إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الغيرة عند الرجال والحياء عند النساء أين ذهبا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الغيرة عند الرجال والحياء عند النساء أين ذهبا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟








    الغيرة عند الرجال والحياء عندالنساء أين ذهبا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على اشرف المرسلين محمد واله الطيبينالطاهرين...................

    في الحقيقة لطالما أثارني هذا الموضوع لما أراه من ظواهر في المجتمع عجيبة وحزينة يندى لها الجبين (وخصوصا في الجامعاتوالأسواق)..
    إن الغيرة صفة لدى كل رجل وحسب اعتقادي قد فطروا عليها فكل رجل يخاف على عرضه وخاصة الرجل العربي والمسلم (كما قرأت في موارد كثيرة طوال حياتي سواء ضمن المناهج المدرسية أو من الكتب العامة ) فالعربي معروف منذ القدم بعاداته تقاليده التي توفرالحماية الكاملة للأعراض من أن تهان وإنزال اشد العقوبات بمن يتعدى على عرض الأخر .
    والمسلم على وجه الخصوص بالإضافة إلى عاداته وتقاليده فان الدين الإسلامي حث المسلم على حماية عرضه واوجب عليه عدم الاعتداء على أعراض إخوانه من المسلمين وغيرهم .
    روي عن النبي (صلى الله عليه واله وسلم ): إن الله يحب من عباده الغيور .
    ولكن ومع الأسف ما نراه اليوم بعيد كل البعد عن الأعراف الدينية والاجتماعية بل هو في الحقيقة عودة إلى العصور الجاهلية .
    فنرى الرجل يسمح لأخته او لزوجته بالخروج شبه عارية إلى الأسواق والجامعات وكافة مرافق الحياة (سواء أكانت محجبة أوغير محجبة )فنراها تقصر وتضيق ملابسها إلى ابعد الحدود (كاسيات عاريات)وبمرورالأيام نرى ازدياد الانفلات .
    هنا سؤال يطرح نفسه ترى أين ذهبت غيرةالرجل؟؟؟؟؟؟
    كيف يسمح لغيره أن يشبع نظره وغريزته من زوجته وهو يرى مفاتنها وجميع تفاصيل جسمها بكل وضوح وهي تتمايل أمامه ويشم رائحة عطرها التي تملأ الشارع الذي تمر فيه ؟؟؟؟والذي من المفروض لا يشمه غيره
    في اعتقادي لو كان فعلا يحبها وحريص عليها يجعلها ملكا له ولا يسمح لأحد بالتمتع برؤية محاسنها وكذلك الحال بالنسبة لأخته .
    عن الإمام علي (عليه السلام): أما تستحيون ولا تغارون نساؤكم يخرجن إلى الأسواق ويزاحمن العلوج.
    أليس لديه شعور ببقية الشباب عندما تمر من أمامهم أخته أو زوجته بهذه الصورة المثيرة؟لماذا لا يتذكر شعوره عندما كان شابا (إن كان متزوج )أو شعوره الحال (إذا كان غير متزوج)الم يكن يتعذب؟الم يشعر بالحرمان؟الم تأخذه الحسرات والحسرات؟لماذا يجعل أقرانه يمرون بمثل ما يمر أو مر بت هو؟
    عتبي ليس فقط على الشباب بل حتى على الشابات ؟أين حياؤك كيف تأتي بالجرأة عندما تمشي وجميع مفاتنها ظاهرة ألا تخاف من الله الذي يراها عن الإمام الكاظم (عليه السلام): استحيوا من الله في سرائركم كما تستحيون من الناس في علانيتكم .أين أنت يامولاي لترى الناس لايستحيون من الله لا في السر ولا في العلانية بالإضافة إلى عدم حياؤهم من الناس.
    الا تشعر بذلك الشاب المسكين الذي يتألم ويلاقي الويلات عندما يراها؟
    في الحقيقة إني أرى العكس فهي تحاول بشتى الطرق لكي تلفت انتباهه وتجذبه نحوها بملابسها ومشيتها وعطرها الفواح .ففي احد الأيام كنت أتكلم بهذا الموضوع مع إحدى الأخوات وكانت طالبة في كلية الطب وتكلمت إلي عن الأشياء التي تثير الشاب فكانت إحداها العطر وبالرغم من معرفتها التامة بمضاره وتأثيره فهي تضعه يوميا مع العلمأنها لا تحتاجه وتوجد في الأسواق الكثير من المعطرات التي لا تحمل رائحة قوية وظاهرة.لا اله الا الله ولا حول ولا قوة الا بالله .
    عن المسيح ابن مريم (عليها السلام ): أيما امرأة استعطرت وخرجت ليوجد ريحها فهي زانية .
    ولا تتصوري أختي العزيزة إن الإسلام حين فرض علينا هذه الواجبات فيها مضرة لكي وتقييد لحرياتك وانتقاص من كرامتك كما يصورها الغرب الكافر بل العكس أراد حمايتك وإعلاء شأنك وحفظ كرامتك من أن تهان وجعلك عزيزة وغير سهلة المنال كما في الفتيات الغير مسلمات والتي هي كالسلعة المعروضة الكل يراها ولكن الإسلام جعلك كالجوهرة الثمينة التي يحتفظ بهاالصائغ في خزانة خاصة ليشاهدها ا الاالقليل
    ولي ملاحظة أخيرة هي عندما أساءالغرب إلى رسولنا الكريم انتفض المسلمون ينددون بهذه الانتهاكات ودعوا إلى مقاطعة المنتجات الدنماركية
    أقول كيف نطلب من غير المسلمين احترام رسولنا الكريم ونحن نسيء إليه يوميا بأفعالنا التي لا يرضاها الله ورسوله وهل احترامه يتم بمقاطعة من يسيء إليه أم بإتباع سنته وإحيائها من جديد
    اريد ارائكم بالموضوع وبطريقةكتابتي كمبتدئة واشكركم مقدما
    والتمس منكم الدعاء للفرج للامام وللعراق
    التعديل الأخير تم بواسطة ; الساعة 30-07-2009, 10:24 PM.

