إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لا صدقة وذو رحم محتاج

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لا صدقة وذو رحم محتاج

    لا صدقة وذو رحم محتاج
    يُروى أنّ امرأة مات زوجها، فكانت تُريد أن تتصدَّق عنه، فصارت تصنع طعاماً ليلة الجمعة، وتُرسل به مع ولدها اليتيم إلى الفقير في أحد الأكواخ القريبة.كان الولد يأخذ الطّعام الذي تصنعه أمُّه إلى ذلك الكوخ،
    وهو يشعر في الوقت نفسه بجوع شديد، ثمّ يرجع إلى البيت وينام جائعاً.
    وهكذا صنعت الأمّ مرّة ثانية (ليلة الجمعة) طعاماً، وأرسلت به مع ولدها إلى نفس ذلك الفقير، قدّم الولد الطعام إلى ذلك الفقير،
    ورجع وهو يُكابد ألم الجوع، ثمّ ينام جائعاً.
    وفي المرَّة الثالثة صنعت الأمّ ليلة الجمعة أيضاً طعاماً؛ تُقدِّمه صدقة عن زوجها المـُتوفَّى، وأرسلت به مع ولدها إلى الفقير نفسه، أخذ الولد الطّعام وصار يتقدّم نحو الكوخ،

    إلاّ أنّ الجوع أضرّ به ضرراً بالغاً، فلم يستطع الصّبر، فأكل ذلك الطعام، ورجع إلى البيت ونام وهو شبعان.
    فرأت الأمّ زوجها في المنام يقول لها: ( لم يصلْ إليَّ الطّعام إلاّ في هذه اللّيلة ):انتبهت الأمُّ من نومها قبل طلوع الشّمس مُتعجّبة، وسألت ولدها:ولدي، إلى مَن كنت تأخذ الطّعام ليلة الجمعة الماضية وقبلها؟! فقد رأيت والدك في المنام يقول: لم يصلْ إليَّ الطعام إلاّ في اللّيلة الماضية.فقال الولد: قد قدّمت الطعام إلى الفقير مرّتين، مع ما كنت أشعُر به من شدّة الجوع، ونمت جائعاً، إلاّ أنّي في اللّيلة الماضية لم أُطِق أن أتحمّل ألم الجوع، وكان قد أضرَّ بي كثيراً؛ لذلك أكلت ما في الإناء، ونمت وأنا شعبان.


    التعديل الأخير تم بواسطة هنادي; الساعة 31-03-2019, 11:32 AM.

    قال علي

    من ضحك في وجه عدو لنا من النواصب والمعتزلة والخارجية والقدرية
    ومخالف مذهب الامامية ومن سواهم لا يقبل الله منه طاعة أربعين سنة

  • #2

    الأخت الكريمة

    ( هنادي )
    حفظكم المولى تعالى ورحم والديكم
    على هذا النشر الموفق
    ورزقنا وإياكم شفاعة محمد وآل الاطهار عليهم السلام ..


    وجعل هذا المجهود في ميزان حسناتكم








    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X