إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لن أخاف مادُمت حبيبي

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لن أخاف مادُمت حبيبي

    بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمـَنِ الرَّحِيمِ
    اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وسَهِّلْ مَخْرَجَهُمْ والعَنْ أعْدَاءَهُم

    لن أخاف مادُمت حبيبي






    إنتبه من فضلك




    أحدثك اليوم عن قصة حقيقية حدثت بالفعل




    تقول القصة أن هناك زوجين ربطت بينهما علاقة الحب والصداقة




    فكل منهما لا يجد سعادته وراحته إلا بقرب الآخر




    إلا أنهما على الرغم من ذلك مختلفين تماماً في الطباع والمزاج




    فالرجل هاديء الطبع جداً .. لا يُثار و لا يغضب حتى في أصعب الظروف




    وعلى العكس تماماً .. فزوجته حادة الطبع تثور وتغضب وتضطرب لأقل الأمور




    وذات يومٍ قضت الظروف أن يسافرا معاً في رحلة بحرية




    أمضت السفينة عدةأيام في البحر .. وبعدها ثارت عاصفة رهيبة




    كادت العاصفة أن تودي بالسفينة .. فالرياح مضادة والأمواج هائجة




    امتلأت السفينة بالمياه وانتشر الزعر والخوف بين كل الركاب




    حتى قائد السفينة نفسه لم يخفي على الركاب أنهم في خطر حقيقي




    وأن فرصة النجاة من الموت تحتاج إلى معجزة من الله




    لم تتمالك الزوجة أعصابها حينما سمعت تلك الكلمات وشعرت بالخطر الحقيقي




    فأخذت تصرخ في ذعر .. لا تعلم ماذا تصنع




    وسط ثورتها ذهبت وهي تسرع بخطواتها نحو زوجها




    لعلها تجد عنده فكرة أو حل للنجاة من هذا الموت المحقق




    كان جميع الركاب في حالة منالهياج الشديد




    ولكنها فوجئت بالزوج كعادته جالساً هادئاً وكأن شيئأً لم يحدث




    فازدادت غضباً وسخطاً واتهمته بالبرود واللامبالاه




    نظر إليها الزوج نظرة ثاقبة .. وبوجه عابس .. وأعين غاضبة




    استل خنجره المسنون ذو الحدين وأسرع ليدفعه نحو صدرها




    وحينما أصبح سلاح الخنجر ملامساً لجسدها




    قال لها بكل جدية وبصوت حاد




    ألا تخافين من هذا الخنجر ؟




    نظرت إليه وقد ارتسمت الابتسامة على وجهها وقالت




    بالتأكيد لا




    فقال لها لماذا ؟




    فقالت .. لأن هذا الخنجر ممسوك في يد حبيبي




    فابتسم هو الآخر وقال لها




    وهكذاأناأيضاً ..







    كذلك هذا البحر وهذه الأمواج الهائجة ممسوكة بيد حبيبي




    فلماذا الخوف إن كان هو المسيطر على كل الأمور ؟



    --------------------------------------------------------



    اخــ ..ي/تي ...




    هل أتعبتك أمواج الحياة ؟




    هل عصفت بك الرياح وصارت مضادة لك لتحطم كل ما هو جميل في حياتك ؟




    هل توقعت أن نهايتك وشيكة بفعل هذه الرياح ؟




    لا تخف




    فالله يحبك ..




    وهو الذي لديه القدرة والسلطان على كل ريح عاصفة




    قد يتبادر إلى ذهنك الآن سؤال وتقول




    ما دام الله يحبني فلماذا يسمح لي بالألم ؟




    لماذا يسمح للرياح أن تعصف بحياتي وتدمر أجمل ما فيها ؟




    لا تخف




    هويعرفك أكثر مما تعرف أنت نفسك




    هو يكشف مستقبلك الذي لا تعلم أنت عنه شيء




    هو يرتب لك الأفضل رغم أنك لن تدرك ذلك الآن




    أريد أن أسألك فقط سؤال واحد يا عزيزي القارئ ..




    هل تحب الله ؟




    إن كنت تحبه .. فثق تماماً فيما وعدك به




    الوعد لكل من يحب الرب يقول




    كل الأشياء تعمل معاً للخير للذين يحبون الله




    كل الظروف .. كل الأحداث .. كل المواقف .. كل المشاكل .. كل الصعوبات




    تجتمع معاً .. وتمتزج بشكل عجيب .. وتنتج شيئاً جديداً




    شيء لن تتوقعه على الإطلاق




    إنها خطة الله الرائعة لحياتك




    فهل تشكر الله عليها ..