  • #2
    الأخت الكريمة عاشقة كربلاء

    أشكرك على هذه الإحاطة التامة بجوانب الموضوع

    عسى أن يرعوي الذين أعمتهم الجاهلية الغربية بأفلامهم وملابسهم

    وما يصدرونه لنا من المعيب والمشين الذي لا يتناسب وقيمنا

    ومبادئ ديننا الحنيف

    حتى ضاعت الغيرة وذهب الحياء

    ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم



    أختي الكريمة...

    أرجو منك زيادة حجم الخط ليكون مقروءا بوضوح

    مع الإنتباه للفواصل فالكثير من الكلمات متلاصقة


    تمنياتنا لك بالموفقية

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      شكرا للاخ المشرف على المرور وعلى اسداء الرأي
      ولقد قمت بتعديل الخط والفواصل اسفة جدا لم انتبه لاني كنت مستعجلة

      تعليق


      • #4
        بسم الله الرحمن الرحيم
        نسال الله العلي القدير ان ينير درب المسلمين والمسلمات اجمعين اني ومن وجهة نظري البسيطة ومجرد راي ان ما دهب بنا الى هذة الحالة ومنها
        1- الشيطان الاكبر في البيت الا وهو الستلايت ومايروج من خلالة من افكار الغرب العين والمسلسلات المدبلجة التي تبثها مع الاسف قنوات عربيةمن الديار المقدسةالتي يعتبرها البعض عاصمة الديانة الاسلامية ولاكنها عاصمة الوهابية مثل mbc وملحقاتها
        2 الموبايل واستخدامة الغير صحيح من كلا الجانبين
        وكل هذة الامور تقع على عاتق الاحتلال
        نسالكم الدعاء

        تعليق


        • #5
          بارك الله بك اختي الفاضله على تطرقك لموضوع كهذا
          اعتقد ان هذه الظاهره في الاونه الاخيره قد اصبحت(موده)
          ليس فقط العباءه الاسلاميه التي تظهر جميع مفاتن الجسم
          بل اصبح 0(الزي الايراني)(الجادر) هو ايضا الزي الرسمي(((((((((للبعض))))))))))
          اين دور الامهات في تربية بناتهن؟؟؟؟؟؟؟
          اين اصبح الاب الذي يسير مع ابنته في الاسواق
          ويرى الشباب ينظرون الى مفاتن ابنته!!!!!!!
          ام يعتبر هذا ثقافه وحريه؟؟؟؟؟؟؟؟
          ارجو ابداء ارائكم
          والله المعين...............
          التعديل الأخير تم بواسطة ريحانة المصطفى; الساعة 31-07-2009, 12:21 PM.

