إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

محاربة الناس للامام علي (ع) أشر من محاربة الناس لرسول الله (ص) ...

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • محاربة الناس للامام علي (ع) أشر من محاربة الناس لرسول الله (ص) ...



    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبه نستعين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين .


    بقلوب ملؤها الحزن والاسى نعزي الامام الحجة بن الحسن (ع) ومراجع الدين العظام و جميع المؤمنين والمؤمنات والعالم الاسلامي بذكرى استشهاد سيد الاوصياء امام الموحدين امير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب (ع) .



    لم ينخرط وينضوي الامام علي (ع) في صف الباطل ابدا في جميع ايام حياته في حركاته وسكناته وفي كلامه وسكوته وفي حربه وقعوده لكونه مع الحق والحق معه يدور معه حيثما دار ولا يمكن والحال هذه ان نتصور اجتماع الباطل مع الامام علي (ع) في لحظة من اللحظات .

    فالحروب التي خاضها الامام علي (ع) كلها حروب حق . وبعضها بل كلها كانت بأمر وإذن رسول الله (ص) . فخروجه كان خروج حق وصدق وخير وهدى . وخروج اعدائه عليه كان خروج باطل وكذب وشر وضلال .

    بل ان خروج الناس لمقاتلة الامام علي (ع) أشر من خروج الناس لمقاتلة رسول الله (ص) وهذا ما سنذكره في الرواية التالية :


    روي عن محمد بن يحيى عن ابن عيسى عن محمد بن خالد والحسين [ بن ] سعيد معا عن النضر عن يحيى الحلبي عن ابن مسكان : عن ضريس قال : تمارى الناس عند أبي جعفر (ع) فقال بعضهم : حرب علي شر من حرب (1) رسول الله صلى الله عليه وآله !!! وقال بعضهم : حرب رسول الله (ص) شر من حرب علي (ع) .

    قال : فسمعهم أبو جعفر (ع) فقال : ما تقولون ؟
    فقالوا : أصلحك الله تمارينا في حرب رسول الله (ص) وفي حرب علي (ع) .
    فقال بعضنا : حرب علي شر من حرب رسول الله (ص) .
    وقال بعضنا : حرب رسول الله (ص) شر من حرب علي (ع) !!!
    فقــال أبو جعفر (ع) : لا بل حــرب علي أشـــر مــن حــرب رســول الله (ص) .

    فقلت : جعلت فداك أحرب علي شر من حرب رسول الله ؟؟؟
    قال (ع) : نعم وسأخبرك عن ذلك إن حرب رسول الله (ص) لم يقروا بالإسلام ، وإن حرب علي (ع) أقروا بالإسلام ثم جحدوه . (2)


    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


    (1) المصدر بمعنى اسم الفاعل كما يدل عليه ذيل الحديث أي إن محاربي علي كانوا شرا من محاربي رسول الله .


    (2) الكافي / للشيخ الكليني / الجزء 8 / الصفحة 252 . == مستدرك الوسائل / للميرزا النوري / الجزء 11 / الصفحة 68 . == بحار الأنوار / للعلامة المجلسي / الجزء 32 / الصفحة 324 .

  • #2
    الزميل العزيز والأخ الفاضل المشرف الغالي المرتجى . عظم الله لنا ولكم الأجر بذكرى شهادة وفاجعة أمير المؤمنين وسيد الوصيين وخليفة رب العالمين الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام) . وأحسنتم وأجدتم وسلمت أناملكم على هذا الموضوع الراقي الذي يبين شدة بغض الخوارج ومحاربتهم لأمير المؤمنين (عليه السلام) . جعل الله عملكم هذا في ميزان حسناتكم . ودمتم في رعاية الله تعالى وحفظه .

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X