إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ما هي اسماء جهنم و اوصافها حسب ما ذكر في القرآن الكريم؟

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ما هي اسماء جهنم و اوصافها حسب ما ذكر في القرآن الكريم؟

    اللهم صل على محمد وآل محمد



    ذكر الله عَزَّ و جَلَّ لجهنم أسماءً و أوصافاً ، نُشير إليها بحسب طبقاتها بإختصار، و نذكر أسماء جهنم حسب ترتيب طبقاتها و درجاتها من الأعلى إلى الأسفل:





    الطبقة الاولى: الهاوية

    قال الله العزيز الجبار : ﴿ وَأَمَّا مَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ * فَأُمُّهُ هَاوِيَةٌ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا هِيَهْ * نَارٌ حَامِيَةٌ ﴾ 1، قال العلامة الطريحي ( رحمه الله ) : الهاوية : ... كأنها النار العميقة يهوي أهل النار فيها مهوى بعيداً ، أي فمأواه النار ، يقال للمأوى أم على التشبيه ، لأن الأم مأوى الولد ، و قيل : أم رأسه هاوية في قعر جهنم لأنه يطرح فيها منكوساً 2 .


    الطبقة الثانية: السعير

    قال عَزَّ مِنْ قائل :﴿ وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ ﴾ 3، قال العلامة الطريحي ( رحمه الله ) : السعير : النار و لهبها 4 .


    الطبقة الثالثة: الجحيم

    قال الله جَلَّ جَلالُه : ﴿ إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَىٰ ظُلْمًا إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا ﴾ 5، قال العلامة الطريحي ( رحمه الله ) : الجحيم : ... اسم من أسماء النار ، و أصله ما اشتَدَّ لَهَبُه من النيران ، و كل نار عظيمة في مهواةٍ فهي جحيم 6 .



    الطبقة الرابعة: سقَر

    قال الله عَزَّ و جَلَّ :﴿ يَوْمَ يُسْحَبُونَ فِي النَّارِ عَلَىٰ وُجُوهِهِمْ ذُوقُوا مَسَّ سَقَرَ ﴾ 7، و سقر وادٍ في جهنم شديد الحر ، فقد رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السلام ) أنهُ قَالَ : " إِنَّ فِي جَهَنَّمَ لَوَادِياً لِلْمُتَكَبِّرِينَ يُقَالُ لَهُ سَقَرُ ، شَكَا إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ شِدَّةَ حَرِّهِ وَ سَأَلَهُ أَنْ يَأْذَنَ لَهُ أَنْ يَتَنَفَّسَ فَتَنَفَّسَ فَأَحْرَقَ جَهَنَّمَ 8 .


    الطبقة الخامسة: الحطمة

    قال الله سبحانه و تعالى :﴿ كَلَّا لَيُنْبَذَنَّ فِي الْحُطَمَةِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْحُطَمَةُ * نَارُ اللَّهِ الْمُوقَدَةُ ﴾ 9، قال العلامة الطريحي : الحطمة : اسم من أسماء النار ، و هي التي تحطم العظم و تأكل اللحم حتى تهجم على القلوب 10 .



    الطبقة السادسة: لظى

    قال الله تعالى :﴿ كَلَّا إِنَّهَا لَظَىٰ * نَزَّاعَةً لِلشَّوَىٰ * تَدْعُو مَنْ أَدْبَرَ وَتَوَلَّىٰ ﴾ 11.



    الطبقة السابعة: جهنم

    قال الله عَزَّ و جَلَّ :﴿ ... إِنَّ اللَّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعًا ﴾ 12 .





    ترتيب آخر لدركات جهنم

    و في رواية أبي الجارود عن أبي جعفر ( عليه السَّلام ) 13 في قوله :﴿ وَإِنَّ جَهَنَّمَ لَمَوْعِدُهُمْ أَجْمَعِينَ ﴾ 14، فوقوفهم على الصراط .
    و أما : ﴿ لَهَا سَبْعَةُ أَبْوَابٍ لِكُلِّ بَابٍ مِنْهُمْ جُزْءٌ مَقْسُومٌ ﴾ 15، فبلغني و الله أعلم أن الله جعلها سبع دركات أعلاها الجحيم ، يقوم أهلها على الصفا منها ، تغلي أدمغتهم فيها كغلي القدور بما فيها .
    و الثانية : لظى ﴿ نَزَّاعَةً لِلشَّوَىٰ * تَدْعُو مَنْ أَدْبَرَ وَتَوَلَّىٰ * وَجَمَعَ فَأَوْعَىٰ ﴾ 16.
    و الثالثة : سقر﴿ لَا تُبْقِي وَلَا تَذَرُ * لَوَّاحَةٌ لِلْبَشَرِ * عَلَيْهَا تِسْعَةَ عَشَرَ ﴾ 17.
    و الرابعة : الْحُطَمَةُ ، و منها يثور شرر كالقصر ﴿ كَأَنَّهُ جِمَالَتٌ صُفْرٌ ﴾ 18 تدق كل من صار إليها مثل الكحل ، فلا يموت الروح ، كلما صاروا مثل الكحل عادوا .
    و الخامسة : الهاوية ، فيها ملأ يدعون يا مالك 19 أغثنا ، فإذا أغاثهم جعل لهم آنية من صفر من نار ، فيه صديد ماء يسيل من جلودهم كأنه مُهل ، فإذا رفعوه ليشربوا منه تساقط لحم وجوههم فيها من شدة حرِّها ، و هو قول الله تعالى :﴿ ... وَإِنْ يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاءٍ كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقًا ﴾ 20، و من هوى فيها هوى سبعين عاما في النار ، كلما احترق جلده بُدِّل جلدا غيره .

