إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

سبب تسمية الإمام علي بن ابي طالب (عليه السلام) قسيم الجنة والنار

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سبب تسمية الإمام علي بن ابي طالب (عليه السلام) قسيم الجنة والنار

    سبب تسمية الإمام علي بن ابي طالب (عليه السلام) قسيم الجنة والنار


    السبب الذي من اجله صار علي بن ابي طالب عليه السلام قسيم الجنة والنار.


    عن المفضل بن عمر , قال : قلت لأبي عبد الله جعفر بن محمد الصادق (علية السلام):



    لِمَ صار أمير المؤمنين علي بن ابي طالب (عليه السلام ) قسيم الجنة والنار؟ قال: لأن حبه إيمان وبغضة كفر.


    وإنما خلقت الجنة لأهل الايمان وخلقت النار لأهل الكفر فهو عليه السلام قسيم الجنة والنار لهذه العلة فالجنة لايدخلها الا أهل محبته


    والنار يدخلها الا أهل بغضه قال المفضل: فقلت يابن رسول الله : فالانبياء والاوصياء عليهم السلام كانوا يحبونه واعدائهم كانوا


    يبغضونه؟ قال نعم قلت فكيف ذلك؟ قال: أما علمت أن النبي (صلى الله علية واله وسلم) قال يوم خيبر لأعطين الراية غداً رجلاً يحب الله


    ورسوله ويحبه الله ورسوله .. ما يرجع حتى يفتح الله على يديه . قلت: بلى ..قال: أما علمت أن رسول الله (صلى الله علية واله وسلم)


    لما أتي بالطائر المشوي قال(صلى الله علية واله وسلم) اللهم ائتني بأحب خلقك اليك يأكل معي من هذا الطائر ــ وعنى به علياً


    (علية السلام) قلت : بلى قال: فهل يجوز ان لا يحب الله ورسوله فقلت له : لا


    قال: فهل يجوز أن يكون المؤمنون من أممهم لا يحبون حبيب الله وحبيب رسوله وانبيائهم عليه السلام؟ قلت: لا , فقد ثبت أن جميع


    انبياء الله ورسله وجميع المؤمنين كانوا لعلي بن ابي طالب محبين وثبت أن اعدائهم والمخالفين لهم كانوا لهم ولجميع أهل محبتهم


    مبغضين قلت : نعم. قال: فلا يدخل الجنة الا من أحبه من الأولين والآخرين ولا يدخل النار إلا من ابغضه من الأولين والآخرين فهو إذن قسيم الجنه والنار.
    اللهم اجعنا من انصار الامام علي عليه السلام

  • #2
    sigpic

    تعليق


    • #3
      السلام عليك سيدي يا أمير المؤمنين

      اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

      الموالي القدير / حاتم المياحي

      جزاكم الله خيرا من نور صاحب الزمان عج

      أعظم الله لكم الأجر بمصاب واستشهاد سيدنا وامامنا الصادق عليه السلام


      السلام عليك يا امير المؤمنين



      ياقسيم الجنة والنار

      أدركنا سيدي محبيم نواليك

      sigpic

      تعليق


      • #4
        sigpic

        تعليق


        • #5
          احسنت وبارك الله فيك
          sigpic

          تعليق


          • #6
            الأخ الفاضل (حاتم المياحي)

            أحسنتم وأجدتم اختيار هذا الموضوع

            وأرجو منك السماح لي بتكملة الرواية



            المشاركة الأصلية بواسطة حاتم المياحي مشاهدة المشاركة


            السبب الذي من اجله صار علي بن ابي طالب عليه السلام قسيم الجنة والنار.


            عن المفضل بن عمر , قال : قلت لأبي عبد الله جعفر بن محمد الصادق (علية السلام):



            لِمَ صار أمير المؤمنين علي بن ابي طالب (عليه السلام ) قسيم الجنة والنار؟ قال: لأن حبه إيمان وبغضة كفر.


