إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مناسباتنا الدينية اصبحت مصدرا من مصادر المعصية ، لا للتوبة و المغفرة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مناسباتنا الدينية اصبحت مصدرا من مصادر المعصية ، لا للتوبة و المغفرة

    بسمه تعالى
    مناسباتنا الدينية اصبحت مصدرا من مصادر المعصية ، لا للتوبة و المغفرة
    استغرب من امة يقولون نحن ننتمي الى أهل البيت (عليهم السلام)، و في الواقع انهم يرتكبون معاصي في شهور و مناسبات هي مقدسة لدينا سواء في الزيارة الشعبانية أو في الاعياد....

    جاء عيد الاضحى المبارك وترى العين مشاهد تدمي القلب , نرى انتهاك لحرمة الشارع من موسيقى ورقص امام الزائرين الذين جاء الكثير منهم لأداء مراسيم زيارة عرفة المباركة.....

    لماذا نتراجع عن ثوابتنا أمام هذه المغريات التي تشمئز لها الابدان و التي تعكس انحلال خلقي عجيب!!!!!!

    يقولون انه هذه الايام ، ايام فرح و متعة......
    يلون ألسنتهم حتى تكون مبرر لأعمالهم الدنيئة.......
    نقول لكم اذهبوا بعيدا عن أرض الحسين ان كنتم تخافون المعاد....
    أرتكبوا معاصيكم بعيدا عنا أو توبوا الى الله


  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    احسنتم اخي alkafeel_servant على هذا الطرح وفي الحقيقة يحتاج ان يحسب لهم حساب من قبل الجهات التي لها سلطه بهذا الامر لان كربلاء مدينة مقدسة وعالية المقام
    انا اريد ان اصف هؤولاء الشرذمه بهذا الوصف لانهم بالاساس اناس غير ملتزمين ولا يخافون الله لافي عيد ولافي زيارة ولا في مناسبة دينية اخرى فيجب عليهم ان يحسبوا انهم يسكنون مدينة لها قدر وشان عن الله ويجب على كل من يسكن هذه المدينة المقدسة ان يحترم من دفن فيها ذلك الجسد الطاهر الذي افدى روحه وعائلته لهذا الدين الحسين ابن علي عليهما السلام وابي الفضل العباس عليه السلام والشهداء السعداء .
    يحتاج لهؤولاء صفعه كهربائيه قويه حتى يتنبهوا ويعوا ما يفعلون لا ان يرتكبوا المحرمات بحجة العيد وكما عبر امامنا الصادق عليه السلام ليس العيد من لبس الجديد انما العيد من خاف يوم الوعيد منعى الحديث او الروايا ليس بالضبط انما بهذا المعنى
    العيد الحقيقي ان يقموا بمساعدة الزوار ان ينظفوا المدينة ان يقدموا الخدمات للزوار القادمين من محافظات ودول ان يجعلوا انفسهم خدام لهذا الامر لا ان يطبلوا ويرقصوا مع الاسف الشديد على هذه الظاهرة وصيه اخيره اقولها الى الاباء والامهات يجب عليكم متابعة ابنائكم وتصرفاتهم وحتى متابعة هواتف ابنائكم وما بها والى اين هم مبحرين الى اي اتجاه الى اي ظلمات حسبي الله ونعم الوكيل على فعلهم هذا

    تعليق


    • #3
      اشكركم اخي الفاضل كربلاء للتعليق.....
      أخي أصبحنا اليوم نعيش في حالة يقال فيها انه تيار , ماذا نستطيع ان نفعل بهذه الامكانيات البسيطة ضد هذا التيار.....
      قصور و رحلات جوية لدينا ما يكفينا لتوفيرها....
      لكن بدائل ننقذ بها أولادنا لا نستطيع توفيرها حتى تكون بديل لهذا التيار الذي أوجدناه بأنفسنا.....
      نقول كفى نضع مبررات لا فائدة منها.....
      دعونا نمضي قدما في بناء مجتمع منضبط يكون فيه المسؤول من أعلى السلطة الى ادناها قدوة لنا ويكون متخلق بأخلاق الحسين (ع) الذي دفن في أرض الطهر و هي كربلاء التضحيات