          تعليق


          • #6
            بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله ربّ العالمين وصلى الله على محمّد وآله الطاهرين...

            ولاحول ورقوة إلا بالله العلي العظيم

            اعتقد إن من الاسباب التي ترفع الغيرة والحياء من الناس هو عدم التورّع في المطعم والمشرب فبعض الناس لا يبالي في طعامه وشرابه سواء أكان حلالاً أم حراماً أم شبهةً فهمّه الوحيد هو إشباع بطنه ,كما يشبههم الإِمام علي(عليه السلام) في نهج البلاغة قائلا: «كالبهيمة المربوطة همّها علفها، أو المرسلة شغلها تقممها»

            وكذلك فإن متابعة الافلام والمسلسلات ــ ومنها ما يطلق عليها اسم عائلية ــ فإن لها الاثر الكبير والخطير في تغيير نفسية الانسان وتصرفاته فقد يصل الحال بالشخص ــ سواء أكان رجلاً أم امرأة ــ أن يتصوّر نفسه احد الشخصيات التي رآها في التلفاز وتأثر بها , ومن الطبيعي اذا كانت هذه الشخصية غير ملتزمة ولا محتشمة فسيكون تأثيرها سلبياً على من تأثر بها .

            كذلك بسبب ابتعاد الناس عن التعاليم الاسلامية والموروثات الاخلاقية , بل ومحاولة التمرّد عليها ــ بحجة أنها رجعية ومتخلّفةــ بطريقة أو بأخرى فانعكس ذلك سلباً على كثير من الامور ومنها الحجاب .

            اضافة الى أمر مهم آخر وهو أن بعض العوائل اعتادت على عدم تحجب المرأة بحجابها الكامل امام الاجانب من اقربائها وهذا من شأنه أن يجرِّأ كل المرأة والرجل على عدم الاهتمام بالحجاب الكامل .


            (( اللّهُمَّ ارزُقنا تَوفيقَ الطَّاعةِ، وَبُعْدَ المَعصيَةِ، وَصِدْقَ النِّيةِ، وَ عِرفانَ الحُرمَةِ، وَ أَكرِمنا بالهُدى وَالاستقامةِ، وَسَدِّدْ أَلسِنَتِنا بِالصَّوابِ وَالحِكمَةِ، وَاملأْ قُلُوبَنا بِالعِلمِ وَالمَعْرِفة، وطهِّرْ بُطُونَنا مِنَ الحَرامِ وَالشُّبْهَةِ، وَ اكفُفْ أيدِينا عَنِ الظُّلْمِ وَ السَّرِقَةِ، وَ اغضُضْ أَبْصارَنا عَنِ الفُجُورِ وَ الخِيانَةِ، وَ اسْدُدْ أَسْماعَنا عَنِ اللَّغْوّ وَ الغِيبَةِ. وَ تَفَضَّلْ عَلى عُلَمائِنا بِالزُّهْدِ وَ النَّصِيحَةِ، وَعَلى المُتَعَلِّمِينَ بِالجُهْدِ وَ الرَّغبَةِ، وَ عَلى المُستَمِعينَ بِالاتّباعِ وَ المَوعِظَةِ، وَعَلى مَرضى المُسلِمينَ بِالشِّفاءِ وَ الرَّاحَةِ، وَ عَلى مَوتاهمْ بِالرَّأفَةِ وَ الرَّحمَةِ، وَ عَلى مَشايخِنا بِالوَقارِ وَ السَّكينةِ، وَعَلى الشَّبابِ بالإنابةِ والتَّوبةِ، وَ عَلى النِّساءِ بالحَياءِ والعِفّةِ. و عَلى الأغنياءِ بالتواضعِ والسّعة، وعلى الفُقراءِ بالصَّبرِ والقناعةِ، وعلى الغُزاةِ بالنَّصرِ والغَلَبةِ، وعلى الأُسَراءِ بالخَلاصِ والرَّاحةِ، وعلى الأُمَراءِ بالعَدلِ والشَّفَقةِ، وعلى الرَّعيةِ بالإنصافِ وحُسْنِ السّيرةِ. وباركْ للحُجاجِ والزّوارِ في الزّادِ والنّفَقةِ، واقضِ ما أوجبتَ عَليهمْ مِنَ الحَجِّ والعُمرةِ، بِفَضْلِكَ وَرَحْمَتِكَ، يا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ ))


            وَصِلّى اللهُ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ الطَّاهِرِينَ...

