إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

شبيه الكليم

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • شبيه الكليم

    اللهم صل على محمد وال محمد
    زار الفقيه أبو يوسف ومحمد بن الحسن وهما من تلاميذ أبي حنيفة، الكاظم عليه السلام في سجنه ليلا، وكانت نيتهم ان يختبرا علمه ومكانته الفقهية، وصادف في لحظتها ان احد الحراس قال للامام عليه السلام انه قد انتهت نوبة حراسته، فان كان الامام يريد منه حاجة فسيجلبها معه في الصباح، فقال له الامام انه لا حاجة له.
    والتفت الى ضيفيه بعد خروج الحارس، قائلا لهما: انه يريد ان يعود في الصباح وهو ميت هذه الليلة ! فدهش أبو يوسف ومحمد بن الحسن وخرجا دون ان يسألا شيئا، وحدثا بعضهم بالقول: أردنا أن نسأله عن الفرض والسنة أخذ يتكلم معنا علم الغيب، والله لنرسل خلف الرجل من يبيت عند باب داره وننظر ما يكون من أمره.
    فأرسلا شخصا جلس على باب ذلك الرجل فلمّا كان أثناء الليل وإذا بالصراخ، فقد مات صاحبُ البيت فجأة، فعاد إليهما الرسول وأخبرهما بذلك فتعجبا من ذلك غاية العجب.
    فاتيا الكاظم عليه السلام فقالا: قد علمنا أنّك أدركت العلم في الحلال والحرام، فمن أين أدركت أمر هذا الرجل الموكل بك أنه يموت في هذه الليلة؟
    قال: من الباب الذي أخبر بعلمه رسولُ الله وعلي بن أبي طالب.
    أين استقرت بك النوى

  • #2
    الأخ الكريم


    ( مصباح الدجى )
    حفظكم المولى تعالى ورحم والديكم
    على هذا النشر الموفق
    ورزقنا وإياكم شفاعة محمد وآل الاطهار عليهم السلام ..


    وجعل هذا المجهود في ميزان حسناتكم











    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X