إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

دحو لارض واعماله

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • دحو لارض واعماله

    وما تقدم نجد اتفاق نظرية الانفجار الكوني العظيم مع النظرية الإسلامية في أصل الكون وهو مادة إلا أن النظرية الإسلامية توضح لنا كيفية خلق المادة ذاتها كما ورد في نهج البلاغة لأمير الفصاحة والبلاغة علي عليه السلام حيث قال: «أنشأ الخلق انشاءً وابتدأه ابتداءً بلا روية أجالها ولا تجربة استفادها ولا حركة احدثها ولا همامة نفسٍ اضطرب فيها أحال الأشياء لأوقاتها ولأم بين مختلفاتها وغرز غرائزها وألزمها أشباحها عالماً بها قبل ابتدائها محيطاً بحدودها وانتهائها عارفاً بقرائنها واحنائها ثم أنشا ـ سبحانه ـ فتق الأجواء وشق الأرجاء وسكائِك الهواء فأجرى فيها ماءً متلاطماً تياره متراكماً زخاره. حمله على متن الريح العاصفة والزعزع القاصفة فأمرها برده وسلطَّها على شده, وقرنها الى حده الهواء من تحتها فتيق والماء من فوقها دفيق ثم أنشأ سبحانه ريحاً اعتقم مهبها و أدام مربها واعصف مجراها وابعد منشاها فأمرها بتصفيق الماء الزخار وإثارة موج البحار فمخضته مخض السقاء وعصفت به عصفها بالفضاء ترد اوله الى آخره ساجيه الى مائره حتى عبَّ عبابه ورمى بالزبد ركامه فرفعه في هواء منفتق وجو منفهق فسوى منه سبع سماوات جعل سفلاهن موجاَ مكفوفاً وعلياهن سقفاً محفوظاً وسمكاً مرفوعاً بغير عمد يدعمها ولا دسار ينظمها».



    أعمال يوم الدحو:

    أكدت الروايات الشريفة على استحباب صوم هذا اليوم والاشتغال بالعبادة وذكر الله تبارك وتعالى في ليلها ونهارها واستحباب الغسل فيها والصلاة والدعاء ومن تلك الاحاديث:ـ

    الحسن بن علي الوشّاء قال: كنت مع أبي وأنا غلام فتعشّينا عند الرضا عليه السلام ليلة خمس وعشرين من ذي القعدة, فقال له: ليلة خمس وعشرين من ذي القعدة ولد فيها إبراهيم عليه السلام وولد فيها عيسى بن مريم, وفيها دحيت الأرض من تحت الكعبة, فمن صام ذلك اليوم كان كمن صام ستين شهراً. الوسائل ج10،ح 13816.

    وروي عن الامام موسى بن جعفر عليه السلام انه قال: في خمس وعشرين من ذي القعدة أنزل الله الكعبة البيت الحرام, فمن صام ذلك اليوم كان كفّارة سبعين سنة, وهو أوّل يوم أنزل فيه الرحمة من السماء على آدم عليه السلام. نفس المصدر الحديث 13816.

    وعن الإمام علي بن محمد الهادي عليهما السلام ـ في حديث ـ قال: الأيّام التي يصام فيهنّ أربعة ـ إلى أن قال:- ويوم الخامس والعشرين من ذي القعدة فيه دحيت الكعبة. نفس المصدر 13820.

    وفي كتاب الإقبال ورد عن أمير المؤمنين عليه السلام أنه قال: أوّل رحمة نزلت

  • #2






    تعليق


    • #3
      اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجه نسأل الله أن يديم عليكم ورحمه الله ودوام نعمه عليكم بقضاء حاجتكم بحق محمد وال محمد 🤲🌷🌷🌺🍂🥀🍂🌸💐

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X