إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

محور المنتدى (وداعــــــــــــــــــــــاً ياشهر الله )342

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #31
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ
    🔶💠🔶💠🔶💠🔶💠🔶
    #نـســيم_الـسحـــــر

    🌙شهر رمضان

    🌹أيها الزائر الحنون ..ياضيفاً يحمل معه سود خطايانا ويرحل ..

    🕊هاقد شارفت أيامك على الإنقضاء وها نحن قد شارفت أيامنا على اللحاق بك

    💓أيها العزيز ..انت عائدٌ لامحاله ...فهل نحن عائدون معك 😔

    💔هل سنحظى بعامنا القادم بضيافتك أيها الكريم ..ام سنكون من المغيبين تحت الثرى ولم تبقى منا سوى الذكرى

    🍁ماذا جنينا في أعمارنا وماذا جمعنا لآخرتنا ...هل نحن مرحومين ام نحن محرومين ..

    ☁️هذه الأسحار بدأت تلملم ماتبقى منها لتستعد للرحيل ...فهل كنا من اهل الأسحار

    🙏ربنا سامحنا وأعف عنا وتجاوز عن تقصيرنا فنحن جاهلون وانت ربٌ حنون ونحن عبيدك المذنبون

    💠🔶💠🔶💠🔶💠🔶

    🕊إشدد همتك ..
    واحزم أمتعتك للعروج نحو الله ..
    ولتكن ليلة قدرك ليلة إنطلاقك للملكوت ..

    👌وبتلك العزيمة شدد المراقبة والمحاسبة ..
    فالمواجهة الحقيقية ستبدأ بعد ليلة القدر ..

    ☝️فلا تقع فريسة لإبرة إبليس التخديرية بالمعاصي والذنوب ..
    وحافظ على نقاوة قلبك وطهارة صحيفتك ..

    تعليق


    • #32

      💐💐 وداعآ ياشهر الله 💐💐

      الَّلهُمَّ تَقَبَّلْ مِنَّا شهر رَمَضَانَ ،، واعفُ عَنَّا مَا كَانَ فيهِ مِنَ تَقصِيرٍ وَغَفْلَةٍ. الَّلهُمَّ اجعلْنَا فِيهِ مِنَ الفَائِزِينَ ، الَّلهُمَّ ارحَمْ ضَعْفَنَا وتَقْصِيرَنَا وَأَعِنَّا على ذِكرِكَ وشُكْرِكَ وحُسْنَ عِبَادَتِكَ ، لا حَوْلَ لَنَا وَلا قُوةَ لَنَا إلاَّ بِكَ فَلا تَكُلْنَا إِلى أَنفُسِنَا طَرْفَةَ عَينْ .


      💐💐💐💐💐💐💐💐💐

      تعليق


      • #33
        من دُعاء الامام زين العابدين عليه السلام
        في وداع شهر رمضان من كتاب الصحيفة السجادية

        ⁉️⁉️⁉️⁉️⁉️⁉️⁉️⁉️⁉️⁉️⁉️

        السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَـا أكْرَمَ مَصْحُـوب مِنَ الاوْقَاتِ، وَيَا خَيْرَ شَهْر فِي الايَّامِ وَالسَّاعَاتِ.
        السَّلاَمُ عَلَيْكَ مِنْ شَهْر قَرُبَتْ فِيهِ الامالُ وَنُشِرَتْ فِيهِ الاَعْمَالُ.

        السَّلاَمُ عَلَيْكَ مِنْ قَرِين جَلَّ قَدْرُهُ مَوْجُوداً، وَأَفْجَعَ فَقْدُهُ مَفْقُوداً، وَمَرْجُوٍّ آلَمَ فِرَاقُهُ.

        السَّلاَمُ عَلَيْكَ مِنْ أَلِيف آنَسَ مُقْبِلاً فَسَرَّ، وَأَوْحَشَ مُنْقَضِياً فَمَضَّ. السَّلاَمُ عَلَيْكَ مِنْ مُجَاوِر رَقَّتْ فِيهِ الْقُلُوبُ، وَقَلَّتْ فِيهِ الذُّنُوبُ.

        السَّلاَمُ عَلَيْكَ مِنْ نَاصِر أَعَانَ عَلَى الشَّيْطَانِ وَصَاحِب سَهَّلَ سُبُلَ الاحْسَانِ.
        أَلسَّلاَمُ عَلَيْكَ مَا أكْثَرَ عُتَقَاءَ اللهِ فِيكَ وَمَا أَسْعَدَ مَنْ رَعَى حُرْمَتَكَ بكَ!.