            تعليق


            • #7
              بسم الله الرحمن الرحيم
              اللهم صلي على محمد واله الطاهرين اشكر الاخت صاحبت الطرح المهم واقول وللاسف ان كل هذه الامور التي نراها من النساء من عدم الحياء والرجال والغيره ؟ سببه في جمله مختصره(هي عدم مخافة الله )لوكان الرجل الذي يأمر ابنته بالخروج شبه عاريه عنده مخافة الله لما جعلها تخرج هكذا ونفس الوقت لوكانت البنت عندها مخافة الله لماخرجت متبرجه في الباس الضيق والقصير ,والسر في ذالك ,هي قبولهم صحبة الشيطان الرجيم لانه عندما يقرؤن القران لايصدقون قوله تعالى ا(ان الشيطان لكم عدو فتخذوه عدوا)

              تعليق


              • #8
                الأخ محمد الجابري

                مع الإعتزاز والتقدير لمروركم المفيد على موضوع

                الأخت عاشقة كربلاء


                أشرت إلى الستلايت باعتباره الشيطان الأكبر...

                أقو ل لك أخي الكريم...


                الشيطان موجود ويأخذه طريقه إلى النفس الأمارة بالسوء

                بالستلايت أو بدونه


                وواجب الأهل تثقيف أبنائهم على الإستخدام الأمثل

                لهذ الجهاز


                وحصر المشاهدة على البرامج العلمية والوثائقية المفيدة

                والتقارير الصحية


                وندوات الحوار والتعليم الديني والأخلاقي

                وحتى أفلام الكارتون يمكن إرشاد الطفل إلى أن هذا

                سيء وهذا مفيد


                ليتعلم منذ الصغر على المنابع الصحيحة والسليمة ليأخذ

                منها ما يقوّم ثقافته


                مع الأخذ بعين الإعتبار تنظيم

                ساعات المشاهدة

                واصطحاب الطفل إلى زيارة العتبات المقدسة


                والجوامع والحسينيات ومحافل القرآن

                وتشجيع البيت على القراءة

                من خلال الكتب والقصص والمجلات


                الموجهة للتربية الإسلامية الصحيحة...

                فالرقيب من بعد الله عز وجل هم الأهل

                ودورهم كبير في التوجيه


                الصحيح في التعامل مع الستلايت والموبايل

                والانترنت....



                وفقنا الله تعالى جميعا لتحمل المسؤولية

                لنيل رضاه ورضا نبيه صلى الله عليه وآله وسلم

                وأهل بيته الطيبين الطاهرين

                إنه سميع مجيب

                تعليق


                • #9
                  بارك الله فيك ياعاشقة كربلاء الله يوفقك ع الطرح المفيد ..

                  تعليق


                  • #10
                    الأخت الكريمة عاشقة كربلاء والاخوة الاعضاء الكرام
                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                    كما اشار احد الاخوة الاعزاء الى ان احد الاسباب في تفشي هذه الظاهرة السيئة هي الاكل الحرام
                    هنا لا بأس من احدثكم بقصة قرأتها من احد الكتب
                    بداية هذه القصة هو ان احد المؤمنين في احد المدن المقدسة في بلدنا العزيز
                    كان لديه ولد صغير عندما وصل هذا الولد مرحلة التكلم والنطق وكان عندما يرى عامة الناس يراهم باشكال وصور غريبة ويقول لوالده ان هذا ((ويشير باصبعه الى احدالناس)) اجلكم الله خنزير او كلب او يراهم بالشكل الاعتيادي فتعجب الاب
                    فذهب الى احد العلماء الكرام وساله ؟؟؟
                    فامره ان يذهب ويشتري كباب (من السوك)
                    اطعمه للولد بعده لم يستطيع ان يرى الناس كما كان يفعل بالسابق
                    فقال العالم للاب ان ابنه
                    لايرى الناس على اشكالهم الاعتيادية بل يراهم على شكل اعمالهم السيئة والصالحة وان اكله من الطعام المشبوه اذهب عنه هذه القدرة
                    فيا اخواني الكرام ان الاكل الحلال مؤثر جدا على فطرة الانسان وباطنه
                    والشكر الجزيل للاخت الفاضلة
                    (عاشقة كربلاء) والاخوة الكرام على هذه المناقشات الجيدة

                    تحياتي للجميع

                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                    x
                    يعمل...
                    X