إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ملائكة السماء تنصر الامام المهدي عند ظهوره والامام الحسين عند رجعته .

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ملائكة السماء تنصر الامام المهدي عند ظهوره والامام الحسين عند رجعته .

    بسم الله الرحمن الرحيم

    وبه نستعين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين .

    كما خرجت الملائكة لنصرة رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) في معركة بدر ، كذلك خرجت الملائكة ايضا لنصرة الامام الحسين (عليه السلام) في واقعة الطف الا ان خروجها كان متأخرا بمشيئة الله وقدره .

    والسؤال هو : هل هناك فرصة اخرى ستاتي للملائكة في نصرة الحق واهله ؟ ام ان هذه الفرصة قد ذهبت ولا توجد لهم فرصة ثانية اخرى ؟

    والجواب : نعم بالتاكيد للملائكة فرصة ثانية في نصرة الحق واهله و تكون هذه الفرصة في زمانين مختلفين :


    الزمان (1) : عند ظهور الامام صاحب الامر (عجل الله فرجه الشريف) وقد دلت الروايات المباركة على ذلك منها :


    >>> عن ضريس ، عن أبي جعفر (عليه السلام قال) : (( إن الملائكة الذين نصروا محمداً (صلى الله عليه وآله ) يوم بدر في الأرض ما صعدوا بعد ولا يصعدون حتى ينصروا صاحب هذا الأمر ، وهم خمسة آلاف )) . (1) .


    >>> عن الريان بن شبيب قال : دخلت على الرضا (عليه السلام) في أول يوم من المحرم . فقال من حديث : (( ولقد نزل إلى الأرض من الملائكة أربعة آلاف لنصره فلم يؤذن لهم ، فهم عند قبره شعث غبر إلى أن يقوم القائم (عليه السلام) فيكونون من أنصاره ، وشعارهم يا لثارات الحسين )) . (2) .



    الزمان (2) : عند رجعة الامام الحسين (عليه السلام) الى الحياة مرة اخرى وقد دلت الروايات المباركة على ذلك منها :


    >>> عن الامام الصادق (عليه السلام) قال : (( أن الملائكة سألت الله في نصرته فأذن لها . ومكثت تستعد للقتال وتتأهب لذلك حتى قتل ، فنزلت وقد انقطعت مدته وقتل (عليه السلام) فقالت الملائكة : يا رب أذنت لنا في الانحدار . وأذنت لنا في نصرته . فانحدرنا وقد قبضته ، فأوحى الله إليهم : أن الزموا قبره حتى تروه وقد خرج فانصروه . وابكوا عليه . وعلى ما فاتكم من نصرته . فإنكم قد خصصتم بنصرته وبالبكاء عليه ، فبكت الملائكة تعزياً وحزناً على ما فاتهم من نصرته ، فإذا خرج يكونون أنصاره )) . (3) .

    فنصرة الملائكة لصاحب الزمان وللامام الحسين (عليهما السلام) تدل على ارتباطهما الوثيق بالله عز وجل ، ووجوب نصرتهما بأمر من رب السماوات والارض .

    ______________


    (1) تفسير العياشي / الجزء 1 / الصفحة 197 --- اثبات الهداة / الجزء 3 / الصفحة 549 --- بحار الانوار / الجزء 19 / الصفحة 284 .

    (2) عيون أخبار الرضا عليه السلام / الجزء 1 / الصفحة 233 --- أمالي الصدوق / الصفحة 112 --- إثبات الهداة / الجزء 3 / الصفحة 456 .

    (3) الكافي / للشيخ الكليني / الجزء 1 / الصفحة 283 --- كامِلُ الزِّياراتِ / لابنِ قَولويه / الصفحة 178 .


  • #2
    الأخ الفاضل والزميل العزيز والمشرف الغالي المرتجى . عظم الله لنا ولكم الأجر بهذا المصاب الجلل . وأحسنتم وأجدتم وسلمت أناملكم على كتابة ونشر هذا الموضوع الذي يدل على نصرة ملائكة السماء للإمام المهدي عند ظهوره وللإمام الحسين (عليه السلام) عند رجعته وكرته . جعل الله عملكم هذا في ميزان حسناتكم . ودمتم في رعاية الله تعالى وحفظه .



    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X