إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مَراتبُ التعَامل

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مَراتبُ التعَامل

    مَراتبُ التعَامل
    المحَبة ... التَقدير... الإحَترام... تسَميات مبُسطة لعَناوين أشمَل وأكبر منها شأناً ومنزلة... تصَل بالإنسان الى مراتب عليا، وبالتالي تنزهه أو تبعده عن المعاصي والأخطاء...
    فالإيمان ظاهراً وباطناً يولد حب الناس والتقرب منهم ومد يد العون وبالتالي يتكون التقدير لطيب السيرة والتعامل ويتكون الإحترام كنتيجة صحيحة مقبولة دون الحاجة الى التملق أو طلب الإستحسان وفرض الإحترام أو المحبة أو التقدير لأن هذه الصفات تكتسب وتحقق بالرضى لا بالترهيب أو حتى الترهيب.
    وعلينا أن نتصف بالصفات التي يطلبها أهل البيت (عليهم السلام) من شيعتهم ومحبيهم، فهذا إمامنا الباقر (عليه السلام) يسطر كلمات من ذهب بل أفضل من ذلك يصف فيها شيعة ومحبي (أمير المؤمنين علي سلام الله عليه) كيف يجب أن يكونوا وأي الصفات الطيبة والحسنة يتصفون بها ...
    (إنما شيعة علي المتباذلون في ولا يتنا، المتحابون في مودتنا، المتآزرون لإحياء الدين، إذا
    غضبوا لم يظلموا، وإذا رضوا لم يسرفوا، بركة على من حاورهم، وسلم لمن خالطهم)...
    نلاحظ من المضمون الظاهر وحسب فهمنا القاصر التأكيد على التحابب من أجل نشر المبادئ السمحاء للرسالة السماوية والتي إكتلمت يوم الغدير بولاية أمير الحق....
    والتآزر اي التعاون الذي يخلق الإحترام ويبعد البغضاء ...والرضا وعدم الظلم وحُسن الحديث والمحاورة والتي بمجملها ستولد قطعاً نظرة قوية للدين الإسلامي والمذهب الحق وبالتالي ستكون جسور تواصلاً تمتد لظهور صاحب دولة العدل الإلهي.

  • #2
    شكرا جزيلا لك على هذه المشاركة القيمة

    تعليق


    • #3
      الأخ المبدع رضوان السلامي


      أفضل التحية والسلام على نبينا الكريم وآله الطيبين الطاهرين وعلى شيعتهم


      ومواليهم إلى يوم الدين


      كثرت الأحاديث الواردة عن أئمة أهل البيت عليهم السلام قي بيان حقيقة


      الشيعة وسماتهم وفضائلهم وما يمتازون به عن عامة الناس...


      ومنها ما جاء عن الإمام الصادق عليه السلام:


      (إنما شيعتنا من شيعنا واتبع آثارنا واقتدى بأعمالنا)


      (...يا ابن جندب... بلغ شيعتنا وقل لهم: لا تذهبن بكم المذاهب فوالله لا تنال


      ولايتنا إلا بالورع والإجتهاد في الدنيا ومواساة الاخوان في الله...


      وليس من شيعتنا من يظلم الناس...)



      أرجو من بقية الإخوة بيان الأحاديث الواردة في هذا الصدد لتحقيق الفائدة



      دمتم على سبيل الهدى والرشاد





      تعليق


      • #4
        شكراً جزيلاً لك أخي العزيز هاشم الصفار على ردودك الطيبة ومتابعاتك الجميلة لما نكتب في منتدى الحقيقة منتدى الكفيل الكبير بعنوانه وكُتابه ومؤسيسه
        وشكراً للأخت مريم على حُسن المتابعة

        تعليق


        • #5
          شكرا اخي على الموضوع القيم
          الهي انا نرغب اليك في دولة كريمة تعز بها الاسلام واهلة وتذل بها النفاق واهلة
          sigpic

          تعليق


          • #6
            شكراً لك أخي العزيز حيدر الحياوي على متابعتك لما ننشر وفقك الله لكل خير ودمت عضوا نشيطاً في منتدى الكفيل الخيمة الهادفة التي تضم باقات رائعة من الشباب الواعي
            أخوك السلامي

            تعليق

            عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
            يعمل...
            X