    و السادسة : هي السعير ، فيها ثلاث مائة سُرادق من نار ، في كل سرادق ثلاث مائة قصر من نار ، في كل قصر ثلاث مائة بيت من نار ، في كل بيت ثلاث مائة لون من عذاب النار ، فيها حيات من نار ، و عقارب من نار ، و جوامع من نار 21 ، و سلاسل من نار ، و أغلال من نار ، و هو الذي يقول الله :﴿ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ سَلَاسِلَ وَأَغْلَالًا وَسَعِيرًا ﴾ 22.
    و السابعة : جهنم ، و فيها الفلق ، و هو جُبُّ في جهنم ، إذا فُتح أسعر النار سعراً ، و هو أشد النار عذابا ، و أما صَعُوداً فجبل من صفر من نار وسط جهنم ، و أما أَثاماً فهو واد من صفر مذاب يجري حول الجبل ، فهو أشد النار عذابا " 23 .
    و عن ابن عباس أن الباب الأول جهنم ، و الثاني سعير ، و الثالث سقر ، و الرابع جحيم ، و الخامس لظى ، و السادس الحطمة ، و السابع الهاوية 24 .


    -----------------------------------
    1. القران الكريم: سورة القارعة (101)، الآيات: 8 - 11، الصفحة: 600.

    2. مجمع البحرين : 1 / 482 ، للعلامة فخر الدين بن محمد الطريحي ، المولود سنة : 979 هجرية بالنجف الأشرف / العراق ، و المتوفى سنة : 1087 هجرية بالرماحية ، و المدفون بالنجف الأشرف / العراق ، الطبعة الثانية سنة : 1365 شمسية ، مكتبة المرتضوي ، طهران / إيران .

    3. القران الكريم: سورة الملك (67)، الآية: 10، الصفحة: 562.
    4. مجمع البحرين : 3 / 331 .
    5. القران الكريم: سورة النساء (4)، الآية: 10، الصفحة: 78.
    6. مجمع البحرين : 6 / 26 .
    7. القران الكريم: سورة القمر (54)، الآية: 48، الصفحة: 530.
    8. الكافي : 2 / 310 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق الكُليني ، المُلَقَّب بثقة الإسلام ، المتوفى سنة : 329 هجرية ، طبعة دار الكتب الإسلامية ، سنة : 1365 هجرية / شمسية ، طهران / إيران .
    9. القران الكريم: سورة الهمزة (104)، الآيات: 4 - 6، الصفحة: 601.
    10. مجمع البحرين : 6 / 42 .
    11. القران الكريم: سورة المعارج (70)، الآيات: 15 - 17، الصفحة: 569.
    12. القران الكريم: سورة النساء (4)، الآية: 140، الصفحة: 100.
    13. أي الإمام محمد بن علي الباقر ( عليه السَّلام ) ، خامس أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) .
    14. القران الكريم: سورة الحجر (15)، الآية: 43، الصفحة: 264.
    15. القران الكريم: سورة الحجر (15)، الآية: 44، الصفحة: 264.
    16. القران الكريم: سورة المعارج (70)، الآيات: 16 - 18، الصفحة: 569.
    17. القران الكريم: سورة المدثر (74)، الآيات: 28 - 30، الصفحة: 576.

    18. القران الكريم: سورة المرسلات (77)، الآية: 33، الصفحة: 581.
    19. مالك إسم خازن النار .
    20. القران الكريم: سورة الكهف (18)، الآية: 29، الصفحة: 297.
    21. الجوامع : جمع الجامعة ، و هي الغُل .
    22. القران الكريم: سورة الانسان (76)، الآية: 4، الصفحة: 578.
    23. بحار الأنوار : 8 / 290 .
    24. بحار الأنوار : 8 / 246 .
    أين استقرت بك النوى
يعمل...
X