إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قوله (عليه السلام) لشمر يابن راعية المعزى، الغاية منه

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قوله (عليه السلام) لشمر يابن راعية المعزى، الغاية منه

    السؤال: قوله (عليه السلام) لشمر يابن راعية المعزى، الغاية منه
    عندما كلم الشمر لعنه الله الامام الحسين عليه السلام، قال له الامام:
    (( كأني بابن راعية المعزى ))
    فلماذا عيره وهذا ليس من شيم الائمة عليهم السلام؟
    وهل رعي الاغنام ينقص من الشأن؟
    الجواب:

    لم تكن إثارة تلك الصفة من الإمام الحسين (عليه السلام) في حق شمر بن ذي الجوشن (لعنه الله) بلحاظ المهنة التي أشرت إليها، وإنما إتخذ عنوان المهنة كإشارة إلى الحادثة التي كانت السبب في وجود شمر بن ذي الجوشن وخروجه إلى الدنيا، فقد نقل الشاهرودي في مستدرك سفينة البحار عن كتاب المثالب لهشام بن محمد الكلبي: إن امرأة الجوشن خرجت من جبانة السبيع إلى جبانة كندة، فعطشت في الطريق ولاقت راعياً يرعى الغنم، فطلبت منه الماء فأبى أن يعطيها الإّ بالإصابة منها، فمكنته من نفسها فواقعها الراعي وحملت بشمر (لعنه الله).
    (مستدرك سفينة البحار 6: 42).




    المصدر/ موقع مركز الابحاث العقائدية

  • #2
    الأخ الفاضل الشيخ عباس محمد . أحسنتم وأجدتم وسلمت أناملكم على كتابة ونشر هذا الموضوع الذي يثبت تولد مبغضي الإمام الحسين وجميع الائمة الاطهار (عليهم السلام) بولادة غير شرعية . جعل الله عملكم هذا في ميزان حسناتكم . ودمتم في رعاية الله تعالى وحفظه .





    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X