إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أعمال تقرب من الله وترضي المؤمنين

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أعمال تقرب من الله وترضي المؤمنين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نذكر لكم بعض الروايات التي من خلالها يتضح لكم بعض الأعمال التي فيها القرب من الله تعالى ورضى المعصومين عليهم السلام.
    1- روي عن رسول الله صلى الله عليه وآله أنه قال: (أشد من يتم اليتيم يتيم انقطع عن إمامه لا يقدر على الوصول إليه ولا يدري كيف حكمه فيما يبتلى به من شرائع دينه فمن كان من شيعتنا عالماً بعلومنا فهدى الجاهل بشريعتنا المنقطع عن مشاهدتنا كان معنا في الرفيق الأعلى) .
    فبأمكانك من خلال طلب العلم أن تكون سبباً لهداية الآخرين وبذلك تكون قريباً من المعصومين عليهم السلام.
    2- روي عن الإمام زين العابدين أنه قال: .... من أحبنا وعمل بأمرنا كان معنا في السنام الأعلى.
    3- زيارة قبورهم فعن الإمام الرضا عليه السلام أنه قال: أن كل إمام عهداً عن أعناق شيعته وان من تمام الوفاء بالعهد وحسن الأداء زيارة قبورهم فمن زارهم رغبة في زيارتهم كانوا شفعاؤه يوم القيامة, وعن الصادق عليه السلام من زارنا بعد مماتنا فكأنما زارنا في حياتنا. ومن جاهد عدونا فكأنما جاهد معنا, ومن تولى لمحبنا فقد أحبنا ومن سر مؤمناً فقد سرنا ومن أعان فقيراً كان مكافأته على جدنا محمد (صلى الله عليه وآله).
    sigpic

  • #2
    أحسنت أخي الفاضل (عمار)
    فولاية أهل البيت(عليهم السلام) شرط في قبول الأعمال

    عن المفيد، عن الصدوق أبي جعفر محمد بن بابويه قال: حدثنا محمد بن القاسم الجرجاني قال: حدثنا يوسف ابن محمد بن زياد وعلي بن محمد بن سنان، عن أبويهما، عن مولانا وسيدنا أبي محمد الحسن ابن علي بن محمد بن علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب صلوات الله عليهم أجمعين، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه علي بن أبي طالب صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين قال :
    " قال رسول الله صلى الله عليه وآله: لبعض أصحابه ذات يوم: يا عبد الله احبب في الله، و أبغض في الله ووال في الله وعاد في الله فانه لا تنال ولاية الله إلا بذلك، ولا يجد رجل طعم الايمان وإن كثرت صلاته وصيامه حتى يكون كذلك وقد صارت مواخاة الناس يومكم هذا أكثرها على الدنيا عليها يتوادون وعليها يتباغضون، وذلك لا يغنى عنهممن الله شيئا.
    فقال الرجل: يا رسول الله كيف لي أن أعلم أني قد واليت وعاديت في الله، و من ولي الله عزوجل حتى أواليه، ومن عدوه حتى أعاديه ؟
    فأشار له رسول الله صلى الله عليه وآله إلى علي عليه السلام فقال:
    ألا ترى هذا ؟
    قال: بلى،
    قال: ولي هذا ولي الله فواله، وعدو هذا عدو الله فعاده، وال ولي هذا ولو أنه قاتل أبيك وولدك وعاد عدوه ولو أنه أبوك أو ولدك "

    بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 105 / ص 169)




    عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
    سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
    :


    " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

    فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

    قال (عليه السلام) :

    " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


    المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


    تعليق


    • #3
      بارك الله بك
      مفيد ما طرحت
      وفقك الله
      تحياتي
      قتـلونــا بــقتـلك وقـتلنــاهــم بــحبـــــك
      يــــا حـــــــسين
      قــــررنــا ان نـــــعشــــق فـــاعـــشقنــــا الــحسيـــن

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة الصدوق مشاهدة المشاركة
        أحسنت أخي الفاضل (عمار)
        فولاية أهل البيت(عليهم السلام) شرط في قبول الأعمال

        عن المفيد، عن الصدوق أبي جعفر محمد بن بابويه قال: حدثنا محمد بن القاسم الجرجاني قال: حدثنا يوسف ابن محمد بن زياد وعلي بن محمد بن سنان، عن أبويهما، عن مولانا وسيدنا أبي محمد الحسن ابن علي بن محمد بن علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب صلوات الله عليهم أجمعين، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه، عن أبيه علي بن أبي طالب صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين قال :
        " قال رسول الله صلى الله عليه وآله: لبعض أصحابه ذات يوم: يا عبد الله احبب في الله، و أبغض في الله ووال في الله وعاد في الله فانه لا تنال ولاية الله إلا بذلك، ولا يجد رجل طعم الايمان وإن كثرت صلاته وصيامه حتى يكون كذلك وقد صارت مواخاة الناس يومكم هذا أكثرها على الدنيا عليها يتوادون وعليها يتباغضون، وذلك لا يغنى عنهممن الله شيئا.
        فقال الرجل: يا رسول الله كيف لي أن أعلم أني قد واليت وعاديت في الله، و من ولي الله عزوجل حتى أواليه، ومن عدوه حتى أعاديه ؟
        فأشار له رسول الله صلى الله عليه وآله إلى علي عليه السلام فقال:
        ألا ترى هذا ؟
        قال: بلى،
        قال: ولي هذا ولي الله فواله، وعدو هذا عدو الله فعاده، وال ولي هذا ولو أنه قاتل أبيك وولدك وعاد عدوه ولو أنه أبوك أو ولدك "


        بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 105 / ص 169)
        الاخ الاستاذ القدير
        الصدوق
        لقد جزيت ووفيت بالرد والمشركة القيمة والعطرة
        sigpic

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة حسون العراقي مشاهدة المشاركة
          بارك الله بك

          مفيد ما طرحت
          وفقك الله

          تحياتي
          انار الله قلبكم بحب اهل بيته عليهم السلام
          sigpic

          تعليق

          المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
          حفظ-تلقائي
          Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
          x
          إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
          x
          يعمل...
          X