إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

شذرات من حياة السيدة فاطمة المعصومة عليها السلام

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • شذرات من حياة السيدة فاطمة المعصومة عليها السلام

    1 ذو القعدة ولادة السيدة المعصومة عليها السلام.
    فاطمة المعصومة حفيدة الإمام الصادق،
    وبنت الإمام الكاظم،
    وأخت الإمام الرضا،
    وعمّة الإمام الجواد (عليهم السلام)،
    لها شأنٌ كبير ومنزلةٌ عظيمة، وهي من ابواب النجاة، والمُتوسل بها لا يَخيب، والطارق لبابِها مُجاب..
    روي أنه أتى جمعٌ من شيعةِ أهل البيت إلى المدينة لكي يَعرضوا أسئلتهم على الإمام الكاظم عليه السلام، وكان الإمام مسافراً. فاغتم الجمع، لأنهم لم يجدوا حجة الله ومن يقدر على جواب مسائلهم.
    وعندما رأت السيدة المعصومة عليها السلام حزننهم أخذت منهم أسئلتهم التي كانت مكتوبة، وأجابت عليها، وعندئذ تبدل حزنهم بفرح شديد ورجعوا إلى ديارهم راجحين مفلحين.
    وفي الطريق خارج المدينة التقوا بالإمام الكاظم عليه السلام وحدثوه بما جرى عليهم، وبعد ما رأى الإمام جواب ابنته على تلك المسائل أثنى على ابنته بعبارة مختصرة قائلا: "فداها أبوها".
    عن الإمام الصادق (عليه السلام)
    قال: إنّ لله حَرَماً وهو مكّة.
    وإنّ للرسول (صلى الله عليه وآله) حَرماً وهو المدينة.
    وإنّ لأمير المؤمنين (عليه السلام) حَرماً وهو الكوفة.
    وإنّ لنا حَرماً وهو بلدة قُم، وستُدفن فيها امرأة من أولادي تُسمّى فاطمة، فمَن زارها وجبت له الجنّة.
    (بحار الأنوار 57/216).

    قال علي

    من ضحك في وجه عدو لنا من النواصب والمعتزلة والخارجية والقدرية
    ومخالف مذهب الامامية ومن سواهم لا يقبل الله منه طاعة أربعين سنة

  • #2
    الأخت الفاضلة هنادي . أسعد الله أيامكِ بذكرى ولادة السيدة الطاهرة فاطمة المعصومة (عليها السلام) . وأحسنتِ وأجدتِ وسلمت أناملكِ على كتابة ونشر هذه الأسطر الرائعة عن سيرتها وحياتها . جعل الله عملكِ هذا في ميزان حسناتكِ . ودمتِ في رعاية الله تعالى وحفظه .

    تعليق


    • #3

      اللهم صل على محمد وال محمد
      احسنتم
      وبارك الله بكم
      شكرا كثيرا



      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X