إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

حاجـــــــــــــــــةٌ فطرية ...

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حاجـــــــــــــــــةٌ فطرية ...

    بسم الله الرحمن الرحيم




    وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين
    ..................


    بعد علوّ أمواج التطوروالحداثة والعمل للمراة وخروجها الساعات الممتدة خارج البيت بالاجتماعات والندوات ..


    وبعد أمواج الرفاهية التي غمرت مجتمعاتنا بالسفر والترويح عن النفس

    وكذلك ميل المراة والاسرة الى التقليل من النفقات والمصاريف


    او التحرر من قيود الطفل وحاجاته المتعددة ..

    او الاتباع لمناهج بلدان قريبة او بعيدة بتقليل الاطفال




    سادت موجة كبيرة من العزوف عن الحمل والولادة لدى النساء ولدى العوائل والاسر


    فتجد المرأة ولو كانت ترغب وتريد الولادة الاّ أن نظرة الانتقاص لها بانها كالدجاجة صاحبة الافراخ بضجيجها بكل مكان


    تلك النظرة تجعلها تنكفئ وتنحسر عن الانجاب


    هذا علاوة على لو كانت المراة مؤيدة لذلك بالحفاظ على جسمها ورونق شكلها واسنانها وووو


    التي تهبط مؤكداً أمام فترة الحمل الولادة ...


    وحقيقة أمام النظرة المؤيدة أو الرادعة لكثرة الاطفال وتعددهم بالاسرة


    يبقى الطفل حاجة فطرية للام بالذات وتجدد مشاعر الامومة والحب والحنان والاحتضان لديها

    وللاسرة بشكل عام بالحاجة لطفل يملا البيت باللعب والضجيج حساً وجمالا


    وليس الامر تابعا لنظرة انتقاص من هذا ونظرة امتعاض من ذاك


    فمن المهم أن تعتمد المرأة والام بالذات على قوة شخصيتها بكل وقت

    وعلى النوايا الطيبة من موضوعة الانجاب


    - نسمة تثقل الارض بكلمة لااله الا الله

    - ريحانة أشمها واستمتع معها بنعمة الامومة

    - ذرية طيبة تستغفر لي وتعينني ..

    - حباً بالامومة والطفولة وجمال مشاعرهما


    - سلوة للاب والجد والخال والعم


    خاصة مع فراغ البيت من الاولاد ومع فراغ الام من المشاغل

    او في بداية الزواج او مع الحاح أحد الطرفين على إنجاب طفل وحبه للاطفال ...

    ففي هذه الحالات قد يصل امر الانجاب الى المطلوب والواجب

    ومن المهم أن لايضع كلا الطرفين المخاوف أمامهما من خوف الفقر او التعب والارهاق

    وليستعينوا بالله وبسنة رسول الله صلى الله عليه واله ومن يتوكل على الله فهو حسبه ...


    قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): (تزوجوا بكرا ولودا، ولا تزوجوا حسناء جميله عاقرا، فإني أباهي بكم الأمم يوم القيامة.)

    قال تعالى :

    (وَلَا تَقْتُلُوا أَوْلَادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلَاقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ ۚ إِنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْئًا كَبِيرًا)


    ذكر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فضل الجهاد فقالت أمرأة لرسول الله ماللنساء من هذا الشيء؟؟


    قال صلى الله عليه وآله وسلم

    ( بلى للمرأة مابين حملها إلى وضعها إلى فطامها من الأجر كالمرابط في سبيل الله فإن هلكت مابين ذالك كان لها مثل منزلة الشهيد)







































    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	photo_2016-09-20_23-36-42.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	88.0 كيلوبايت 
الهوية:	863835
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X