إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ادله امامه الامام علي بن ابي طالب من كتب اهل السنة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ادله امامه الامام علي بن ابي طالب من كتب اهل السنة

    أدلة امامه الامام علي بن ابي طالب عليه السلام من كتب اهل السنة والجماعة
    ادلة امامته كثيرة، ملأت كتب الفريقين، وقد الف العلامة الحلي كتابا جمع فية قرابة الفي دليل، عقلي ونقلي، على امامته(عليه السلام)، وهذه ادلة قصيرة مختصرة تناسب المقام:ـ
    الأول :
    وجوب العصمة في الإمام بالدليل الذي دل على وجوب العصمة في النبي فكما انه لا يجوز كون النبي غير معصوم لان صدور الذنب منه يسقط منزلته من القلوب و لا يؤمن معه زيادته في الشريعة و تنقيصه منها و يوجب عدم الوثوق بأقواله و أفعاله و هو ينافي الغرض المقصود من إرساله و نقض الغرض قبيح فلا يمكن صدوره من الله تعالى، كذلك لا يجوز كون الإمام غير معصوم لان النبي مبلغ للشرع إلى الأمة عن الله تعالى و الإمام مبلغ للشرع عن النبي و حافظ له من الزيادة و النقصان فان الإمامة رياسة عامة في أمور الدين و الدنيا لشخص من الأشخاص نيابة عن النبي(صلى الله عليه وآله) هكذا عرفها جميع علماء الإسلام و صدور الذنب من الإمام يسقطه من النفوس و لا يؤمن معه زيادته في الشريعة و تنقيصه منها مع كونه منصوبا لحفظها من ذلك، و يوجب عدم الوثوق بأقواله و أفعاله و هو ينافي الغرض المقصود من إمامته فالدليل الذي دل على عصمة النبي(صلى الله عليه وآله) بعينه دال على عصمة الإمام و قد أجمعت الإمامية على انه لا معصوم بعد النبي(صلى الله عليه وآله) سوى علي و ولده لان الأمة بين قولين إما لا معصوم أصلا وإما انحصار المعصوم فيهم فإذا دل الدليل على وجوب عصمة الإمام كانوا هم الأئمة.
    و مما يدل على عصمته و عصمة الأئمة من ذريته(عليه السلام) آية التطهير ((إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا)) و أحاديث الثقلين (إني مخلف فيكم الثقلين ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي، كتاب الله وعترتي أهل بيتي) وسفينة نوح (مثل أهل بيتي كمثل سفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها هلك) و غيرها.
    الثاني :
    ما رواه الطبري في تاريخه و تفسيره و البغوي و الثعلبي في تفسيره و النسائي في الخصائص و صاحب السيرة الحلبية و رواه من ثقاة أصحابنا و محدثيهم محمد بن علي بن الحسين بن بابويه القمي و الشيخ أبو جعفر محمد بن الحسن الطوسي في مجالسه قال الطبري في تاريخه (حدثنا ابن حميد حدثنا سلمة حدثني محمد بن اسحق عن عبد الغفار بن القاسم عن المنهال بن عمرو عن عبد الله بن الحارث بن نوفل بن الحارث بن عبد المطلب عن عبد الله بن عباس عن علي بن أبي طالب قال لما نزلت (و انذر عشيرتك الأقربين) دعاني رسول الله(صلى الله عليه وآله) ـ إلى أن قال ـ فاصنع لنا صاعا من طعام و اجعل عليه رجل شاة و املأ لنا عسا من لبن و العس القدح الكبير ثم اجمع لي بني عبد المطلب ففعلت ما امرني ثم دعوتهم و هم يومئذ أربعون رجلا يزيدون رجلا أو ينقصونه فيهم أعمامه أبو طالب و حمزه و العباس و أبو لهب فلما وضعت الطعام تناول جذبة من اللحم فشقها بأسنانه ثم ألقاها في نواحي الصحفة ثم قال خذوا باسم الله فأكلوا حتى ما لهم بشيء حاجة و ما أرى إلا موضع أيديهم و أيم الله إن كان الواحد منهم ليأكل ما قدمت لجميعهم و شربوا من ذلك العس حتى رووا جميعا و أيم الله إن كان الواحد منهم ليشرب مثله فلما أراد أن يكلمهم بدره أبو لهب فقال لشد ما سحركم صاحبكم فتفرقوا و لم يكلمهم، ثم فعل مثل ذلك في اليوم الثاني فأكلوا و شربوا فقال يا بني عبد المطلب إني قد جئتكم بخير الدنيا و الآخرة و قد امرني الله تعالى أن أدعوكم إليه فأيكم يؤازرني على هذا الأمر على ان يكون أخي ووصيي و خليفتي فيكم، فأحجم القوم جميعا و قلت و إني لأحدثهم سنا و أرمصهم عينا و أعظمهم بطنا و أحمشهم ساقا أنا يا نبي الله أكون وزيرك عليه فاخذ برقبتي ثم قال ان هذا أخي و وصيي و خليفتي فيكم فاسمعوا له و أطيعوا فقاموا يضحكون و يقولون لأبي طالب قد أمرك أن تسمع لابنك و تطيع).
    الثالث :
    النص على إمامته من النبي(صلى الله عليه وآله) يوم الغدير حين رجع من حجة الوداع و معه ما يزيد على مائة ألف فخطبهم و قال في خطبته و قد رفعه للناس و اخذ بضبعيه فرفعهما حتى بان للناس إبطيهما ألست أولى بالمؤمنين من أنفسهم قالوا بلى قال من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وال من والاه و عاد من عاداه و احب من احبه و ابغض من ابغضه و انصر من نصره و اعن من أعانه و اخذل من خذله و ادر الحق معه حيث دار، ثم افرده بخيمة و أمر الناس بمبايعته بإمرة المؤمنين حتى النساء.
    وقد ذكر استشهاد علي(عليه السلام) في خلافته جماعة من الصحابة على حديث الغدير في السيرة الحلبية (قد جاء ان عليا قام خطيبا ثم قال انشد الله من شهد يوم غدير خم إلا قام و لا يقوم رجل يقول أنبئت أو بلغني إلا رجل سمعت أذناه و وعى قلبه فقام سبعة عشر صحابيا و في رواية ثلاثون صحابيا و في المعجم الكبير ستة عشر و في رواية اثنا عشر فذكر الحديث و عن زيد بن أرقم كنت ممن كتم فذهب الله ببصري و كان علي دعا على من كتم).
    و قال ابن كثير في تاريخه (أورد ابن ماجة عن عبد الله ابن الإمام احمد في مسند أبيه بعدة أسانيد عن سعيد بن وهب و عن زيد بن يثيع قال نشد علي الناس في الرحبة من سمع رسول الله(صلى الله عليه وآله) يقول يوم غدير خم ما قال إلا قام فقام من قبل سعيد ستة و من قبل زيد ستة فشهدوا انهم سمعوا رسول الله(صلى الله عليه وآله) يقول لعلي يوم غدير خم أليس رسول الله أولى بالمؤمنين من أنفسهم قالوا بلى قال اللهم من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وال من والاه و عاد من عاداه قال و في بعضها زيادة و انصر من نصره و اخذل من خذله).
    نفسي على ذكر اسم المرتضى طربت
    وفي سفينة اهل البيت قد ركبت
    اللهم صلي على محمد و ال محمد
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X