            وإنما خلقت الجنة لأهل الايمان وخلقت النار لأهل الكفر فهو عليه السلام قسيم الجنة والنار لهذه العلة فالجنة لايدخلها الا أهل محبته


            والنار يدخلها الا أهل بغضه قال المفضل: فقلت يابن رسول الله : فالانبياء والاوصياء عليهم السلام كانوا يحبونه واعدائهم كانوا


            يبغضونه؟ قال نعم قلت فكيف ذلك؟ قال: أما علمت أن النبي (صلى الله علية واله وسلم) قال يوم خيبر لأعطين الراية غداً رجلاً يحب الله


            ورسوله ويحبه الله ورسوله .. ما يرجع حتى يفتح الله على يديه . قلت: بلى ..قال: أما علمت أن رسول الله (صلى الله علية واله وسلم)


            لما أتي بالطائر المشوي قال(صلى الله علية واله وسلم) اللهم ائتني بأحب خلقك اليك يأكل معي من هذا الطائر ــ وعنى به علياً


            (علية السلام) قلت : بلى قال: فهل يجوز ان لا يحب الله ورسوله فقلت له : لا


            قال: فهل يجوز أن يكون المؤمنون من أممهم لا يحبون حبيب الله وحبيب رسوله وانبيائهم عليه السلام؟ قلت: لا , فقد ثبت أن جميع


            انبياء الله ورسله وجميع المؤمنين كانوا لعلي بن ابي طالب محبين وثبت أن اعدائهم والمخالفين لهم كانوا لهم ولجميع أهل محبتهم


            مبغضين قلت : نعم. قال: فلا يدخل الجنة الا من أحبه من الأولين والآخرين ولا يدخل النار إلا من ابغضه من الأولين والآخرين فهو إذن قسيم الجنه والنار.
            اللهم اجعنا من انصار الامام علي عليه السلام

            قال المفضل بن عمر: فقلت له: يا ابن رسول الله فرجت عني فرج الله عنك، فزدني مما علمك الله،
            قال(علية السلام) : سل يا مفضل،
            فقلت له: يا ابن رسول الله فعلي بن أبي طالب (عليه السلام) يدخل محبه الجنة ومبغضه النار أو رضوان ومالك ؟
            فقال(علية السلام): يا مفضل أما علمت أن الله تبارك وتعالى بعث رسول الله صلى الله عليه وآله وهو روح إلى الانبياء و هم أرواح قبل خلق الخلق بألفي عام ؟
            قلت: بلى،
            قال(علية السلام): أما علمت أنه دعاهم إلى توحيد الله وطاعته واتباع أمره ووعدهم الجنة على ذلك وأوعد من خالف ما أجابوا إليه وأنكره النار ؟
            قلت: بلى،
            قال(علية السلام): أو ليس النبي صلى الله عليه وآله ضامنا لما وعد وأوعد عن ربه عزوجل ؟
            قلت: بلى،
            قال(علية السلام): أو ليس علي بن أبي طالب عليه السلام خليفته وإمام امته ؟
            قلت: بلى،
            قال(علية السلام): أو ليس رضوان ومالك من جملة الملائكة و المستغفرين لشيعته الناجين بمحبته ؟
            قلت: بلى،
            قال(علية السلام): فعلي بن أبي طالب عليه السلام إذا قسيم الجنة والنار عن رسول الله صلى الله عليه وآله، ورضوان ومالك صادران عن أمره بأمر الله تبارك وتعالى، يا مفضل خذ هذا فإنه من مخزون العلم ومكنونه لا تخرجه إلا إلى أهله .


            بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (39 / 195)




            عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
            سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
            :


            " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

            فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

            قال (عليه السلام) :

            " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


            المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


            تعليق


            • #7



              تعليق


              • #8
                اللهم صلي على محمد وال محمد
                بارك الله فيك اخي وجزاك الله خير

                تعليق

                عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                يعمل...
                X