إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

دعوة للمشاركة في حوار

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • دعوة للمشاركة في حوار

    الاحبة الكرام
    في موضوع سابق كان قد طرح من قبل الاخت المستشارة
    قلت فيه ان الشعر اكبر من ان يحاط بمسمى البيت الشعري
    والحديث عن هذا الموضوع بحاجة إلى وقت مفتوح
    ومشاركة فاعلة من قبل الاخوة والاخوات
    لذا هذه دعوة للجميع، للخوض في حديث عن الشعر:
    ما هيته، بداياته، تسميته، لماذا الشعر، وكيف الشعر
    ومواضيع اخرى ستكون مفتوحة على مائدة الكفيل في هذه المساحة المباركة
    بإنتظاركم جميعا لإفتتاح هذا الحوار المباشر والذي سيشاركنا به
    جمع من الاخوة في المجال التخصصي الادبي النقدي
    بإنتظاركم جميعا

  • #2
    السلام على عقيلة بني هاشم أم الصبر

    للهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    الموالي القدير الأستاذ الفاضل / العتابي

    جزاكم الله خيرا من نور الامام صاحب الزمان عج

    أحسنتم الطرح والتفضل من كرمكم وعلمكم دائما طابعه الابداع

    ونحاول نتعلم منكم الشعر وماهيته وولادته وأنواعه

    خاصة الشعر الولائي

    متى بدأ وهل انتهى ؟؟

    نتابع ونطالع رقي الحوار

    بارك الله في قولكم وعملكم وعمركم

    دمتم للمنتدى بالعطاء والارتقاء
    sigpic

    تعليق


    • #3
      احسنتم اخي وبارك الله فيكم على طرح هكذا مواضيع مفيدة ومثمرة وانشاء الله نستفيد من فيض اقلامكم

      تعليق


      • #4
        يا لجمال الشعر ورونقه ومدى تأثيره
        بارك الله بكم
        اشارك ان شاء الله باسرع وقت
        sigpic

        تعليق


        • #5
          مشرفنا الفاضل العتابي
          كتبتكم فابدعتم
          نحن بحاجة لطرح و مناقشة موضوع الشعر
          وفقكم الله ورعاكم
          اختك المستشارة لن تنساكم بخالص الدعاء

          تعليق


          • #6
            نحن بحاجة لمثل هكذا مواضيع
            ثقافية عن الشعر
            بارك الله بكم
            وصلى الله على محمد وال محمد.
            sigpic

            تعليق


            • #7
              نحن بأذن المولى معكم
              ونطمح أن نعرف أمور ثقافية تخص الشعر
              بارك الله فيكم وفي جهودكم
              sigpic

              تعليق


              • #8
                الاحبة الكرام في منتدى الكفيل
                سأبدأ هذا الحوار تحت نبض هذا المقال المميز الذي كتبه أستاذنا الدكتور مهند طارق، وهو عن الشعر وننطلق منه لفهم ماهية هذا الكائن المتحرك فينا على مدى التاريخ..


                الإنسان العربي وليد الحاضر، وأما الماضي فلم يغير موجودا، إن مجرد ذكرى في الرأس تختلجها كثافة الحاضر وجبروت التطلع إلى المستقبل وما من شيء يبقى من ذلك الماضي إلا الحكمة التي نحملها معنا وحتى الحكمة ستذوب عاجلا أم آجلا في هواء العصر الذي نحياه عصر الحروب من اجل إثبات الهوية وزحزحة الانجرار وراء الأيقونات الغامضة القادمة من الغرب وستذوب مع تلك الحكمة قصائدنا إذا رفضت الاضمحلال في هواء العصر، القصيدة الحقة لا تكسب وجودها من الماضي وإنما من حاضر القصيدة المكتوبة في عالمنا اليوم (قصائد العصر)، تستمد شرعيتها من ضوء كل القصائد التي لم نكتبها بعد، ان أية نظرة جغرافية (محلية) لا تؤمن بأهمية الانتماء إلى عالمنا الجديد، عالم المهيمنات الاقتصادية والفكرية، ستظل عاجزة عن التغيير، على القصيدة العربية اليوم أكثر من أي وقت مضى أن تنسف أضاليل الماضي والحاضر وتبحث جادة عن طرق ودهاليز غير مرئية لاكتشاف الصورة القادمة عليها أن تكتشف وتركب العالم (عالمها الخاص) من خلال رؤية شعرية جديدة لن يكون معها الحجر صحراء، والغائب مجهول، على القصيدة اليوم أن ترى من خلال الروح مجاهيل المستقبل، عليها أن توقع حركتها مع نبض الحياة المتسارع وتسعى لكسر قيد الانكفاء والاقتناع بما هو كائن، قدرنا الشعري المرسوم بالهيئة التي نحياها في تراجع، وقطار الكلمة الخلاقة لن ينتظر أحدا.
                الساعة ما الساعة، الحرب أية حرب والمهمة الغارقة في سراب المستحيل لابد أن تذوب فيها الحياة من جديد والى جديد. دعونا نديم عمر الزهرة إلى أطول، دعونا نكتب عمرا جديدا لأجساد ذوينا المحتضرة، مرّة ستكون القصيدة طلقة في بندقية الخلود وأخرى شريان حياة يتغلغل في جوار الكومبيوتر، الإلكترون هذا الكائن البدائي المدنس الذي يدعونه الإنسان، لم يعد قادرا على اكتشاف براءة الخرائب العتيقة، والومضات القليلة التي يطلقها الماضي ستضيع في محنة الصراع المعاصرة.
                هل كان للحب معنى آخر غير تأثير السحر يريد للقصيدة أن تكون فتحا في طلاسم الحياة المستفحلة المملوءة حقدا وأنانية ورياء. لن يكون هدفنا في المرحلة القادمة الكتابة عبر ما يستطيع أن ينقلنا إلى جادة أرضاء الناس العامة بل جواز مرور إلى غابات الرغبة حيث الحس، والتطلع والإدراك الباطني. مراحل الإعداد لكتابة القصيدة ينبغي أن تبدأ المسير من شوارع تجريد الذات عن كل علاقة تبعية بالتأريخ.
                تاريخي الحقيقي لم يبدأ أبداً

                تعليق


                • #9
                  إذن اول ما يقدح سؤال للذهن، وهو سؤال أزلي .. ما هو الشعر؟

                  تعليق


                  • #10
                    السلام عليك يارسول الله وعلى آل بيتك الطاهرين

                    اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

                    السلام عليكم أستاذنا الفاضل/ العتابي

                    أشكر فيض كلامكم المعلم

                    هل أجاوب ؟

                    أم

                    نتابع ؟؟
                    sigpic

                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                    x
                    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                    x
                    يعمل...
                    X