    هل تخضع ليده



    القوية التي تمسك بزمام الأمور لتعد لك مستقبل أفضل ؟


    ..مما قرأت..
    اللهم صل على محمد وآل محمد

  • #2
    الاخت الكريمه
    رقيه
    بارك الله بك على الطرح الجميل
    والقصة الهادفة..
    وهناك حديث قدسي عن الله تعالى قوله(انا عند ظن عبدي بي)..
    فلم يقول انا عند حسن ظن عبدي بي..فاذا احسن العبد ظنه بالله
    تعالى..لن يجد الا الخير..لان الله اهل التقوى واهل المغفرة
    اما اذا لم يحسن الظن بالله فانه لن يجد التوفيق في كل ما يعمله
    ولا البركة..ولا الخير..
    وصلى الله على محمد وال محمد.
    sigpic

    تعليق


    • #3
      طرح حاز على اهمية واعجاب في قلبي
      موضوع جميل جدا وفقك الله اختي العزيزة رقية الحرجان
      اختك المستشارة لن تنساك بخالص الدعاء

      تعليق


      • #4
        يالها من قصة زادتني أيمانآ وثقة بالألهي وخالقي
        وأنا على يقين أنه لن يحصل لنا شيء الا لمصلحتنا
        (وعسى ان تحبوا شيئآ وهو شر لكم وعسى أن تكرهوا شيئآ وهو خير لكم)
        بارك الله فيك أختي رقية
        ونأمل ان لا تبخلي علينا بمواضيعك المفيدة
        جعلك الله من الموالين المخلصين بحق مولاتي فاطمة الزهراء صلوات الله عليها
        sigpic

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم يا كريم
          أن حب الله تعالى هو أساس كل حب نقي
          وعلى الأنسان المؤمن أن يكون مؤمن بكل ما قدّره الله له وراض به
          ويكون على يقين تــــام أن كل ما يفعله الله له فيه خيره وصلاحه
          فيجب على كل أنسان ان يصبر ويتصرف بحكمة في الأمور
          وان يشكر الخالق على نعمه التي لا تعد ولا تحصى
          وأن يحسن الظن بالله تعالى.
          ومن آثار الحب الصادق
          ليس بالقول فقط وأنما يظهر ذلك الحب في عمل الأنسان
          قال تعالى (أن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله )
          وأن الله العلي القدير أعطى فرصة للأنسان أن يكون مثله عز وجل فقال
          (يا عبدي أطعني تكن مثلي تقول للشيء كنّ فيكون)
          ألأخت
          رقيـــة حرجـــــان
          نشكر جهودك التي زادت القسم أشراقاً
          لا حرمنا الله من بصمتكم الولائية
          ((دمت موالية للعترة الطاهرة))

          تعليق


          • #6
            تسلمون على مروركم المبارك حقيقتا زادني فخرا
            اللهم صل على محمد وآل محمد

            تعليق


            • #7
              موضوع في قمة الروعة أحسنت في الطرح ولو كان منقول فهذا دليل على ذوقك الراقي . موفقة
              تحياتي : عاشقة عبدالله الرضيع
              أنا كويتي لقى عزه على ترابه....واليوم لجل المنامة صرت بحريني


              تعليق


              • #8
                السلام عليك يارسول الله وعلى آل بيتك الطاهرين

                اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

                الموالية القديرة / رقية الحرجان


                جزاكم الله خيرا من نور صاحب الزمان عج

                أشكر طيب طرحكم

                وللحبيب لطفا يدركه العاشق حين يختلي مع معشوقه بنور الصلاة وترتيل القرآن وعبرات المناجاة واعترافات الذنوب

                وصال من الاشراق يحنو في زوايا الروح الضعيفة يمدها ارادة وصلابة واضاءة تتحدى كل الصعاب


                حالة المؤمنين العارفين الحب الالهي



                بارك الله فيكم

                دمتم للمنتدى بالعطاء والارتقاء

                sigpic

                تعليق


                • #9
                  الاخت الفاضلة
                  قصة غاية في الروعة
                  sigpic

                  تعليق

                  عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                  يعمل...
                  X