إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

5/ صفر عام / 61 وفاة السيدة رقية(ع)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • 5/ صفر عام / 61 وفاة السيدة رقية(ع)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    في (5/ صفر عام 61 للهجرة) توفيت السيدة رقية بنت الامام الحسين بن علي (ع) في خربة الشام بعد ان رأت رأس ابيها الحسين(ع) ليلاً وكان عمرها ثلاث او اربع سنين.فإنا لله وإنا اليه راجعون.

  • #2
    عظم الله اجوركم بوفاة السيدة رقية عليها السلام
    وساعد الله قلبك يا مولاتنا زينب لفقد طفلة الحسين ع

    هذه ابيات من الشعر على لسان حال سيدتنا رقية ع

    لقد اوقعت قلبي في ثرى اليتم يا ابي ..... و امسيت في حر التراب معفرا
    فلا عيش ارجو بعد فقدك انني ........ وجدت دموعي من دمٍ تتقطرا
    وضعتُ برأسي فوق رأسك لهفةً ....... اردت وساماً من دماءك احمرا
    وواسيت ثغراً دامياً بات سنه ......... كسيراً و همت بتقبيل المنحرا
    توفاني الله فوق نحرك انما .......... وفاتي على النحر المبارك اطهرا

    بقلم شمس الكفيل

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      إنا لله وإنا اليه راجعون
      عظم الله اجوركم بوفاة السيدةرقية عليها السلام
      احسنت اشواق الروح بارك الله فيك

      بسم الله الرحمن الرحيم
      اللهم صل على محمد وال محمد

      تعليق


      • #4
        اشكر جهدكم المبارك



        حضرت السيّدة رقية ( عليها السلام ) واقعة كربلاء ، وهي بنت ثلاث سنوات ، ورأت بأُمّ عينيها الفاجعة الكبرى والمأساة العظمى ، لما حلّ بأبيها الإمام الحسين ( عليه السلام ) وأهل بيته وأصحابه من القتل ، ثمّ أخذت أسيرة مع أسارى أهل البيت ( عليهم السلام ) إلى الكوفة ، ومن ثمّ إلى الشام .
        وفي الشام أمر اللعين يزيد أن تسكن الأسارى في خربة من خربات الشام ، وفي ليلة من الليالي قامت السيّدة رقية فزعة من منامها وقالت : أين أبي الحسين ؟ فإنّي رأيته الساعة في المنام مضطرباً شديداً ، فلمّا سمعن النساء بكين وبكى معهن سائر الأطفال ، وارتفع العويل والبكاء .
        فانتبه يزيد ( لعنه الله ) من نومه وقال : ما الخبر ؟ ففحصوا عن الواقعة وقصّوها عليه ، فأمر أن يذهبوا برأس أبيها إليها ، فجاؤوا بالرأس الشريف إليها مغطّى بمنديل ، فوضع بين يديها ، فلمّا كشفت الغطاء رأت الرأس الشريف نادت : يا أبتاه من الذي خضّبك بدمائك ؟ يا أبتاه من الذي قطع وريدك ؟ يا أبتاه من الذي أيتمني على صغر سنّي ؟ يا أبتاه من بقي بعدك نرجوه ؟ يا أبتاه من لليتيمة حتّى تكبر ؟
        ثمّ إنّها وضعت فمها على فمه الشريف ، وبكت بكاءً شديداً حتّى غشي عليها ، فلمّا حرّكوها فإذا هي قد فارقت روحها الحياة ، فلمّا رأى أهل البيت ( عليهم السلام ) ما جرى عليها أعلوا بالبكاء ، واستجدّوا العزاء ، فلم ير ذلك اليوم إلاّ باك وباكية .


        تعليق


        • #5
          اللهم صلي عاى محمد وال محمد
          السلام عليك ياسيدتي رقيه روحي لكي الفدااااااااء
          عظم الله لكم الاجر

          تعليق


          • #6
             
            بسم الله الرحمن الرحيم
            اللهم صل على محمد وال محمد الابرار الاخيار
            اللهم عجل لوليك الفرج
            جزاكم الله كل الخير على الموضوع الاكثرمن القيم
            وَنُوْر الْلَّه قُلُوْبَكُم بِالْايْمَان بِحَق مُحَمَّد وَآَل مُحَمَّد
            رحم الله والديكم في الدنيا والاخرة

            عظم الله اجوركم بوفاة السيدة رقية عليها السلام

            تعليق

            عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
            يعمل...
            X