        أَلسَّلاَمُ عَلَيْكَ مَا كَانَ أَمْحَاكَ لِلذُّنُوبِ، وَأَسْتَرَكَ لِاَنْوَاعِ الْعُيُوبِ!

        أَلسَّلاَمُ عَلَيْكَ مَا كَانَ أَطْوَلَكَ عَلَى الْمُجْرِمِينَ، وَأَهْيَبَكَ فِي صُدُورِ الْمُؤْمِنِينَ!
        أَلسَّلاَمُ عَلَيْكَ مِنْ شَهْر لا تُنَافِسُهُ الايَّامُ.
        أَلسَّلاَمُ عَلَيْكَ مِنْ شَهْر هُوَ مِنْ كُلِّ أَمْر سَلاَمٌ.
        أَلسَّلاَمُ عَلَيْكَ غَيْرَ كَرِيهِ الْمُصَاحَبَةِ وَلاَ ذَمِيمِ الْمُلاَبَسَةِ.
        أَلسَّلاَمُ عَلَيْكَ كَمَا وَفَدْتَ عَلَيْنَا بِالْبَرَكَاتِ، وَغَسَلْتَ عَنَّا دَنَسَ الْخَطِيئاتِ.

        أَلسَّلاَمُ عَلَيْكَ غَيْرَ مُوَدَّع بَرَماً وَلاَ مَتْرُوك صِيَامُهُ سَأَماً.
        أَلسَّلاَمُ عَلَيْكَ مِنْ مَطْلُوبِ قَبْلَ وَقْتِهِ وَمَحْزُون عَلَيْهِ قَبْلَ فَوْتِهِ.

        ⛓⁉️⛓⁉️⛓⁉️⛓⁉️⛓

        تعليق


        • #34
          ⁉️ في وداع الضيافة الألهية ⁉️

          هل وضفنا تلك الضيافة الربانية وجعلنا علاقنتا مع الله بالمستوى الذي يليق بين العبد وربه ؟

          هل استقبلنا مناجاته سبحانه بالانقطاع والخشوع والتذلل وطلب المغفرة ؟

          .هل كنا نعني ما نقول بطلب الصفح وقبول التوبه ؟

          . هل عشنا مع القرآن الكريم ليالي أنس عند السحر.؟

          . هل محت أسمائنا من سجل الأشقياء .؟

          هل أدينا حقوق الناس والآقارب التي كانت بذمتنا .؟

          هل أدينا حق الله والرسول وأئمة أهل البيت عليهم السلام في الواجب والمستحب .؟

          . هل أدينا حقوق الوالدين .؟

          هل أدينا حق الزوج والزوجة والاولاد . ؟

          هل أدينا حق الجار والجار الجنب .؟

          هل أدينا حق اليتيم والمسكين والفقير .؟

          بعد كل هذا هل أستطيع ان أودع هذا العطاء في هذا الشهر الفضيل وأنا صفر اليدين .؟

          هل وأودع ضيفا جمعني مع جميع اهلي على مائدة جمعت من أعمال القرب الحقيقي للرحمن
          الذي طالما كان يتنظرني في كل لحظة ويستأنس في لقائي ويباهي بي الملائكة . هل أستطيع أن أجعل كل أيام السنة شهر رمضان ..؟؟؟

          ➿➿➿➿➿➿➿➿
          ➿➿➿➿➿➿➿➿➿➿


          ..

          تعليق


          • #35
            بسم الله الرحمن الرحيم
            اللهم صلِ على محمد واله الطاهرين

