إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

((الزهراُء/ع/ إنموذج السماءِ للنساء ))

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ((الزهراُء/ع/ إنموذج السماءِ للنساء ))

    ......... بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على محمد وآله المعصومين..........إنّ في خلق الله تعالى للزهراء/ع/ حكمة مقدّسة حيثُ جعلها تعالى إنسانة معصومة ومتكاملة ذاتيا وتربويا وبشكل صاغ منها إنموذجا لنساء العالمين أجمعين على الأطلاق إنموذجا فريدا من نوعه لن يتكرر أبدا ...........الزهراء/ع/ إمرأة ولكنها معصومة وبنت معصوم وزوجة معصوم وام للمعصومين /ع/ فمن هنا إنبثقت قدوتها وأهليتها الحقة والحسنة كإسوة لنساء العالمين أجمعين فالمُلاحَظ تاريخيا لصور حياتها الشريفة يراها جسدت الأسلام الحقيقي واقعيا وميدانيا في كل مفردات حياتها اليومية كإمرأة ففي مجال الزوجية كانت /ع/ زوجة صالحة ومطيعة لعلي /‘ع/ فلم تعتمد على خدم ولا عبيد بل كانت بنفسها تقوم بواجباتها البيتية وتربي أبنائها وفق مناهج الوحي .........ومع هذا كله كانت الزهراء /ع/ بتولا عابدةً لربها متعلقة به تعالىوالتاريخ نقل لنا صورة من ذلك التعلق المعصوم بربّ العالمين...حتى قال عنها ولدها الحسن /ع/ (( رأيتُ امي فاطمة /ع/ قامت في محرابها ليلة جمعتها فلم تزل راكعة ساجدة حتى إتضح عمود الصبح وسمعتها تدعو للمؤمنين والمؤمنات وتٌسميهم بأسمائهم وتكثر الدعاء لهم ولا تدعو لنفسها شيئافقلتُ لها يا اماه لِمَ لا تدعين لنفسكِ كما تدعين لغيركِ فقالت /ع/ (يا بني الجار ثُمّ الدار)وأخيرا الزهراء/ع/ إمرأة نموذجية تحملُ قيم الله تعالى في ذاتها حملا ذاتيا لا ينفك أبدا ويمكن أن نستوحي الجديد الجديد من القيم التي حملتها الزهراء /ع/ من قبل وترجمتها بالصورة المعاصرة اليوم وطبقا للأصالة والمشروعية((حجابها // قيمة مقدّسة// عبادتها رامز للتقوى // علمها وأدبها وكمالهاوكلُّ شيء فيها يمكن التعاطي معه اليوم وبشكل حضاريا ولكن ذلك يتطلب التنظير والـتأسيس الواعي لمنهاج فكري وثقافي للنساء المؤمنات نجعل منه طريقا الى الله تعالى في عصرنا هذا عصر القواهر الثقافية والحضارية فمن دون التنظيم والمنهجة العقدية والسلوكية لحركة المرأة العصرية في حياتنا فلا أظنُّ أننا نستطيع المحافظة على أصالتنا القيمية وهويتنا الأسلامية .................والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته....
    التعديل الأخير تم بواسطة مرتضى علي الحلي 12; الساعة 18-09-2010, 11:45 PM.

  • #2


    ياله من طرح رائع

    سلمت يمناك اخي الكريم مرتضى علي

    أن الله تعالى جعل فاطمة الزهراء عليها السلام أميرة الجنة وسيدة نساء العاليمن من الأولين والأخرين
    وهي صلوات الله عليها قدوة لنا في جميع الأمور بالرغم من سنوات عمرها القليلة الأ ان كل موقف من المواقف التي مرت بها كانت تترك لنا درسآ لنتعلم منها

    كيف لا وهي ربية وحي الله وأبنة حبيب الله
    اسأل الله تعالى أن يوفقنا للأقتداء بها في جميع الأمور ويرزقنا شفاعتها يوم المحشر

    sigpic

    تعليق


    • #3
      (عاشقة الكفيل) شكراً لمروركم الكريم على الموضوع ورزقنا الله تعالى وإياكم والجميع شفاعة الصديقة الكبرى الزهراء /ع/ في الأخرة بحق محمد وآل محمد المعصومين..........مع التقدير لكم........والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.......

      تعليق


      • #4
        اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم يا كريم
        بارك الله فيك أخي المحترم (مرتضى علي)
        ونشكر كلماتكم المتلألة التي تخص سديتنا ومولاتنا ملكة الأسلام

        (فاطمة الزهراء)
        صلوات الله عليها
        فاطمة الزهراء خلقها الله عز وجل كتلة من الفضائل ومجموعة من المواهب
        وهي صلوات الله عليها من فصيلة أولياء الله اللذين أعترفت لهم السماء بالعظمة قبل أن يعرفهم أهل الأرض
        وقال
        النبي (صلى الله عليه وآله):
        (يا سلمان من أحب فاطمة فهو في الجنة معي، ومن أبغضها فهو في النار، يا سلمان حب فاطمة ينفع في مائة من المواطن، أيسر تلك المواطن الموت والقبر والميزان والحشر والصراط والمحاسبة، فمن رضيت عنه ابنتي رضيت عنه، ومن رضيتُ عنه رضي الله عنه، ومن غضبت عليه فاطمة غضبتُ عليه، ومن غضبت عليه غضب الله عليه، وويل لمن يظلمها ويظلم بعلها أمير المؤمنين علياً (عليه السلام) وويل لمن يظلم ذريتها وشيعتها)

        تعليق


        • #5
          الأخت (الزهراء) شكراً لمروركم الكريم على الموضوع ولكم مني كلّ التقدير.......والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته........

          تعليق


          • #6
            السلام على ام ابيها
            مشكورين على النقل الموفق
            sigpic

            تعليق


            • #7
              شكرا لكم يا أخ عمار على المرور الكريم بالموضوع...

              تعليق


              • #8
                سلمت اناملك اخي الفاضل

                جعل الزهراء شفيعتكم



                تعليق


                • #9
                  جزاكم الله خير الجزاء

                  تعليق


                  • #10
                    الأخت الفاضلة (تقوى القلوب ) شكرا لمروركم الكريم وتقديري لكم ............الأخ ( حاتم المياحي) يُشرفني مروركم بالموضوع وتقديري لكم.......والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

                    تعليق

                    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                    يعمل...
                    X