إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

(الجدل الَّذي يرفضه الإسلام) محور الاحد لبرنامج (إضاءات فكرية)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • (الجدل الَّذي يرفضه الإسلام) محور الاحد لبرنامج (إضاءات فكرية)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد

    برنامج
    إضاءات فكرية

    إعداد وتقديم
    نهاوند العبودي

    وفي الاخراج على الهواء مباشر
    علا نعمة

    يأتيكم كل يوم احد في الساعة السابعة والنصف مساءً

    وسيكون محور هذا الاسبوع هو:
    الجدل الَّذي يرفضه الإسلام
    س1- نجد في القرآن الكريم هناك رفض صريح لمسألة الجدل، يتحوّل محترفه إلى شخص جدلي ما هو العلاج الاسلامي الامثل للتعامل مع هكذا الشخصية ؟
    س2- اذا عمد الطرف الاخر الى تشويه الكيان الفكري للطرف المحاور والتي من شأنها ان تحجب الطرف الاخر رؤية الواقع ماهي طريقة إثبات الفكرة برأيكم ؟
    س3- ما هو دور الأسرة والبيئة بتنشئة إنسانا لايؤمن بمبدأ الحوار؟
    س4- ما الذي يدفع الإنسان إلى الهروب من الموقف الحقّ إلى موقف آخر ؟
    س5- كيف تعامل النبي محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) بنشر رسالته مع الاشخاص المعاندين ؟

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صلي على محمد وال محمد
    🍃🌼🍃🌼🍃🌼🍃🌼🍃

    قد نجد في القرآن الكريم ملامح الخطّ الذي يتجه إلى رفض الجدل، على أساس كونه فنّاً قائماً بذاته، يتحوّل محترفه إلى شخص جدلي، لا همّ له في المجال الفكري إلا أن يتغلّب على خصمه، أو أن يلفّ ويدور لإشغال الفراغ بمجادلات تُضيّع الوقت وتبتعد عن الهدف..
    💫💎💫💎💫💎💫💎💫
    وقد صوّر القرآن الكريم لنا ذلك كله في أكثر من آية، في نطاق حديثه عن الكافرين الذين انطلقوا بالجدل، في طريق إضاعة الفكرة وإنكار الحق... ما يجعلهم ينكرون الحق وهم يرونه، ويهربون من الواقع وهم يعيشون فيه.


    💎اعتماد الحوار وسيلة بين أفراد الأسرة يعتبر أداة أساسية لتحقيق الاستقرار كما أن تغييب مبدأ الشورى وإلغاء مفهوم الشراكة بين الزوجين يؤدي حتما إلى الصدام الأمر الذي يدعو إلى طرح مجموعة من الأسئلة عن الأسباب التي تصل بالخلافات إلى مرحلة الأزمة إذا كانت الخلافات بين الزوجين أصلا أمرا طبيعيا.
    🕯 ان المشاركة الحقيقية بين أفراد الأسرة الواحدة في اتخاذ قرارات مصيرية تتعلق بمستقبل الأسرة فتعد من أساسيات العلاقات الأسرية الناجحة كما يراها علماء الاجتماع تفتقر في كثير من الأحيان لمبادئ الديمقراطية أو الشورى في اتخاذ القرارات، خاصة تلك المتعلقة بمصير الأبناء ويكون الدافع غالبا حب الأهل لأبنائهم ومحاولة حمايتهم من اتخاذ أي قرارات قد تكون خاطئة إيمانا منهم بأنهم الأقدر على تحديد مصير الأبنا
    💎ان الحوار يقنع الأطفال بأية أفكار بصورة هادئة بعيداً عن الصراعات، وعن فرض الآراء من الآباء.و يشجع في الحفاظ على الاحترام المتبادل، والحرية في التعبير عن الآراء في المنزل،. ويمنح الحب، والراحة للأبناء من قبل الوالدين.ويمنح القدرة للأطفال على التواصل مع الآخرين في المستقبل.ويساعد الاعتراف بالأخطاء الشخصية من قبل الآباء أثناء الحوار أمام الأبناء على تقليد هذا السلوك الإيجابي من قبلهم.

    تعليق


    • #3
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
      الجدل الغير مثمر هو الذي يمله ولا ياخذ به الاخرين ،اما الجدل الحسن المثمر الذي لا يستهدف شخصية او قدر الاخربن فانه يؤخذ به ولهذا قال القرآن (وجادلهم بالتي هي احسن) فاذا كان بينك وبين من ترشده عداوة فاعتبره ولي حميم حتى تكسبه وتكسب و ده وتجعله على جادة الصواب والا كان جدلك عقيم .
      تختلف طريقة التعامل تبعاً لاختلاف العلاقة: الوالد مع ولده, الزوج مع زوجته, الرئيس مع مرؤوسه, والعكس.
      أن التعامل يتغير باختلاف الأفهام والعقول. فالرجل الذكي الفاهم الواعي تختلف طريقة تعامله عن الشخص الآخر المحدود العقل المحدود الفهم المحدود العلم, فالحديث معه يكون مناسباً لطبيعته وقدرته على الفهم.
      يختلف أسلوب التعامل أيضا باختلاف الشخصية. فطريقة التعامل من شخص شكَّاكٍ وحسَّاسٍ تختلف عنها مع شخصٍ سويٍّ, فالطريقة تختلف باختلاف الشخصيات والصفات التي تكون بارزةً فيهم.

      تعليق


      • #4
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
        تعامل رسول الله.ص. مع الناس .
        اساس رسالة النبي هي الاصلاح والارشاد وتمثلت رسالته بالهدي الاحسن والكلام الازكى والجدل المثمر،لان الرسول .ص . بعث الى قوم صحيح انهم فيجاهلية لكنهم كانوا بجدالهم لايغلبون فهم اصحاب حضارة ومجالس للشعر والتباري باثرى الكلمات وعهدهم امتاز بعقدمنتديات يتبارون بها بالرثاء والمدح والهجاء وتراث ادبي ثر ،لكن اشراكهم بالله وقيامهم ببعض الامور تطلب من الله ان يبعث اليهم من ياخذ بيدهم ،ولهذا كان الرسول محمد هو المنتخب لهذه المهمة ،فكان افضل واجزل متكلم ومجادل بالحسنى وبذلك استطاع ان يهدي ويقوم امة عرفت بامة الاسلام او امة محمد .ص.

        تعليق

        المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
        حفظ-تلقائي
        Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
        x
        إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
        x
        يعمل...
        X