            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

            وداعا ايها الشهر الكريم



            بقيت أربعة أيام ويبزغ هلال شهر شوال معلنا نهاية شهر رمضان المبارك، لتختفي من حياتنا العامة مظاهر إيمانية وروحانية لا تقدر بثمن، نذكرها ونتحسر عليها ونسأل الله أن يعيدنا على أمثالها في صحة وعافية وأمان.وإذا كانت حكمة الله اقتضت نظاما بموجبه تكون ﴿ إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ... ﴾ 1، فإنها ارتضت لنا دينا وخلقا وسلوكا لا يتغير بتغير الشهور ولا يتبدل بتبدل الأزمان، ولا يتأثر بتعاقب الليل والنهار.
            والسؤال كيف يمكن أن تستمر معنا أخلاقيات الشهر الكريم وقودا وطاقة ومحركا حتى نستقبل شهر رمضان من العام القادم، ونعزز فيه قيمة ما ربحناه في العام السابق؟
            لا شك في أن غاية الجميع في هذا الشهر الكريم هي العتق من النار والتسجيل في قوائم المؤمنين السالكين إلى جنة الخلد، لكن بعضنا يركز أدعيته على الآخرة والموت والعذاب والجنة والنار، ويغفل الطريق الموصل للجنة والمعتق من النار.
            لا يعني هذا أن نغفل عن آخرتنا في مناجاتنا وأدعيتنا، ولكني أردت القول ان طريق الجنة وطريق النار يرسم ويمتد من خلال سلوكنا وتصرفاتنا اليومية والحياتية.
            إننا بالقدر الذي نتجه فيه بالدعاء (اللهم اعتق رقابنا من النار) فإن هناك أدعية علينا أن نستذكرها ولا نغفلها
            (اللهم حسن سلوكنا مع عيالنا، وأخلاقنا مع جيراننا، وكرمنا مع من حولنا، وارفع الغضب والعصبية والاكفهرار عن وجوهنا، واجعلنا ممن يؤدي الأمانة ويبعد عن الحرام ويحب الناس، ويساعد الفقراء ويحن على الضعفاء.. إلى آخر القائمة).
            مشكلتنا أننا نريد الجنة ليس بعملنا الصالح، ولا بجدنا وجهدنا , ولا بكون دنيانا مزرعة لآخرتنا، ولكن بالقفز عن كل ذلك كله إلى نظام المغفرة والعفو الإلهي.
            لا شك في أن الله كريم على عباده ورحيم بهم، لكنه له سنن وقوانين وأحكام لا يقبل التعامل معها بالقفز، اعتمادا على معادلة المغفرة والتجاوز، ولو لاحظنا القرآن الكريم فسنرى العديد من الآيات تربط التوبة على العبد بإقلاعه عن الخطأ وإصلاحه للخلل
            ﴿ فَمَنْ تَابَ مِنْ بَعْدِ ظُلْمِهِ وَأَصْلَحَ فَإِنَّ اللَّهَ يَتُوبُ عَلَيْهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ ﴾ 2.
            إن الاعتماد غير المتوازن على مغفرة الله سبحانه وتعالى يحول الإنسان إلى زاهد في الأعمال الصالحة، ومقل من السلوكيات المستقيمة، وقد ينحرف عن الجادة ولا يبالي، وهذا هو الخسران المبين.
            وهناك مشكلة أخرى تبدو واضحة المعالم في أغلب تفاصيل حياتنا وهي التعامل مع الحالة الدينية والروحية تعاملا موسميا، فينتهي شهر رمضان مثلا وتنتهي معه أخلاقيات الصائم، ويعود بخله وشحه، وقلة تلاوته للقرآن الكريم، وعزوفه عن العبادة، وقطعه لرحمه.
            ربما شاهد بعضنا كيف يتعامل الإنسان تعاملا لحظيا مع العبادات التي يفترض أن ترفع من قيم التعامل السلوكي والأخلاقي بين الناس، وربما أصابت بعضنا الدهشة حين يرى مثلا بعض المصلين في عراك مع بعضهم لتزاحم السير، فإذا بالكلمات السيئة تخرج من هذا أو ذاك المصلي، الذي لم تمض عليه خمس دقائق منذ غادر محل سجوده وصلاته.
            أعود للقول إن شهر رمضان الكريم قد يبقى في أعماقنا لسنة مقبلة حتى رمضان المقبل، وقد ينتهي في اليوم الأول من شوال، وهذا يعتمد على قدرتنا في الالتصاق والالتزام بما توفر لنا من نصيب كسبناه في هذا الشهر المبارك على صعيد العبادة والروح، وعلى صعيد الأخلاق والسلوك، وعلى مقدار الوعي العملي بأن الآخرة هي حصاد الدنيا.

            المصادر

            1. القران الكريم: سورة التوبة (9)، الآية: 36، الصفحة: 192.

            2. القران الكريم: سورة المائدة (5)، الآية: 39، الصفحة: 114.




            السَّلامُ عَلَى مَحَالِّ مَعْرِفَةِ اللهِ ، وَمَسَاكِنِ بَرَكَةِ اللهِ ، وَمَعَادِنِ حِكْمَةِ اللهِ ، وَحَفَظَةِ سِرِّ اللهِ ، وَحَمَلَةِ كِتَابِ اللهِ ، وَأَوْصِيَاءِ نَبِيِّ اللهِ ، وَذُرِّيَّةِ رَسُولِ اللهِ .

            تعليق

            المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
            حفظ-تلقائي
            Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
            x
            إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
            x
            يعمل...
            X