      تعليق


      • #4
        أحسنتم أخي على هذه الألتفاتة الواعية منكم وليس كربلاء المقدّسة فقط هي المُبتلية بهذه الظاهرة السيئة بل حتى النجف الأشرف وأنا شهدتُ ذلك بعيني علنا في المتنزهات القريبة من المقابر والمرقد الشريف لعلي /ع/ وهذا أمرُ لا يجوز السكوت عنه أبدا لأنّ السكوت عن المعصية وشيوعها هو بذاته رسمنة وشرعنة لها وخاصة حينما يُشيع البعض ثقافة جواز الغناء والرقص والتطبيل في الأفراح والأعياد وأنا عثرتُ على كُرّاس فيه فتاوى لأحد رجال الدين مما تُدمي القلب بمضونها في هذا الشأن ......وأخيرا أحسنتم صنعا وشكرا لكم..........والسلام عليكم ورحمة ألله وبركاته.......

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة مرتضى علي مشاهدة المشاركة
          أحسنتم أخي على هذه الألتفاتة الواعية منكم وليس كربلاء المقدّسة فقط هي المُبتلية بهذه الظاهرة السيئة بل حتى النجف الأشرف وأنا شهدتُ ذلك بعيني علنا في المتنزهات القريبة من المقابر والمرقد الشريف لعلي /ع/ وهذا أمرُ لا يجوز السكوت عنه أبدا لأنّ السكوت عن المعصية وشيوعها هو بذاته رسمنة وشرعنة لها وخاصة حينما يُشيع البعض ثقافة جواز الغناء والرقص والتطبيل في الأفراح والأعياد وأنا عثرتُ على كُرّاس فيه فتاوى لأحد رجال الدين مما تُدمي القلب بمضونها في هذا الشأن ......وأخيرا أحسنتم صنعا وشكرا لكم..........والسلام عليكم ورحمة ألله وبركاته.......
          اشكركم اخونة الفاضل مرتضى علي للمتابعة.....
          وننتظر تعليقات باقي الاخوة و الاخوات

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة alkafeel_servant مشاهدة المشاركة
            بسمه تعالى
            مناسباتنا الدينية اصبحت مصدرا من مصادر المعصية ، لا للتوبة و المغفرة
            استغرب من امة يقولون نحن ننتمي الى أهل البيت (عليهم السلام)، و في الواقع انهم يرتكبون معاصي في شهور و مناسبات هي مقدسة لدينا سواء في الزيارة الشعبانية أو في الاعياد....

            جاء عيد الاضحى المبارك وترى العين مشاهد تدمي القلب , نرى انتهاك لحرمة الشارع من موسيقى ورقص امام الزائرين الذين جاء الكثير منهم لأداء مراسيم زيارة عرفة المباركة.....

            لماذا نتراجع عن ثوابتنا أمام هذه المغريات التي تشمئز لها الابدان و التي تعكس انحلال خلقي عجيب!!!!!!

            يقولون انه هذه الايام ، ايام فرح و متعة......
            يلون ألسنتهم حتى تكون مبرر لأعمالهم الدنيئة.......
            نقول لكم اذهبوا بعيدا عن أرض الحسين ان كنتم تخافون المعاد....
            أرتكبوا معاصيكم بعيدا عنا أو توبوا الى الله


            اللهم صلي على محمد واله الطيبين الطاهرين

            صحيح ما ذكرته لنا أخي الكريم من حقائق يندى لها الجبين

            فالمفروض أن يعمد الناس بألأحتفال بالعيد وكما علمنا به

            أهل البيت عليهم السلام ويكون العيد تتويج للثواب الذي

            حصل عليه العبد عندما أطاع ربه وليس كما نشاهد

            اليوم حيث أصبح الأحتفال بالعيد لدينا أشبه بأحتفال رأس

            السنة الذي يحتفل به النصارى!!!

