إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

العباس (عليه السلام) مدرسة كربلاء

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • العباس (عليه السلام) مدرسة كربلاء

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
    وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
    وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
    السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته


    كيف لي ان اكتب مصيبه ؟ وهي مصيبة ورزية اعظم من ان تكتب ,

    كيف لي ان اعيش موقف الالم واحزن ، مولاتي زينب

    كتب الكثير

    عن ابو الفضل العباس ولكن مصيبته اكبر من ان تكتب .

    لنتعلم معا الوفاء من الامام العباس "عليه السلام "لأخيه ، فلم يرى الناس على متداد التاريخ وفاءا مثل وفاء ابي الفضل العباس لأخيه الامام الحسين"عليهما السلام" .

    لقد عاش العباس "ع" في كنف الامامة العلوية، التي اعطت للبشرية جميعا دروسا في الشهامة والفضيلة والكمال ، فأغترف من بحر العلم والآداب الاسلامية والحديث والفضائل الأخلاقية والربانية ,

    لقد ورث ابو الفضل العباس "ع" فضائل ابيه ، حتى صار عند المسلمين رمزا لكل فضيله وعنوانا لجميع القيم الرفيعة .

    كذلك علمه الامام علي "عليه السلام" الزراعة والفروسية والرماية , واشركه في حروبه الثلاثه _ الجمل _ وصفين _ والنهروان , فعلمه على تجربة الحرب وخوض ساحات الوغى .

    ورافق العباس " ع" الاحداث الجسام التي لم تكن بسيطة وقد احدثت اضطربا شاملا في الحياة الفكريه والعقائدية بين المسلمين ، وبالأخص الاحداث التي جرت على ابيه الامام علي "ع" واخوته الامام الحسن الحسين "عليهم السلام" .

    وانطلق ابو الفضل العباس ع الى ساحات الوغى مجاهدا في سبيل لترتفع كلمة الله ، لما رأى العباس الامة الاسلاميه تحت رايةالضلالة التي تلاعب الطغاة بها بمصيرالمسلمين،

    فبرز عليه السلام مع اخيه سيد الشهداء، لرفع شعار التحرر من العبودية ، ونصرة الدين من طغاة ال امية بنهضة الامام الحسين ع ، الذي قال كلمته التي مازالت تدوي في اذن التاريخ :

    ( مثلي لا يبايع مثله --- هيهات من الذلة )....

    فبرزت مدرسة كربلاء الى ساحة لتظهرمعالم الاسلام والدين ، فكانت مدرسة كربلاء امتحان الايمان والصبر والتضحيه من اجل المبادئ التي جاء بها رسول الله "صلى الله عليه واله وسلم" .

    فهذا الامام زين العابدين "ع" يقول عن عمه العباس "عليه السلام" :

    ( رحم الله عمي العباس ، فلقد آثر وأبلى ، وفدى أخاه بنفسه حتّى قطعت يداه ، فأبدله الله عز وجل بهما جناحين يطير بهما مع الملائكة في الجنّة كما جعل لجعفر بن أبي طالب ،وإنّ للعباس عند الله تبارك وتعالى منزلة يغبطه بها جميع الشهداء يوم القيامة ).



    وهذا الامام جعفر الصادق ع حيث نقراء في زيارة الامام الصادق ع


    ( وَسَلامُ مَلائِكَتِهِ الْمُقَرَّبينَ وَاَنْبِيائِهِ الْمُرْسَلينَ وَعِبادِهِ الصّالِحينَ وَجَميعِ الشُّهَداءِ وَالصِّدّيقينَ، وَالزَّاكِياتُ الطَّيِّباتُ فيـما تَغْتَدي وَتَرُوحُ عَلَيْكَ يَا بْنَ اَميرِ الْمُؤْمِنينَ، اَشْهَدُ لَكَ بِالتَّسْليمِ وَالتَّصْديقِ وَالْوَفاءِ وَالنَّصيحَةِ لِخَلَفِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ الْمُرْسَلِ، وَالسِّبْطِ الْمُنْتَجَبِ، وَالدَّليلِ الْعالِمِ، وَالْوَصِيِّ الْمُبَلِّغِ، وَالْمَظْلُومِ الْمُهْتَضَمِ،)


    وكذلك الامام صاحب العصر وزمان عج ادلى بكلمة رائعة في حق عمه العباس "ع" جاء فيها :-

    (السلام على أبي الفضل العباس بن أمير المؤمنين،المواسي أخاه بنفسه

    الآخذ لغده من أمسه ،الفادي له الواقي، الساعي إليه بمائه ،المقطوعة يداه)..

    فهكذا كان العباس "عليه السلام" مدرسة كربلاء

    تجسدت فيها قيم البطولة والفداء ، وقيم الولاء للخط المحمدي الاصيل

    من فتية وشيوخ ونساء امنوا بربهم الواحد الاحد ، وبنبيهم محمد المصطفى "ص" وبالعترة الطاهره من ال البيت "ع" الذي تركهم رسول الله "صلى الله عليه واله وسلم" وديعته في الامه ,

    فمن الامه من خان الامانه ولم تحفظ الوديعه

    ومنهم من صدق الله فيما عاهده في حفظ رسول الله في وديعته.

    ولقب العباس "ع" بحامل الراية ، وفي ذلك قال الفضل بن محمد بن الفضل بن الحسن بن عبيد الله بنالعباس بن علي بن ابي طالب عليه السلام
    وهو يرثي جده العباس بن علي"ع" :

    أني لأذكر للعـباس موقــفـه

    بكربلاء وهام القــوم تخـتطف

    يحمي الحسين ويسقيه على ظمأ

    ولا يولي ولا يـثـنى ولا يقـف

    ولا أرى مشهدا يوما كمشــهده

    مع الحسين عليه الفضل و الشرف

    أكرم به مشهدا بانت فضيـلـته

    وما اضـاع له افعـــاله خلف



  • #2
    الأخت الفاضلة عطر الولاية . أحسنتِ وأجدتِ وسلمت أناملكِ على نقل ونشر هذا الموضوع القيم عن مولانا ومقتدانا الإمام العباس بن علي بن أبي طالب (عليه السلام) . جعل الله عملكِ هذا في ميزان حسناتكِ . ودمتِ في رعاية الله تعالى وحفظه .

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X