إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لَخَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَكْبَرُ مِنْ خَلْقِ النَّاسِ

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لَخَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَكْبَرُ مِنْ خَلْقِ النَّاسِ

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد
    لخلق السموات والأرض أكبر من خلق الناس
    لنتوقف لحظة تأمل في كوننا الذي نعيش فيه، ونقارن حجمه وعمره بأعمارنا وأحجامنا، عسى أن ندرك ضآلة هذا الإنسان المتكبر، وأنه بالفعل لا يساوي شيئاً أمام عظمة الخالق تبارك وتعالى....



    إنه كون عظيم توجد فيه مسافات شاسعة لا يتصورها عقل، تتجمع فيه النجوم بشكل رائع يدل على إتقان صنع الله تعالى، وقد خلق الله هذا العدد الهائل من المجرات والنجوم ليؤكد لنا أن الله أعظم وأكبر. ولكن الملحدين يقولون إن الأرض لا تشكل إلا "ذرة" صغيرة من حجم الكون، فلماذا تُعطى هذه الأهمية في القرآن، ونقول: إن القرآن نزل ليخاطب عقولنا، ولولا الأرض لما وُجد الإنسان أصلاً!
    والآن لنتأمل هذه الصورة لجزء صغير من مجرتنا درب التبانة لمنطقة تسمى M13 وهي عبارة عن تجمع للنجوم يحوي أكثر من 100000 نجم، ويبعد عنا 25000 سنة ضوئية. وهذا التجمع هو واحد من 150 تجمعاً في مجرتنا. إن كل نجم من هذه النجوم هو شمس كشمسنا أو أكبر منها. هذه الشموس تقترب من بعضها إلى مركز العنقود وتصطدم وهناك نجوم تموت ونجوم تُخلق نتيجة الاصطدامات، وفق نظام مهيب لا يعلم حقيقته إلا الخالق تبارك وتعالى.
    لذلك عندما نرى مثل هذا المشهد المهيب يجب أن نتذكر عظمة الخالق تبارك وتعالى، وبالمقابل نتذكر ضآلة حجمنا أمام هذا الكون! فطول الإنسان مقارنة بأبعاد الكون هو أقل من:
    1 / 100000000000000000000000000
    أي جزء من مئة تريليون تريليون (التريليون واحد بجانبه 12 صفراً)
    أما عمر الإنسان مقارنة بعمر الكون فيبلغ أقل من:
    1 / 100000000
    أي جزء من مئة مليون.
    إن هذه الأعداد تثبت أن خلق السموات والأرض أكبر من خلق الناس، وهذا ما أخبرنا به القرآن بقوله تعالى: (لَخَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَكْبَرُ مِنْ خَلْقِ النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ) [غافر: 57]. والله تعالى أكبر وأعظم!
    ملاحظة:
    يقدر العلماء عمر الكون بحوالي 13 بليون سنة، ويقدرون حجم هذا الكون بأكثر من عشرين بليون سنة ضوئية، والسنة الضوئية هي ما يقطعه الضوء في سنة كاملة (سرعة الضوء في الفراغ بحدود 300000 كيلو متر في الثانية الواحدة).

  • #2
    الاخ المتميز
    ابن الاهوار
    بحث علمي قراني يجسد عظمة القران العظيم ومايتقدم به العلم الان الا القليل القليل
    احسنتم ودمتم متالقا للمنتدى
    sigpic

    تعليق


    • #3

      بسم الله الرحمن الرحيم
      ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...


      لقد قدّر أحد العلماء كرتنا الأرضية بالنسبة الى بقية الكواكب كالذرة بالنسبة الينا وهي أيضاً- أي الذرة- لها نظام خاص بها كنظام الكواكب فهناك نواة في المركز وتدور حولها الالكترونات..
      فليعرف الانسان حجمه الطبيعي ويتصرف وفق ذلك ((ذَلِكَ مَبْلَغُهُمْ مِنَ الْعِلْمِ))النجم 53.. وما توصل اليه العلم لا يقدر بشئ وما خفي كان أعظم ((وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلًا))الاسراء 85

      الأخ المبدع ابن الأهوار..
      أفاض الله عليك الايمان والعلم وثبت قدمك على الصراط المستقيم...

      تعليق


      • #4
        جزاكم الله خير

        تعليق


        • #5
          الاخ عمار الطائي
          الاخ المفيد
          الاخ حاتم المياحي
          اشكركم اخواني الشكر الجزيل لمروركم الكريم تقبلو تحياتي لكم

          تعليق

          عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
          يعمل...
          X