إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هل تعلم ماذا يحصل لإبليس عند سماعه لذكر الله و لذكر اهل البيت (ع) ؟؟

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هل تعلم ماذا يحصل لإبليس عند سماعه لذكر الله و لذكر اهل البيت (ع) ؟؟

    بسم الله الرحمن الرحيم

    وبه نستعين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين .


    شياطين وأبالسة الجن هي العدو الاخطر للإنسان فمثلما تحاربنا بوسائل الشر والضلال علينا ان نحاربها ايضا بوسائل الخير والهداية .

    ومن اهم الوسائل والقتالية التي تعتبر السلاح الاقوى لمحاربة وابادة وساوس الشيطان هي ذكر الله سبحانه وتعالى في القلب واللسان .

    هناك وسيلة قتالية اخرى لمحاربة الشيطان لا تقل اهمية عن الوسيلة الاولى وهي ذكر اهل البيت (ع) .
    ومعنى ذكر اهل البيت (ع) هو بيان مظلوميتهم من الظالمين ، وبيان فضلهم على الناس اجمعين ، وبيان علمهم على جميع العلماء والمتكلمين .

    وهذه الرواية تبين لنا كيف يتم القضاء والانتصار على الشيطان عن طريق ذكر الله والائمة المعصومين (ع) .


    ... بالإسناد ، عن محمد بن سليمان ، عن محمد بن محفوظ ، عن أبي المغرى قال : سمعت أبا الحسن (ع) يقول : ليس شيء أنكى (1) لإبليس وجنوده من زيارة الاخوان في الله بعضهم لبعض ، قال : وإن المؤمنين يلتقيان فيذكران الله ثم يذكران فضلنا أهل البيت فلا يبقى على وجه إبليس مضغة لحم إلا تخدد (2) حتى أن روحه لتستغيث من شدة ما يجد من الألم فتحس ملائكة السماء وخزان الجنان فيلعنونه حتى لا يبقى ملك مقرب إلا لعنه ، فيقع خاسئا (3) حسيرا (4) مدحورا (5) . (6) .


    ~~~~~~~~~~~~~~~~~


    (1) في القاموس نكى العدو وفيه نكاية : جرحه وقتله . وتأتي بمعنى قهره وغلبه .

    (2) خدد لحمه وتخدد : هزل ونقص . وتأتي بمعنى تقلص واقبض وتشنج . او بمعنى اضطرب من الضعف .

    (3) خسأت الكلب كمنعت : طردته . وتأتي بمعنى البعد والذل .

    (4) الحسير : الكال والمتلهف والمعيي . وتأتي بمعنى الضعيف

    (5) الدحر : الطرد والإبعاد والدفع والهزيمة .

    (6) الكافي / الشيخ الكليني / الجزء 2 / الصفحة 188 ~~~ بحار الأنوار / العلامة المجلسي / الجزء 60 / الصفحة 258 .

  • #2
    الأخ الكريم
    ( المرتجى )
    بارك الله تعالى فيكم على هذا الاختيار الرائع
    وباأنتظار مـواضيعك القـادمه .









    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق

    يعمل...
    X