضا هُو أعلى الشيء..
    والمُراد مِن الأمر هُنا أي الحقيقة.. يعني أنَّ ذُروةَ الحقيقة وذُروةَ الدين والشيء الأهمّ في حياة الإنسان، ومدارُ الأشياء كلّها ومِفتاحُها وظواهرُ الأمورِ وبواطنُها وبداياتُها ونهاياتُها.. كُلّ تلكَ الأمور تعودُ بنا إلى معرفةِ الإمام المعصوم *
    زين بعد ذلك شنو ؟!!!
    بعد المعرفه تتولد المحبه ٠
    زين بعد المحبه شنو ؟!!!
    بعد المحبه تأتي الطاعه
    لأنَّ الإمام الباقر يقول: (الطاعةُ للإمامِ بعد معرفتهِ)
    يعني الخطوه الاؤلى المعرفه فهي الأصلُ الذي نبتدئُ منه، ومِن هُنا يبتدئُ الفِقهُ الأكبر.. فمَعرفةُ الإمام هي أصلُ الأصول في ديننا..
    كما قال إمامنا الرضا "صلواتُ اللهِ وسلامهُ عليهِ" وهُو يتحدّثُ عن منزلةِ الإمامة، يقول: (الإِمامةُ أُسُّ الإِسلامِ النامِي وفرعهُ السامي)
    فالإمامةُ هي الأصلُ وكل الفروع منها تتحدر فهي الأصل والفرع بالنهايه .
    وبعبارةٍ أُخرى: مَعرفةُ الإمام هي الأساسُ لكلّ شيء.
    لأنَّ أصلَ ديننا هُو الإمام، وعلاقتُنا بالإمام عُنوانها الولاية..
    وهذهِ الولاية لها بُعدٌ نظري ولها بعدٌ عملي.
    البُعدُ النظري للولاية هي معرفةُ مُحمّدٍ وآل مُحمّد عليهم السلام
    والبُعدُ العملي للولاية هي وظيفتُنا الشرعيّة الأولى والأهمّ وهي التمهيدُ لإمام زماننا.

    والتمهيدُ يختلفُ باختلافِ الأزمنة والأمكنة وباختلاف الأشخاص وباختلاف الظُروف الموضوعيّة الَّتي تُحيط بنا.. هساع مو موضوعنه التمهيد *
    وإنّما الحديثُ عن البُعد النظري للولاية وهي معرفةُ الإمام.
    وقَطعاً هذهِ المعرفة لابُدَّ أن تكونَ مِن المَنبع النقيّ الصافي الذي وجَّهَنا إليهِ الأئمة والذي تُشخّصهُ لنا كلمةُ إِمامِ زماننا "صلواتُ اللهِ وسلامهُ عليه" حين يقول: (طَلَبُ المعارفِ مِن غيرِ طريقنَا أهل البيتِ مُساوقٌ لإنكارنا) مُساوِق يعني مساوي لإنكارنا. )
    وهذا يعني أنَّ معرفتَنا لمُحمّدٍ وآل مُحمّد لابُدَّ أن تكونَ مِن طريق العترة الطاهرة فقط وفقط (تكون مِن زياراتهم، ومِن أدعيتهم، ومِن كلماتهم الشريفة وأحاديثهم الطاهرة المُطهّرة) فقط وفقط. مو انروح منا ومنا!!!
    • ومَن أرادَ معرفةَ القَول البليغ الكامل في معرفةِ إمامِ زمانهِ وكان يبحثُ عن دُستور التشيّع الأصيل لمعرفةِ إمامِ زمانه.. فليتوجّه إلى تُحفةِ إمامنا وليد الشهر الأصبّ إمامُنا الهادي النقي "صلواتُ اللهِ وسلامهُ عليه" وهي:" الزيارةُ الجامعةُ الكبيرة المظلومه ..
    فهذهِ الزيارة هي القولُ البليغُ الكامل في معرفةِ الإمام المعصوم.
    لأنَّ مُوسى بن عبد الله النُّخعي (وهُو مِن أصحاب الإمام الهادي) قال للإمام: علِّمني يا بن رسولِ الله قَولاً أقولُهُ بليغاً كامِّلاً إذا زُرتُ واحداً منكم.. فالإمام جواباً على سُؤالهِ علَّمهُ الزيارةَ الجامعةَ الكبيرة.. فالزيارةُ الجامعةُ الكبيرة تُمثّلُ القولَ البليغَ الكامل في معرفة الإمام المعصوم.
    اقرؤوا هذهِ الزيارة الشريفة، وتبصّرُوا فيهـا.. وتنسّمُوا عِطر إمامِ زمانكم مِن خِلالها، واعشقوا إمامَ زمانكم مِن خلالِ الزيارة الجامعة الكبيرة.. لاسيّما ونَحنُ على أعتابِ أشهر المعرفة..
    رجب وشعبان وشهر رمضان *

    فشهرُ رجب، وشهرُ شعبان، وشهرُ رمضان.. هي ربيعُ المعرفةِ لأهل البيت "صلواتُ الله وسلامهُ عليهم" وهي ربيعُ الاقتراب مِن إمامِ زماننا الحُجّة بن الحسن "صلواتُ اللهِ عليه *

    والحمد لله رب العالمين
    وصلوات الله على محمد واله الطاهرين
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X