            يجب على الجميع التفكير مليا ومعرفة ماذا يعني العيد؟؟

            جزاكم الله خير الجزاء على الموضوع المهم

            تعليق


            • #7
              مشكوره للموضوع
              ونسأل الله الهدايه الجميع
              حكمه لأمام علي عليه السلام
              احسبوا كلامكم من أعمالكم يقل كلامكم إلا في الخير

              تعليق


              • #8
                السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                و الغريب نرى تفاعلا في الكثير من الاحيان من قبل الاباء و الامهات مع ابناءهم و محاولة حثهم على الخروج و ان يفعلوا مايحلوا لهم لانها ايام فرح وسرور...
                نقول لهم انكم تجرمون بحق ابناءكم، كيف لنا ان نعيش هذه الحياة الملوثة التي تفقد الانسان اغلى ماعنده و هي الاخلاق التي جاء من أجلها رسول الله (صلى الله عليه واله)

                تعليق


                • #9
                  بسم الله الرحمن الرحيم

                  الاستاذ القدير والاخ الكبير
                  alkafeel_servant
                  طرحتم فأبدعتم
                  كنت انوي طرح هذا الموضوع لكن سبقتني اليه
                  عندما استيقظت اول ايام العيد قلت لأبدأ بالتبريك لامامي الحاضر الغائب اول مرة فمرت في بالي المناظر التي اراها كل عيد والتي تزيد سوءا مناسبه بعد اخرى
                  فأصبحت المناسبات الدينية والاعياد الاسلامية من اكثر الايام معصيه ومارسة للذنوب و التصرفات اللااخلاقيه
                  فقلت ترى هل الامام سعيد بهذه الاعياد والمناسبات ؟؟
                  بالتأكيد ان قلبه يملأه الحزن
                  فبدل ان يرى من هم محسوبون من شيعتهم ومحبيهم يستغلون هذه المناسبات بالطاعة وتبادل الخيرات يجدهم يزيدوا من معاصيهم و تصرفاتهم الخاطئة
                  فالاحرى بنا ان نخفف من الامه لا ان نزيدها ؟؟!!!

                  وانا اؤيدكم ان الاهل هم المسؤول الاول عن هذا الجانب فهم من يستطيع السيطرة ولو بنسبه على سلوك ابنائهم لكن مع الاسف نراهم هم من يشجعوهم على ذلك بشراء الملابس الغير محتشمة والذهاب الى الاماكن الغير مناسبه للعوائل
                  والادهى من ذلك انها تكثر يوم بعد اخر في الاماكن المقدسة

                  ماذا عسانا ان نقول سوى الدعاء
                  اللهم اصلح كل فاسد من امور المسلمين
                  sigpic

                  شـــما يراوينــــــــي الزمـــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــان
                  يحـســين الاكــــــــيك الامـــــــــــــــــــــ ــــــــــــان

                  تعليق


                  • #10
                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                    أشكر كل من شارك معنا بكلمة طيبة لربما كانت لها الاثر في ايقاض الغافلين عن طريق الصواب و دورهم السلبي في تحطيم المثل العليا التي بدورها تعطينا العزة و الكرامة......

                    علينا ان نعي ونفهم اننا منتسبون لهذا البيت الطاهر، بيت المصطفى (صلوات الله عليه وال بيته) ونؤكد باستمرار موالاتنا لهم...
                    لذا علينا ان نلتزم بمنهجهم ودربهم الذي رسم لنا من قبلهم حتى نستطيع ان نحقق هدف السماء من استخلاف الانسان في هذه الارض التي تحيطنا بخيراتها

                    تعليق

                    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                    يعمل...
                    X