إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قصه انما المؤمنون اخوه

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصه انما المؤمنون اخوه

    اللهم صل على محمد وال محمد

    انما المؤمنون اخوه





    كان سامي من أكثر الأولاد المشاغبين في المدرسة, فقد كان يظلم الأطفال الصغار ويأخذ طعامهم ويضربهم حتى أصبحت المدرسة كلها تكره

    سامي وتتقي شره, بالإضافة إلى أنه تلميذ غير نشيط يأتي متأخراً إلى المدرسة ودائماً يتعرض إلى عقاب المعلمة لأنه كسول ومشاغب, وعلى
    العكس كان أحمد تلميذاً مجتهداً يحفظ دروسه وينهض نشيطاً إلى مدرسته, وقد نال تقدير المعلمة ورفاقه.


    في يوم من الأيام كرمت المعلمة أحمد لأنه نال أعلى الدرجات وأعطته وساماً كي يضعه على صدره لأنه تلميذ نشيط, ففرح أحمد وشكر المعلمة

    ولكن سامي لم يسر لما فعلته المعلمة مع أحمد وأعجبه الوسام وقرر أن يأخذه عنوة من أحمد, وعندما كان أحمد عائداً من المدرسة, إذا بسامي
    يعترض طريقه ويطلب منه أن يعطيه الوسام الذي على صدره, ولكن أحمد قال له :هذا الوسام أعطته المعلمة لي لأني أنجزت واجباتي, ولكن
    سامي هاجمه وضربه وأخذ الوسام, فحزن أحمد أشد الحزن




    ومرت أيام متتالية لم يأت فيها سامي إلى المدرسة, وفرح معظم الأولاد لعدم قدومه وتمنوا لو يغيب عن المدرسة إلى الأبد, لكن

    أحمد قلق عليه لتغيبه الطويل وقال لرفاقه: يجب أن نزور سامي في بيته حتى نطمئن عليه لعله مريض فأجابه رفاقه: سامي لا يستحق منا أن
    نزوره, ونحن على ثقة أنه يهرب من المدرسة ليقضي الوقت في التسكع هنا وهناك, فقال لهم أحمد: ولكني سأذهب, فقال له عامر: سأذهب معك يا أحمد

    وفعلاً توجه أحمد وعامر إلى بيت سامي, وعندما طرقا الباب فتحت لهما أم سامي وهي تبتسم وعندما سألاها عن سبب تغيب سامي عن المدرسة

    أجابتهما بحزن أن سامي مريض ولا يستطيع النهوض من السرير من شدة الإعياء, فطلبا منها أن يزوراه, فرحبت بهما وأدخلتهما إلى غرفة سامي




    كان سامي متعب ويبدو عليه المرض وعندما رأى أحمد وعامر بدأ يبكي ويقول لهما أرجو أن تسامحاني على ما فعلت بكما فقال له أحمد: الحمد

    لله على سلامتك, لا تقلق إني أسامحك لأننا مسلمون والمسلم يسامح أخاه المسلم حيث يقول
    الله تعالى (ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم) وتعانق الأصدقاء, وعندما أراد سامي
    أن يعيد الوسام إلى أحمد, رفض أحمد وقال له: بل أنت ستضعه لأنه وسام الصداقة التي تجمعنا


    اتمنى من الجميع ان يكون لهم قلب مثل قلب


  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    قال الرسول الاعظم (صلى الله عليه وآله وسلم)
    "مثل المؤمنين في توادهم وتراحـمـهــــــم وتعاطفهم، مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحـمى"


    قصة جميلة تعلم صغارنا الاعزاء كيفية التعامل مع الناس
    لاحرمنا الله من جديدكم المبدع
    موفقين بأذنه تعالى

    تعليق


    • #3
      شكرا لمشرفنا الفاضل المستقبل

      على اضافته التي زادة القصه نورا وأشراقا

      تعليق


      • #4
        اللهم صل على محمد وال محمد

        تعليق


        • #5
          احسنتي عزيزتي

          قصة جميلة حقاً

          لا تحرمينا من ابداعك المميز

          تقبلي مروري

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة الزهراء جنتي مشاهدة المشاركة
            احسنتي عزيزتي

            قصة جميلة حقاً

            لا تحرمينا من ابداعك المميز

            تقبلي مروري
            نورتي الصفحة عزيزتي

            تعليق


            • #7
              قصه جميله

              تعليق


              • #8
                نورة اخي الفاضل جعفر حسين

                تعليق


                • #9
                  شكرا على القصه اللطيفه

                  تعليق


                  • #10
                    شكرا لمرورك غاليتي شيعية

                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                    x
                    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                    x
                    يعمل...
                    X